كيفية استخدام حب الرشاد

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٣٧ ، ٥ سبتمبر ٢٠١٨
كيفية استخدام حب الرشاد

حب الرشاد

الرشاد هو نباتٌ ينتمي إلى الفصيلة الكرنبية (بالإنجليزية: Cruciferae)، وينمو في كلّ من الهند، والولايات المتحدة المريكية، وأوروبا، وتُعدّ بذوره صالحةً للأكل، كما أنّه يوفر الكثير من الفوائد الصحية للجسم، والتي سنذكرها في هذا المقال.[١]


طريقة استخدام حب الرشاد

يمكن استخدام حبوب الرشاد كاملةً، سواء كانت طازجة أم مجففة، وهي تُستخدم في العادة كتوابل لإضافة نكهة تشبه الفلفل إلى الأطباق، أمّا أوراق هذا النبات فإنّها تُستخدم لصنع السلطات، والشطائر، والشوربات.[٢]


فوائد حب الرشاد

يوفر حبّ الرشاد العديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان، ونذكر منها:[٣]

  • التعزيز من صحة القلب: فقد أشارت إحدى الدراسات التي أُجريت على الفئران أنّ المستخلصات المائيّة لحبّ الرشاد يمكن أن تساعد على خفض ضغط الدم، وذلك لامتلاكها خصائص مدرّةً للبول.
  • شفاء الكسور: فقد أشارت الدراسات إلى أنّ حب الرشاد يزيد ترسيب الكولاجين في المنطقة المصابة بالكسور، كما أنّه يزيد مقاومة الشدّ في قصبة الساق المكسورة.
  • التقليل من مستويات السكر في الدم: فقد أشارت الدراسات إلى أنّ حبّ الرشاد يقلل من ارتفاع السكر في الدم بعد تناول الطعام عند الأشخاص المصابين بالسكري، وغير المصابين به، كما أنّه يقلل من تحول النشاء إلى غلوكوز بنسبةٍ قد تصل إلى 41%، وبالإضافة إلى ذلك فقد أشارت دراسةٌ إلى أنّ تناول 15 غراماً من حبّ الرشاد يومياً يقلل من مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من السكري.
  • التقليل من الربو: ففي إحدى الدراسات التي شارك فيها 30 شخصاً مصابون بالربو الخفيف أو المتوسط في القصبات الهوائية، وتترواح أعمارهم بين 15-80 سنة، لوحظ أنّ تناول غرامٍ واحدٍ من حبّ الرشاد ثلاث مراتٍ في اليوم مدّة 4 أسابيع دون استخدام أي نوعٍ من الأدوية يحسّن من وظائف الرئة، وأعراض الربو، وشدة نوباته.


القيمة الغذائية لحبّ الرشاد

يُوضح الجدول الآتي العناصر الغذائية المتوفرة في كوبٍ واحد، أو ما يساوي 50 غراماً من حب الرشاد غير المطبوخ:[٤]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 16 سعرة حرارية
الماء 44.7 غراماً
البروتين 1.30 غرام
الدهون 0.35 غرام
الكربوهيدرات 2.75 غرام
الألياف 0.6 غرام
السكريات 2.2 غرام
البوتاسيوم 303 ملغرامات
الكالسيوم 40 ملغراماً
الفسفور 38 ملغراماً
الحديد 0.65 ملغرام
المغنيسيوم 19 ملغراماً
الصوديوم 7 ملغرامات
الزنك 0.12 ملغرام
فيتامين أ 3458 وحدة دولية
فيتامين هـ 0.35 ملغرام
فيتامين ك 270.9 ميكروغراماً
فيتامين ج 34.5 ملغراماً
فيتامين ب1 0.04 ملغرام
فيتامين ب2 0.13 ملغرام
فيتامين ب3 0.5 ملغرام
فيتامين ب6 0.123 ملغرام
الفولات 40 ميكروغراماً


أضرار بذور الرشاد ومحاذير استخدامها

بالرغم من الفوائد الكثيرة لحبّ الرشاد، إلّا أنّه ليست هناك أيّ دراسات توضح سلامة استخدامه بالكميات الدوائية، حيث إنّ الإفراط في استهلاكه قد يسبّب التهيّجٍ في الأمعاء، كما أنّ هناك بعض الأشخاص الذين يُحذَّرون من استهلاك حبّ الرشاد، ونذكر من هؤلاء الأشخاص:[٥]

  • الحامل والمرضع: حيث إنّه ليست هناك أيّ دراساتٍ تحدد سلامة استخدام حبّ الرشاد خلال فترة الحمل والرضاعة، ولذلك تُنصَح النساء بتجنّب تناوله خلال هذه الفترات.
  • الأشخاص المصابون بالسكري: حيث إنّ تناول حبّ الرشاد قد يؤدي إلى انخفاض مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بالسكري، ولذلك فإنّهم يُنصحون بمراقبة مستويات السكر في الدم جيداً بعد تناوله.
  • الأشخاص المعرضون لنقص بوتاسيوم الدم: فقد يسبب الرشاد نقصاً في مستويات البوتاسيوم في الدم بشكلٍ كبيرٍ جداّ، ولذلك يُوصى الأشخاص المعرضون للإصابة بنقص البوتاسيوم بالانتباه عند استخدام الرشاد.
  • الأشخاص المعرضون للإصابة بانخفاض في ضغط الدم: حيث إنّ حبّ الرشاد يمكن أن يسبب انخفاضاً في ضغط الدم، ولذلك فإنّ الأشخاص المعرضين لذلك يُنصحون بالانتباه عند استخدام حب الرشاد.
  • الجراحة: إذ إنّ حبّ الرشاد قد يؤثر بشكلٍ سلبيّ في تنظيم مستويات السكر في الدم خلال الجراحة أو بعدها، ولذلك فإنّه يُنصح بتجنب تناوله قبل أسبوعين من موعد الجراحة المقرر.


التفاعلات الدوائية مع حب الرشاد

إنّ تناول حب الرشاد مع بعض الأدوية قد يؤدي إلى حدوث بعض التفاعلات الدوائية، ونذكر من هذه الأدوية:[٦]

  • الليثيوم: إذ إنّ حب الرشاد يمتلك خصائص مدرةً للبول، وقد يؤدي تناوله إلى التقليل من إفراز الليثيوم وإخراجه من الجسم، مما يسبّب زيادةً في مستوياته، ويزيد من أضراره الجانبية، وقد يسبب أضراراً جانبيةً خطيرة، ولذلك فإنّ الأشخاص الذين يتناولون هذا الدواء يُنصحون باستشارة الطبيب قبل تناول حبّ الرشاد.
  • الأدوية المخفضة للسكر: حيث إنّ تناول حب الرشاد مع بعض الأدوية المخفضة لسكر الدم قد تؤدي إلى انخفاض السكر بشكلٍ كبير، وخصوصاً عند الأشخاص المصابين بالسكري، ولذلك يُنصح هؤلاء الأشخاص بمراقبة مستويات السكر في الدم جيداً عند تناول هذه الأدوية مع حب الرشاد، وقد تكون هناك حاجةٌ إلى تغيير جرعاتها أيضاً.
  • الأدوية المخفضة للضغط: إذ إنّ تناول حبّ الرشاد مع الأدوية التي تقلل ضغط الدم قد يسبب انخفاضاً كبيراً فيه، ولذلك يُنصح الأشخاص الذين يتناولون هذه الأدوية باستشارة الطبيب قبل استخدام حب الرشاد.
  • الأدوية المدرة للبول: حيث إنّ تناول كميات كبيرةٍ من حبّ الرشاد قد يسبب انخفاضاً في مستويات البوتاسيوم، ولذلك فإنّ تناولها مع مدرات البول قد تؤدي إلى انخفاض في مستويات البوتاسيوم بشكلٍ كبير.


فيديو عن استخدامات بذور الرشاد

للتعرف أكثر على استخدامات بذور الرشاد يمكن متابعة الفيديو الآتي.[٧]


المراجع

  1. Gokavi SS, Malleshi NG, Guo M. (2004), "Chemical composition of garden cress (Lepidium sativum) seeds and its fractions and use of bran as a functional ingredient.", Plant Foods Hum Nutr, Issue 3, Folder 59, Page 105-111. Edited.
  2. Derek B. Murno (1997), Vegetables of Canada, Ottawa, Ontario, Canada: National Research Councel of Canada , Page 246. Edited.
  3. Ravindra G Mali, Shailaja G Mahajan and Anita A Mehta (2007), "Lepidium sativum (Garden cress): a review of contemporary literature and medicinal properties", Oriental Pharmacy and Experimental Medicine, Issue 4, Folder 7, Page 331-335. Edited.
  4. "Basic Report: 11203, Cress, garden, raw", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 20-7-2018. Edited.
  5. "GARDEN CRESS", www.webmd.com, Retrieved 20-7-2018. Edited.
  6. "GARDEN CRESS", www.rxlist.com, Retrieved 20-7-2018. Edited.
  7. فيديو عن استخدامات بذور الرشاد.