كيفية زراعة اشجار الليمون

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٢٧ ، ٣ يوليو ٢٠١٨
كيفية زراعة اشجار الليمون

الليمون

اللّيمون (الاسم العلمي: Citrus limon) نبات صغير الحجم ينتمي إلى مجموعة الحمضيات التي يعود أصلها إلى جنوب شرق آسيا الاستوائيّة وشبه الاستوائيّة. وتتميّز أشجار الليمون بزهورها البيضاء ذات الحواف الأرجوانيّة، وثمارها بيضويّة الشّكل وتكون مقسمّة من الدّاخل إلى عدة فصوص، ولها طعم حامض، وتكون محاطة بقشرة عطريّة صفراء اللّون عندما تكون الثّمرة ناضجة. ويُستخدم الليمون في صنع عصير اللّيمون، ولتتبيل السّلطات، واللحوم والخضروات، كما يُستخدم زيت اللّيمون في صناعة العطور، ومستحضرات التّجميل، ولتلميع الأثاث.[١]


كيفية زراعة الليمون

أشجار الليمون من الأشجار التي يرغب الكثيرون في زراعتها في حدائقهم نظراََ لجمال أزهارها في فصل الربيع، والفوائد الكثيرة لثمارها الطازجة، ولسهولة زراعتها أيضاً، وذلك باستخدام البذور المتوفرة في كل منزل، ويكون ذلك باتباع الخطوات الآتية:[٢]

  • اختيار التّربة: تفضِّل أشجار الليمون التّربة جيدة التّصريف، والغنية بالمغذيات، لذا فمن الأفضل أن تتكوّن التّربة التي سيُزرع الليمون فيها من الخث، والفرميوليت، والبيرلايت، وللتخلّص من البكتيريا التي تقتل البذور يُفضّل أن يكون مزيج التّربة مُبستراََ.
  • تجهيز التّربة للزراعة: لتجهيز التّربة للزراعة توضع في وعاء كبير ويُضاف إليها الماء وتُمزج جيداََ للحصول على تربة رطبة دون أن تكون مشبعة بالماء.
  • اختيار الأصيص: يعتمد حجم الأصيص المستخدم للزراعة على عدد البذور التي ستُزرع فيه، ولزراعة بذرة واحدة يمكن اختيار أصيص يتراوح عرضه ما بين 7.6-10 سنتيمترات، ويتراوح عمقه من 12.7-15.2 سنتيمتراََ، ولزراعة بذور أكثر يجب اختيار أصيص أكبر، وفي جميع الحالات يجب أن يحتوي الأصيص على عدد كافٍ من الثّقوب لتصريف الماء.
  • تعبئة الأصيص بالتربة: يُملأ الأصيص بالتّربة على أن تُترك مسافة 2.5 سنتيمتر بين سطح التّربة وبين حافة الأصيص، ثم تُحفر التُّربة بالإصبع أو بالقلم للوصول إلى عمق 1.2 سنتيمتر.
  • اختيار البذور: يُراعى عند اختيار البذور أن تكون ممتلئة الحجم، أما البذور صغيرة الحجم، أو الذّابلة فيجب استبعادها لأنها على الأغلب لن تنمو، ومن الضّروري أن تؤخذ البذور من ليمون عضوي لضمان نمو البذور إلى شتلة سليمة، ويمكن اختيار ما بين 5-10 بذور لأنّ بعض البذور قد لا تنمو.
  • إعداد البذور: تُغسل البذور جيداََ للتخلّص من المادة اللّزجة التي تحيط بها تماماََ؛ وذلك لأنّ الطبقة اللزجة تحتوي على سكريات قد تتسبّب بتعفُّن البذور إن لم يتم التّخلص منها، ثم تُنقع البذور في كوب من الماء الدّافئ طوال اللّيل لتشجيعها على الإنبات بسرعة.
  • غرس البذور: تُوضع البذرة في الحفرة التي تم إعدادها على أن يكون الجزء المدبّب من البذرة والذي ستخرج منه الجذور لاحقاََ متجهاََ للأسفل، والجزء الدّائري من البذرة متجهاََ للأعلى، ثم يُغطى الأصيص بغلاف بلاستيكي شفاف ويُثبّت برباط مطاطي، ثم يُثقب الغلاف البلاستيكي للحصول على فتحات صغيرة، وذلك لحصر الرّطوبة والدّفء داخل الأصيص مع السّماح للنبات بالتّنفس.
  • اختيار المكان المناسب: يُوضع الأصيص في مكان دافئ تتراوح حرارته ما بين 20-28 درجة مئويّة، مع مراعاة عدم التعرّض الزّائد لأشعة الشّمس التي قد تحرق الشّتلات الصّغيرة.
  • ري التّربة: عندما تصبح التّربة جافة يُزال الغطاء البلاستيكي عن الأصيص، وتُسقى التّربة ثم يعاد الغلاف البلاستيكي مجدداََ.
  • العناية بالشتلات: بعد أسبوعين من زراعة البذرة تقريباََ سيظهر البرعم، عندها يُزال الغلاف البلاستيكي عن الأصيص ويوضع في مكان دافئ بحيث تكون الشتلة معرضّة لضوء الشّمس لفترة تتراوح ما بين 10-14 ساعة يومياََ ( يمكن الاستعانة بضوء صناعي)، وعند ظهور أربع أوراق للشتلة تُسقى بانتظام مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، على أن تسقى التّربة فقط عندما يجف السّطح مع بقاء التّربة من الدّاخل رطبة، وعند بلوغ الشّتلة عامها الأول تُنقل إلى أصيص أكبر حجماََ، للسماح لها بالنموّ بحريّة.


نقل أشجار الليمون إلى الحديقة

تحتاج أشجار الليمون التي تزرع في أصيص إلى مساحة أكبر كل عام، لذلك يجب نقلها إلى أوعية أكبر، كما يمكن إعادة زرعها في الحديقة، على أن يتم اختيار الوقت المناسب وهو فصل الرّبيع، ويكون ذلك باتباع الخطوات الآتية:[٣]

  • تقليم جذور الأشجار لتشجيع نمو جذور جديدة، والتّخلّص من الحجارة الكبيرة العالقة بالجذور.
  • عمل حفرة بعمق 1.2 متراََ، ووضع شجرة اللّيمون فيها وإعادة ملئها بالتّراب وتركها لفترة تتراوح ما بين 4-6 أشهر للسماح بنموّ جذور جديدة.
  • تقليم فروع الشّجرة بمقدار الثّلث.
  • نقل الشّجرة إلى حفرة جديدة تكون مناسبة لحجم الشّجرة.
  • ري الشّجرة مباشرة بعد زرعها من جديد.


تحفيز أشجار الليمون على إنتاج الثمار

يشكو البعض من أنّ أشجار الليمون لا تنتج ثماراََ بالرّغم من بلوغها العمر المناسب (3-5 سنوات)، ويعود ذلك إلى عدة أسباب، منها عدم اتباع الطّريقة الصحيحة في زراعة الأشجار، أو نقص في كمية المغذيات أو الماء أو بسبب تلف الجذور، ولتشجيع أشجار الليمون على إنتاج الثّمار يمكن اتباع الخطوات الآتية:[٤]

  • نقل الأشجارإلى منطقة دافئة ومحميّة من الرّياح الجافة، وفي حال تعرُّض النّبات لصقيع مفاجئ يمكن استخدام الأغطية الحراريّة، أو البطانيات لحماية البراعم الجديدة، أو الثّمار الصّغيرة.
  • استخدام الأسمدة المخصصّة لأشجار الحمضيات والتي تكون غنيّة بالبوتاس، وإضافة الفسفور إلى التّربة في الرّبيع لتشجيع النّبات على الإزهار، والإثمار.
  • تجنُّب استخدام الأسمدة التي تحتوي على نسبة عاليّة من النّيتروجين في فترة الإزهار، لأنّ النّيتروجين يُشجع نمو الأوراق ويقلّل من نموّ الأزهار.
  • ري أشجار الليمون بعمق أثناء الرّبيع، والصّيف، والخريف والاكتفاء بنصف كمية الري في الشّتاء؛ وذلك لأنّ ثمار اللّيمون تحتاج إلى الكثير من الرطوبة لتتكوّن.
  • تقليم الأشجار عند الحاجة فقط، ويكون ذلك بالتخلّص من الخشب الميّت والفروع المتضرّرة فقط.
  • حماية الأشجار من الحشرات والمبادرة بعلاج النّبات عند تعرضّه للأمراض المختلفة.


المراجع

  1. "Lemon", www.newworldencyclopedia.org,30-5-2011، Retrieved 28-5-2018. Edited.
  2. Review By: Andrew Carberry , "Expert Reviewed How to Plant a Lemon Seed"، www.wikihow.com, Retrieved 28-5-2018. Edited.
  3. Amy Grant, "Transplanting A Lemon Tree – Best Time To Transplant Lemon Trees"، www.gardeningknowhow.com, Retrieved 28-5-2018. Edited.
  4. Bonnie L. Grant, "No Fruit On Lemon Trees: How Can I Get My Lemon Tree To Bear Fruit"، www.gardeningknowhow.com, Retrieved 28-5-2018. Edited.