كيفية تطعيم الاطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٦ ، ٢٨ نوفمبر ٢٠١٨
كيفية تطعيم الاطفال

تطعيم الأطفال

من المعروف أنّ الرضاعة الطبيعية من الأم تمنح الطفل المناعة، التي تُساعد جسمه على مقاومة العديد من الأمراض، ولكنّ هذه المناعة ما تلبث أنْ تختفي عند بلوغه العام الأول من العمر، بالإضافة إلى أنّ العديد من الأطفال لم يتم إرضاعهم من حليب الأم. وللوقاية من انتشار الأمراض المعدية بين الرضع والأطفال والبالغين، يمكن تزويد جسم الطفل بالمناعة اللازمة من خلال إعطائه المطاعيم المناسبة لبعض الأمراض المعدية مما يدفع جهاز المناعة في جسم الرضيع إلى صنع أجسامٍ مضادة (بالإنجليزية: Antibody) لكل من هذه الأمراض، وبالتالي يتمكّن جسم الرضيع من القضاء على المرض المعني، في حال تعرض الجسم للعدوى بهذا المرض في المستقبل.[١]


كيفية تطعيم الأطفال

يختلف جدول المطاعيم باختلاف الدول، والحالة الصحية للطفل، ونوع المطعوم المُراد إعطائه، وبالاعتماد على توفر المطعوم من عدمه، كما قد يتم إعطاء مجموعة محددة من المطاعيم دفعة واحدة مما يُخفّف على الرضيع عدد الحقنات التي سوف يتلّقاها، وفيما يلي بيانٌ للمطاعيم وكيفية إعطائها للأطفال:[٢]

  • عند الولادة: يتم إعطاء مطعوم فيروس الكبد الوبائي ب خلال 24 ساعة من الولادة في العادة، وفي حال كان الطفل ذا وزن منخفض عند الولادة يمكن تأجيل أخذ الحقنة عند موعد خروجه من المستشفى أو بعد شهر من الولادة، أمّا فيما يتعلق بالأطفال الذين لم يتم إعطاؤهم مطعوم التهاب الكبد الوبائي ب سابقاً فيُمكنهم الحصول عليه في أيّ مرحلة عمرية.
  • بعد 1-2 شهر من الولادة: يتم إعطاء الأطفال الجرعة الثانية من مطعوم التهاب الكبد الوبائي ب بعد مرور شهر واحد أو شهرين من الجرعة الأولى.
  • عند بلوغ شهرين وأربعة أشهر من العمر: يحصل الأطفال عادة في عمر الشهرين على عدّة مطاعيم، ويتم إعادة إعطائها مرة أخرى على عمر أربعة أشهر، وفيما يلي بيانٌ لهذه المطاعيم:
    • اللقاح الثلاثي البكتيري المعروف باختصار DTaP وهو نوع من اللقاحات المركبة ويحتوي على لقاح الخناق (بالإنجليزية: Diphtheria)، ولقاح الكزاز (بالإنجليزية: Tetanus)، ولقاح السعال الديكي (بالإنجليزية: Acellular pertussis).
    • لقاح المستدمية النزلية النوع ب (بالإنجليزية: Haemophilus influenzae type b).
    • لقاح شلل الأطفال غير النشط (بالإنجليزية: Inactivated poliovirus vaccine).
    • لقاح المكورة الرئوية المقترن (بالإنجليزية: Pneumococcal conjugate vaccine).
    • لقاح الفيروس العجلي (بالإنجليزية: Rotavirus vaccine).
  • عند بلوغ ستة أشهر: يتم إعطاء الأطفال الجرعة الثالثة من المطاعيم الآتية، اللقاح الثلاثي، ولقاح المكورة الرئوية المقترن، أمّا فيما يتعلق بلُقاحيّ المستديمة النزلية النوع ب ولقاح الفيروس العجلي فقد يتم إعطاء جرعة ثالثة اعتماداً على نوع المطعوم الذي تم إعطائه في الجرعة السابقة، كما يتم إعطاء لقاح فيروس الإنفلونزا والذي يمكن أن يُعطى سنوياً للأطفال البالغين من العمر ستة أشهر أو أكبر حيث يتوفر على شكل حقنٍ أو بخاخ أنفي، ويُفضل إعطاء مطعوم الإنفلونزا من خلال الحقن فقد أثبتت مدى فعاليتها وسلامتها.
  • عند بلوغ 6-18 شهر: يتم منح الأطفال لقاحيّ فيروس الكبد الوبائي ب وشلل الأطفال غير النشط.
  • عند بلوغ 12-15 شهر: يتم إعطاء الطفل خلال هذه المرحلة العمرية جرعة لقاح المستدمية النزلية النوع ب، ولقاح المكورة الرئوية المقترن، ولقاح جدري الماء (بالإنجليزية: Chicken pox)، ويتم إعطاء اللقاح المركب المعروف باختصار الMMR، الذي يتضمن لقاح الحصبة (بالإنجليزية: Measles)، ولقاح النكاف (بالإنجليزية: Mumps)، ولقاح الحصبة الألمانية (بالإنجليزية: Rubella).
  • عند بلوغ 12-23 شهر: خلال هذه المرحلة العمرية يتم إعطاء لقاح فيروس التهاب الكبد الوبائي أ، والذي يُعطى على شكل جرعتين، يفصل بينهما ستة أشهر على الأقل.
  • عند بلوغ 15-18 شهر: خلال خذه المرحلة يتم منح الطفل جرعة من المطعوم الثلاثي.
  • عند بلوغ 4-6 سنوات: يتم إعطاء الطفل جرعة من اللقاح الثلاثي، و لقاح الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية المركب، وجرعة من لقاح شلل الأطفال، بالإضافة للقاح جدري الماء النطاقي (بالإنجليزية: Varicella).
  • عند بلوغ 11-12سنة: يتم إعطاء الطفل المطاعيم الآتية:
    • لقاح فيروس الورم الحليمي البشري (بالإنجليزية: Human papillomavirus vaccine) والذي يُعطى على جرعتين على مدى 6-12 شهراً، ويمكن إعطاء هذا اللقاح في وقت أبكر ببلوغ الطفل تسع سنوات، إذ يُعطى هذا اللقاح للصبيان والفتيات للوقاية من الإصابة بالثآليل التناسلية أو الإصابة ببعض أنواع السرطانات.
    • لقاح التيتانوس والدفتيريا و السعال الديكي.
    • لقاح المكورات السحائية المقترن (بالإنجليزية: Meningococcal conjugate vaccine)، كما يتم إعطاء جرعة معززة من هذا المطعوم على عمر 16 سنة.
  • عند بلوغ 16-18 سنة: يتم إعطاء لقاح المكورة السحائية من النوع ب، وعلى العكس من لقاح المكورات السحائية المقترن فإنّ هذا اللقاح يتم إعطائه للأطفال والمراهقين اعتماداً على قرار الطبيب، ويُعطى على جرعتين أو ثلاث جرعات اعتماداً على نوع اللقاح التجاري المتوفر.


التأثيرات الجانبية لأخذ المطاعيم

يثق المختصون بالفوائد الوقائية للمطاعيم، والتي تفوق الآثار الجانبية البسيطة المصاحبة لأخذ هذه المطاعيم، وفي الحقيقة تُعَد المطاعيم آمنة ولكن قد يُصاحبها بعض الآثار الجانبية، التي غالباً ما تكون طفيفة، وتظهر كاحمرار أو ألم في المنطقة التي تمّ حقن المطعوم فيها، والإصابة بحمى طفيفة، ويجدر بالذكر أنّ هذه الآثار الجانبية غالباً ما تختفي خلال بضعة أيام، وفي حالاتٍ نادرةٍ قد يُصاب بعض الأطفال بارتفاعٍ في درجة الحرارة لما يزيد عن 40 درجة مئوية، وقد يحمل بعض الأطفال حساسية تجاه بعض المطاعيم تظهر بعد فترة قصيرة من أخذ المطعوم، وغالباً ما يتولى أمرها الطبيب، ومن المهم إخبار الطبيب في حال معرفة الأم بإصابة طفلها بنوعٍ من الحساسية لإحدى مكونات المطعوم.[٣]


المراجع

  1. "Vaccine Schedule for Infants and Toddlers", www.healthline.com, Retrieved 31/10/2018. Edited.
  2. "immunization scheuale", kidshealth.org, Retrieved 31/10/2018. Edited.
  3. "Immunizations and Vaccines", www.webmd.com, Retrieved 31/10/2018. Edited.