كيفية الحفاظ على شعر الأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٣ ، ١٩ نوفمبر ٢٠١٩
كيفية الحفاظ على شعر الأطفال

الحفاظ على شعر الأطفال

يحتاج شعر طفلكِ مهما كانت طبيعته أن تخصصي له اهتماماً كافياً، وتعتني به بالطريقة الصحيحة، وتحرصي على معالجة أي مشكلة قد يتعرض لها، فشعر الطفل جزء من مظهره الخارجي وجماله، وكما تهتمين بجمالكِ الخاص وتعتنين بشعركِ، عليكِ أيضاً أن تهتمي بشعر طفلكِ، وتوفري احتياجاته من الغذاء والعناية ليبدو صحياً، لامعاً، وخالياً من العيوب.


أهمية تحديد نوعية شعر الطفل

إن أول خطوة عليكِ القيام بها هي تحديد نوعية شعر طفلكِ، سواء كان أملسَ مستقيماً، أو مجعداً، أو دهنياً، أو جافاً، لأن معرفة نوع الشعر يسهل الكثير من الخطوات، ويجعلكِ أكثر قدرة على اتباع الطرق الصحيحة للتعامل معه، واختيار الشامبو الذي يناسبه، كما سيجعلكِ قادرة على تحديد عدد مرات استخدام الشامبو وغسل الشعر بما يتناسب مع عمر الطفل ونوعية شعره، وفيما يلي بعض النصائح للعناية بشعر الطفل حسب نوعيته:[١]

  • يُستخدم الشامبو ما يُقارب ثلاث مراتٍ بالأسبوع للأطفال الصغار.
  • يُغسل الشعر بالشامبو مرةً يومياً أو كلِّ يومين للشعر الدهني.
  • يُغسل الشعر غير الدهني مرةً أو مرتين بالأسبوع.
  • يُغسل الشعر المجعد الإفريقي، أو الشعر الجاف كل سبعة أو عشرة أيامٍ مرةً، مع ضرورة شطف الشعر بالماء بعد التعرّق، أو السباحة، مع استخدام بلسم؛ لأنّ كثرة استخدام الشامبو قد تُسبب جفافه بشكلٍ أكبر، كما يُفضل استخدام شامبو يزيد من ترطيب الشعر، ويمكن استخدام الشامبو الذي يحتوي على نسبة حموضة 5% للحفاظ على طبيعة الشعر وتألّقه.[٢]


نصائح عامة للعناية بشعر الأطفال

إذا كنتِ تبحثين عن نصائح عامة تمكنكِ من الاعتناء جيداً بشعر طفلك، فيمكنكِ اتباع النصائح التالية:

  • لا يحتاج شعر الأطفال للغسل بشكل مكثف أو متكرر مثل شعر البالغين، لأن الغدد الدهنية الموجودة في شعر الأطفال، لا تنتج كميات كبيرة من الزيوت، لذلك يكفي أن تقومي بغسله مرة واحدة كل بضعة أيام، باستخدام شامبو مناسب ولطيفٍ على العينين. [٣]
  • إذا كان شعر الطفل طويلاً، يمكنكِ استخدام بلسم أو رذاذ لفك العقد المتشابكة.[٣]
  • في حال كان شعر الطفل ناعماً، فاحرصي على استخدام فرشاة ناعمة لتمشيط شعره.[٣]
  • بعد الاستحمام قومي بتجفيف شعر طفلكِ بلطف بواسطة المنشفة، وتجنبي فرك الشعر بالمنشفة لأن ذلك سيجعله مجعداً ويتسبب بتساقطه. [٤]
  • استخدمي مشطاً أو فرشاة بأسنان واسعة لتمشيط شعر الطفل عندما يكون مبللاً، لأن أي مشط آخر قد يسحب معه الكثير من الشعر أثناء التمشيط.[٤]
  • لا تستخدمي مجفف الشعر مباشرةً على الشعر الرطب، فالحرارة يمكن أن تجعل الشعر جافاً وباهتاً.[٤]
  • لا تقومي بربط شعر الطفل بقوة بعد الاستحمام، بل اتركيه يتنفس لبعض الوقت ويجفّ جيداً من تلقاء نفسه.[٤]


تأثير نمط الحياة على شعر الأطفال

لا شك أن نمط الحياة الذي تحرصين على أن يتبعه طفلكِ، يؤثر بشكل كبير على صحة شعره، وفيما يلي بعض النصائح المتعلقة بالغذاء ونمط الحياة اليومي، والتي من شأنها أن تساهم في تعزيز نمو شعر طفلكِ:[٥]

  • يحتاج الطفل أن يأخذ كفايته من الفيتامينات والمعادن، للحفاظ على صحته أولاً، ولتعزيز نمو شعره ثانياً، لأن نقص العناصر الغذائية المهمة مثل الفيتامينات (A,C,D,E) والزنك وفيتامينات B والحديد والبيوتين والبروتين والأحماض الدهنية الأساسية قد يبطئ نمو الشعر أو يسبب تساقطه.
  • احرصي على أن يحصل طفلكِ على كفايته من البروتين، فالبروتين يلعب دوراً كبيراً في تعزيز نمو الشعر، كما أنه ضروري لإنتاج بروتين شعر يسمى "الكيراتين"، لذا قدمي لطفلكِ باستمرار أطعمة غنية بالبروتين، وقد يكون البيض من أهم هذه الأطعمة.
  • من الضروري أن يتناول الطفل الخضروات الورقية الخضراء باستمرار، مثل السبانخ، الغنية بالفولات والحديد وفيتامين (أ)، وفيتامين (ج)، وهي كلها عناصر تلعب دوراً في الحفاظ على صحة الشعر.
  • الدهون الصحية ضرورية أيضاً لنمو وتقوية الشعر، ويعتبر الأفوكادو مصدراً مهماً لها، فهذه الثمرة اللذيذة هي مصدر رائع للدهون الصحية، ولفيتامين E أيضاً، وهو فيتامين يعزز نمو الشعر.
  • لا تهملي ضرورة ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، فالرياضة تحفز الدورة الدموية مما يؤثر على نمو الشعر، لذا شجعي طفلكِ على ممارسة التمارين والأنشطة البدنية والألعاب مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع. [٤]

المراجع

  1. " How to Care for a Child's Hair", www.wikihow.com, Retrieved 25-1-2018. Edited.
  2. FLORA RICHARDS-GUSTAFSON (18-7-2017), "How to Care for Black Kids' Hair"، www.livestrong.com, Retrieved 25-1-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت "How should I take care of my child's hair?", www.sharecare.com. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج "Care for your child's hair", www.parentcircle.com.
  5. "The 14 Best Foods for Hair Growth", www.healthline.com. Edited.