كيفية إزالة الكلف

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:٢٣ ، ٢٩ أغسطس ٢٠١٨
كيفية إزالة الكلف

الكلف

يُعرّف الكَلَف على أنّه الإفراط في إنتاج الميلانين في خلايا الجلد بسبب التعرّض المُفرط لأشّعة الشمس، والتغيّرات الهرمونية في الجسم، والإجهاد المُفرط، ومشاكل الغدّة الدرقيّة، واستخدام حبوب مَنْع الحمل، حيثُ يَتَداخل الكَلَف مع اللون الطبيعي للبشرة ممّا يُؤدي إلى تَشكُّل بُقَع بنيّة على البشرة، وهو حالة جلدية شائعة بين النساء أكثر من الرجال، وقد يُخطئ الكثير من الناس في التفريق بين الكَلَف، والنمش، والبُقع الداكنة، لكن أعراض الكَلَف عادةً ما تَكون أكبر وداكنةً أكثر، ولها أشكال غير مُنتظمة، وبما أنّ البُقع البنية على الوجه تُشكّل مصدر قلق للعديد من الناس، فإنّ هناك العديد من الأدوية، والعلاجات المُتاحة في الأسواق، ولكن قد يكون لها آثار جانبيّة، لذا يُمكن استخدام المكونات الطبيعيّة الموجودة في المنزل دون أية آثار جانبية.[١]


كيفية إزالة الكلف

العلاج الطبي للكلف

قد تَختلف نتائج العِلاج من شَخصٍ إلى آخر خاصّةً عند عِلاج الكَلَف الناتج عن الحمل، إذ قد يختفي الكلف لبَعْض النساء دون أيّ علاج، وقد لا يختفي بسهولةٍ بالنّسبة للبَعض الآخر، لذا قد يصف أطباء الأمراضِ الجلدية بعض الأدوية مثل:[٢]

  • الهيدروكينون (بالإنجليزية: Hydroquinone): وهو دواء يُستخدم على نطاقٍ واسعٍ لعلاج الكلف، ويَأتي هذا العلاج بأشكالٍ عدة، ويُساعد وَضع هذا الدواء بشكلٍ مباشر على البشرة على تلاشي علامات الكَلَف، كما أنّ مُعظم المُنتجات التّي تَحتوي على الهيدروكينون بكميةٍ قَليلةٍ مُتاحة دون وصفة طبية، ومع ذلك قد يحتاج بَعضها إلى وصفة طبية من الطبيب المُختصّ.
  • تريتينوين والكورتيكوستيرويدات (بالإنجليزية: Tretinoin And Corticosteroids): وغالباً ما يَصف أطباء الأمراض الجلدية تريتينوين، أو الكورتيكوستيرويدات مع الأدوية الأخرى مثل الكريم الذي يَحتوي على الهيدروكينون؛ لتَعزيز تَفتيح البشرة في حالات الكَلَف الحادّة.
  • حمض الكوجيك أو حمض الأزيليك (بالإنجليزية: kojic acid or azelaic acid): وهي الأحماض التي يَصفها الطبيب المُختصّ؛ لتفتيح البقع الداكنة.

وعند تَجربة العلاجات السابقة وعدم الاستفادة منها، فهناك إجراءات أخرى يُمكن القيام بها؛ للتخلص من الكَلَف، ومنها:[٢]

  • التقشير الكيميائي: ففي هذه الطريقة يتمّ وَضع حمض الجليكوليك، أو مادة كيميائية مشابهة على المَناطق المُصابة من قِبل الطبيب المُختص، مما يُؤدي إلى حَرق كيميائي خفيف على سَطح البشرة، ثُمّ يتم تقشير الطبقة المُحترقِة ممّا يَكشف عن الطّبقة الجلدية الخالية من البُقع، أمّا إذا كانت المشاكل الهرمونية هي السبب في الكلف، فإنّ التقشير الكيميائي قد لا يُحدِث نتيجة إلا إذا تم حلّ مُشكلة الخَلَل الهرموني.
  • درمابراسيون وتقشير الجلد: وهي إجراءات طبيّة يَستخدِم فيها الطبيب مادّة كاشطة للطّبقة العليا من الجلد، حيث يتمّ استخدام آلة لتقشير البشرة، وإزالة خلايا الجلد الميتة، وقد تكون هنالك حاجة إلى الخُضوع لجلسات عديدة؛ لعلاج الكلف نِهائياً.
  • العلاج بالليزر: إذ إنّ العلاجات بالليزر قد تكون تصالحية، أو كسرية مزدوجة، وتستهدف المنطقة المصابة فقط، ولكن هذا العلاج مكلف للغاية، وقد تَكون هناك حاجة إلى جلسات مُتعددة للقضاء على الكلف تماماً.


طرق طبيعية لعلاج الكلف

فيما يأتي بعض الوصفات الطبيعية لعلاج الكلف:

  • خل التفاح: يُعرف خل التفاح بعلاج معروف لأنواع مختلفة من مشاكل الشعر والجلد، ويُعتبر أيضاً واحداً من العلاجات المنزلية الطبيعية للكلف، لاحتوائه على حامض الخليك الذي يبيض بشكل الطبيعي؛ لإزالة البُقع الجلدية، ويجعل البشرة أكثر نعومةً وإشراقً، كما أنّه يأخذ السموم من الجلد. والطريقة هي:[٣]
    • المكونات:
      • كمية من خل التفاح.
      • كمية من الماء مساوية لخل التفاح.
    • طريقة التحضير:
      • مزج خل التفاح مع الماء بكمياتٍ متساوية، ثم وضع المزيج على بُقع الكلف، وتركه حتى يجف بالهواء.
      • غسل البشرة بالماء الدافئ، وتجفيفها بلطف.
      • تِكرار هذه العملية مرةً واحدةً يومياً.
  • الكُركُم ودقيق الطحين والحليب: يحتوي الكُركُم على خصائص طبيةٍ قويةٍ مما يجعله مكوناً معروفاً في طب الأيورفيدا، وهو علاج فعال للأمراض الجلدّية، ويقلل الكركم من الميلانين في الجلد، حيثُ يُساعد على علاج الكلف أيضاً، ويُعالج تصبّغ الميلانين جيداً، ويحتوي على خصائص مضادة للأكسدة، كما أنّه يزيل السموم من الجلد، ويُساعد على علاج حب الشباب، والبثور، ويحتوي الحليب على الكالسيوم، وحامض اللبنيك الذي يُساعد على تقشير، وتنعيم البشرة، ويُعتبر الكركم أحد العلاجات المنزلية لتصبغ الكلف، والطريقة هي:[٣]
    • المكونات:
      • خمس ملاعق كبيرة من مسحوق الكركم.
      • ملعقة كبيرة من دقيق الطحين.
      • عشر ملاعق كبيرة من الحليب.
      • منشفة.
    • طريقة التحضير:
      • مزج الكركم والحليب؛ للحصول على عجينة.
      • إضافة دقيق الطحين؛ لتكثيف المزيج.
      • وَضع العجينة بالتساوي على المنطقة المصابة مدة 20 دقيقة.
      • غسل البشرة بالماء الدافئ، ثمّ تجفيفها بمنشفة نظيفة.
      • تِكرار هذه العملية يومياً؛ للحصول على أفضل النتائج.
  • دقيق الشوفان والحليب والعسل: يتكون دقيق الشوفان من خاصية التقشير الطبيعية التي يمكنها التخلص من البُقع البنية التي على البشرة، وتقلل خلايا الجلد الميتة؛ للحصول على بشرةٍ أكثر إشراقاً وصافية، ويُعتبر الشوفان إحدى الوسائل العلاجية المنزلية بشكلٍ طبيعي، والطريقة هي:[٣]
    • المكونات:
      • ملعقتان كبيرتان من مسحوق الشوفان.
      • ملعقتان كبيرتان من الحليب.
      • ملعقة كبيرة من العسل.
    • طريقة التحضير:
      • مزج جميع المكونات معاً، ثم وضع المزيج على المناطق المصابة مدة 20 دقيقة.
      • فَرك البشرة بالماء، ثمّ تجفيفها باستخدام منشفة نظيفة.
      • تِكرار هذه العملية مرتين أو ثلاث مرات أسبوعياً مدّة شهر.
  • اللوز والحليب والعسل: يفتح اللوز البشرة؛ لأنه غنّي بالبروتين، وفيتامين E التي يغذّي الجلد، ويعيد لون البشرة الطبيعي، وفيما يأتي طريقتان لعلاج الكلف، وهما:[٣]
    • المكونات:
      • خمس حبات من اللوز.
      • كمية كافية من الحليب.
      • ملعقة صغيرة من العسل.
    • طريقة التحضير:
      • طحن اللوز، ثم إضافة الحليب، والعسل؛ للحصول على عجينة ناعمة.
      • وَضع العجينة على البشرة المصابة قبل النوم.
      • إبقاء المزيج على البشرة طوال الليل، وغسلها اليوم التالي باستخدام الماء البارد.
      • تِكرار هذه العملية يومياً مدّة أسبوعين.
    • طريقة التحضير:
      • مزج ملعقة صغيرة من اللوز المطحون مع كمية مناسبة من العسل؛ للحصول على عجينة كثيفة.
      • فَرك المزيج برفق على المنطقة المصابة مدّة نصف ساعة، ثمّ غسلها بالماء الدافئ، وتجفيفها.
      • تِكرار هذه العملية 3-4 مرات أسبوعياً.
  • الفجل والقشدة الحامضة: يُعتبر الفجل أحد أفضل العلاجات المنزلية التقليدية للكلف؛ لاحتوائه على خاصية التبييض التي تزيل أي تغيّر في لون الجلد، والطريقة هي:[٣]
    • المكونات:
      • ملعقتان كبيرتان من مسحوق الفجل.
      • كوب من القشدة الحامضة.
    • طريقة التحضير الأولى:
      • مزج المكونين معاً جيداً.
      • وضع المزيج على البشرة مدّة نصف ساعة.
      • غسل البشرة بالماء الدافئ.
      • تِكرار هذه العملية مرةً واحدةً أسبوعياً؛ للحصول على نتائج إيجابية.
    • طريقة التحضير الثانية:
      • تقطيع الفجل إلى شرائح، وفرك الشرائح على المنطقة المصابة.
      • إبقاء الفجل على البشرة حتى يجف طبيعياً، ثمّ غسله بالماء الدافئ.
      • تِكرار هذه العملية مرةً واحدةً أسبوعياً حتى تتلاشى البُقع البنية.


أسباب ظهور الكلف

  • الأفراد ذوو البشرة الداكنة هم الأكثر عرضةً لخَطر الإصابة بالكَلَف من أولئك الذين لديهم بشرة بيضاء اللون.
  • حساسيّة الإستروجين، والبروجسترون قد تُؤدي إلى حُدوث الكَلَف.
  • حبوب منع الحمل، والحمل، والعلاج بالهرمونات يمكن أن يؤدي إلى حدوث الكلف.
  • الإجهاد، وأمراض الغدة الدرقية.
  • التعرّض لأشعة الشمس يُسبّب الكَلَف؛ لأنّها تتحكم في إنتاج الميلانين.[٤]


المراجع

  1. "Home Remedies for Melasma", www.top10homeremedies.com, Retrieved 3-7-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Ramona Sinha (29-6-2018), "How To Prevent Pigmentation During Pregnancy"، www.stylecraze.com, Retrieved 3-7-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "19 Home Remedies For Melasma Pigmentation On Face", www.vkool.com, Retrieved 3-7-2018. Edited.
  4. Jaime Herndon (18-12-2017), "Melasma"، www.healthline.com, Retrieved 3-7-2018. Edited.