كيفية زراعة بذور الثيل

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٦ ، ١٢ يونيو ٢٠١٩
كيفية زراعة بذور الثيل

كيفية زراعة بذور الثيل

يُمكن زراعة بذور الثّيل أو النّجيل عن طريق اتّباع الخطوات الآتية:[١]

  • حرث التّربة: قبل زراعة بذور الثّيل يجب حرث التّربة لتنظيفها من الأعشاب الضّارة بالثّيل مثل الزيوان والحشائش الأخرى المُنافسة له، ويُمكن حرث التّربة يدوياََ أو باستخدام آلة حِراثة، ويفضَّل حرث التّربة أكثر من مرة للتأكّد من خلوّها من الأعشاب.
  • فحص التّربة: يجب فحص الرّقم الهيدروجيني للتربة للتأكّد من أنّ درجة حموضتها ملائمة لنمو الثّيل الذي يُفضِّل العيش في تربة تتراوح حموضتها ما بين 5.6-7، ويمكن تعديل درجة حموضة التّربة ببساطة عن طريق إضافة الكلس إذا كانت التّربة حمضيّة أكثر مما يجب، أما إذا كانت قلويّة فيُضاف إليها الكبريت لزيادة حموضتها.
  • تسميد التّربة: يحتاج الثّيل إلى تربة غنيّة بالمواد العضويّة؛ لذلك يُنصَح بإضافة ما يُقارب 15 سنتيمتراََ من الدّبال (بالإنجليزية: humus) للتربة قبل البدء بزراعة البذور، والدّبال هو نوع من التّربة الغنية بالمواد العضويّة يمكن الحصول عليه من متاجر البستنة.
  • زراعة البذور: يُمكن زرع بذور الثّيل باليد أو باستخدام آلة نشر البذور لضمان توزيع البذور على التّربة بالتّساوي، وللحصول على مرج كثيف يُنصَح باستخدام 453-907 غرام من البذور لكل 305 متر مربع.
  • تغطية البذور بالتّربة: تُغطى بذور الثّيل بطبقة رقيقة من التّربة بحيث لا يتجاوز سُمكها 0.31-0.63 سنتيمتراََ، وذلك لأنّ دفن البذور تحت طبقة سميكة من التّربة سيحدّ من نموها.
  • ري البذور: يجب ري البذور مباشرةََ بعد زراعتها، والاستمرار بريها يومياََ خلال الأسابيع الثّلاثة الأولى حتى تنمو البذور، ويمكن بعد ذلك تقليل كمية الرّي تدريجياََ لأنّ الثّيل من النّباتات التي يمكنها العيش في التّربة الجافة.


خصائص أعشاب الثيل

تتميّز أعشاب الثّيل بالخصائص الآتية:[٢]

  • ينمو عشب الثّيل جيداََ في المناطق مرتفعة الحرارة صيفاََ والمعتدلة شتاءََ، ويُفضِّل المناطق التي يصل معدل تساقط الأمطار فيها إلى 41 سنتيمتراََ سنوياََ، ومع ذلك يمكن للثيل تحمّل ظروف الجفاف.
  • يحتاج الثّيل إلى الكثير من الضّوء ولا يتمكّن من العيش في المناطق منخفضة الإضاءة أو الظّليلة.
  • ينمو الثّيل سريعاََ ويمكن أن ينتشر في المناطق الخالية المُحيطة به بسرعة مما يساعد على منع تآكل التّربة.
  • يمتلك الثّيل جذوراََ تمتد عميقاََ في التّربة، ويمكن أن يصل عمق جذورها إلى 119-150 سنتيمتراََ.
  • يتمكّن الثّيل من العيش في أي نوع من التّربة، ويمكنه تحمّل الملوحة، والنّجاة من الفيضانات المُتكررة، والتّعافي من التآكّل والرّص.


فرش كساء الثيل الجاهز

يُمكن فرش كساء الثّيل (بالإنجليزيّة: Sod) على التّربة باتباع الخطوات الآتية:[٣]

  • تنظيف التّربة من الصّخور والأعشاب، والتأكّد من إزالة جذور الأعشاب التي تمتد عميقاََ في التربة.
  • تسميد التّربة وتسوية سطحها تماماََ.
  • تثبيت رشاشات الماء اللازمة لري كساء الثّيل بحيث يكون ارتفاع الرّشاش 1.27 سم عن الأرض.
  • ترطيب التّربة قبل مد كِساء الثّيل عليها، والتّأكّد من عدم ترك فراغات بينها، ورشها بالماء بعد فرشها مباشرةً حتى لا تجف جذور الثّيل.
  • ري كساء الثّيل المفروش حديثاََ كل نصف ساعة، والحرص على ريّه بعد ذلك مرة واحدة على الأقل يومياََ.
  • دحل الثّيل باستخدام المدحلة بهدف التّخلّص من الجيوب الهوائيّة التي قد تكون تحته، والتّأكّد من اتصال جذور الثّيل بالتّربة بشكل جيد.


المراجع

  1. Lauren Kurtz (29-3-2019), "How to Plant Bermuda Grass"، www.wikihow.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.
  2. Josienita Borlongan (21-9-2017), "What are Five Characteristics of Bermuda Grass?"، www.gardenguides.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.
  3. Benji Mester (22-4-2019), "A Simple Guide to Laying Sod "، dengarden.com, Retrieved 2-6-2019. Edited.