فوائد فيتامين البيوتين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٠ ، ٢٦ مايو ٢٠١٩
فوائد فيتامين البيوتين

فيتامين البيوتين

البيوتين هو أحد أنواع فيتامين B وهو فيتامين B7، وهو من مشتقات الأميدازول الذي يتوفر في جميع الأطعمة الطبيعية تقريباً، حيث يوجد في المشروم، وسمك التونة، ولحم الديك الرومي، والأفوكادو، والبيض، وبذور عباد الشمس، وغير ذلك من الأطعمة المختلفة، وفي هذا المقال سنذكر فوائده وأعراض نقصه.


أعراض نقص فيتامين البيوتين

  • تشقق جوانب الفم والمنطقة المحيطة به، والجلد.
  • جفاف العينين والبشرة وتساقط الشعر.
  • الاكتئاب والتذمر والشعور بالحزن الشديد، وتكثر هذه الأعراض لدى المدخنين، ومدمني المشروبات الحكولية، ومرضى الكبد، والنساء الحوامل، كما أنّها تُصيب الأشخاص الذين يتناولون الوجبات السريعة بكثرة ودون أن يسيطروا على أنفسهم.


فوائد فيتامين البيوتين

تقوية الشعر والأظافر

صحيح أنّ الدراسات العلمية الحديثة لم تؤكد حتّى يومنا هذا أنّ فيتامين البيوتين ضروري لتحفيز نمو الشعر وتكثيفه، إلّا أنّها أثبتت وبشكلٍ أكيد أنّ نقصه في جسم الإنسان يؤدي إلى تلف وتساقط الشعر، كما أنّ وجوده بالكمية المناسبة في الجسم يقوي الطبقة الخارجية من الأظافر ويحميها من التكسر، لذلك تستخدم العديد من شركات مستحضرات التجميل أو مصانع الشامبوهات والكريمات الخاصة بالشعر فيتامين البيوتين لانتاج مواد عالية الجودة وذات كفاءة وفعالية كبيرة، كما يُمكن تناوله عن طريق الفم كمكملٍ غذائي لتزويد الجسم بالكمية اللازمة منه.


تحسين صحة البشرة

نقصه يُسبب أمراضاً جلديةً كالطفح الجلدي، والصدفية، والحكّة، وحب الشباب، والعديد من الالتهابات الجلدية الأخرى، لذلك يجب تزويد الجسم بالجرعات اللازمة منه للمحافظة على صحة وسلامة الجلد، مع ضرورة الانتباه إلى أنَّ نقصه الشديد في الجسم يساعد على تراكم السموم التي تعطل مهام الجهاز العصبي، وتُلحق الأذى والضرر بالبشرة.


خسارة الوزن الزائد

فهو يحرق السعرات الحرارية الزائدة، والكربوهيدرات، ويعمل كإنزيم مساعد في الجهاز الهضمي، وبالتالي يلعب دوراً مهماً وأساسياً في فقدان الوزن الزائد بصورةٍ سريعة وفعّالة، أي أنّ تناوله من خلال النظام الغذائي يدعم عملية التمثيل الغذائي ويعززها من خلال التخلص من السعرات الزائدة في الجسم.


تنظيم مستوى السكر في الدم

فهو من المواد التي تتحكم في مستوى السكر بالدم بشكلٍ خاص إذا تمّ تناوله مع عنصر الكروم، لأنّه يؤدي إلى وقاية الجسم من السمنة وخاصةً لدى مرضى السكري، كما أنّه يقي من مرض السكري ذاته ويحدّ من الإصابة به.


تقليل مستويات الكولسترول

أثبتت الدراسات الحديثة أنّ البيوتين له دورٌ مهم وأساسي في خفض نسبة الكولسترول في الدم، لأنّ ارتفاع نسبة الكولسترول تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب المختلفة، مثل: النوبة القلبية والسكتة الدماغية، كما يُقلل بشكلٍ فعال من نسبة الكولسترول الضار في الدم.


حماية الأنسجة

يقي ويحمي الأنسجة العضلية المختلفة، ويقوم بإصلاحها في حال وجود أي أضرار أو مخاطر عليها، فهو يضمن الوظيفة والأداء السليم لأنسجة الجهاز العصبي المختلفة، كما يساعدها على النمو الأمثل بشكلٍ خاص في النخاع والعظام.


توليف المكونات

يشكل البيوتين مزيجاً لعدد من المكوّنات الحيوية المهمة للحفاظ على صحة الإنسان وسلامته، فهو يساعد في إنتاج الطاقة من خلال تحفيز وظيفة الجلوكوز في الجسم، ويسهم في تركيب الأحماض الأمينية والدهنية بشكلٍ كبير في الجسم.


فيديو أين يوجد فيتامين البيوتين؟

لا يستطيع الجسم تصنيع هذا النوع من الفيتامينات، لذا يجب أن تحصل عليه من المصادر الغذائية المتعددة. تعرف أكثر على مصادره في هذا الفيديو :