كيف أتخلص من حساسيتي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٥ ، ٢٤ أكتوبر ٢٠١٨
كيف أتخلص من حساسيتي

تحديد حقيقة المشاعر

إنّ تحديد المشاعر الحقيقيّة هو الخطوّة الأولى للتخلّص من الحساسية الزائدة، ويكون ذلك بتصنيف الشّعور كخيبة أمل، أو حزن، أو غضب، أو غيرها، وتمكّن هذه الطّريقة الفرد من الكشف عن الأمور التي أدّت إلى إحساسه بالمشاعر، والتّفكير فيما يُمكنه أن يفعل حِيالها.[١]


القيام بالأفعال التي تُساهم في التخلّص من الحساسية

إنّ تغيير السلوك من شأنه أن يؤدّي إلى تغيير الشّعور؛ لذلك يُنصح بالقيام بالأمور الإيجابية التي تُساهم في تحسين الشّعور كالمشي مثلاً، أو الاتّصال بصديق، أو ممارسة الهوايات المفضّلة، ويُمكّن الشّعور بالتحسّن، والابتعاد عن المشكلة عن طريق النّظر إلى الموقف من زاوية أخرى، ثمّ تقييمه بالشّكل الصّحيح.[١]


إيجاد الحلول للمشاكل

يجب البحث في الضّغوطات المسببة للحساسية وإيجاد الحلول الملائمة لها، ومن الأمثلة على ذلك ما رواه الدكتور تيد زيف عن شعور أحد المرضى لديه بالإرهاق الشّديد نتيجة عمله في وظيفة معيّنة؛ الأمر الذي أدّى إلى إصابته بمشاكل صحّية وأخرى نفسية، وعندما وجد أنّ سبب بقائه في العمل هو نتيجة سكنه في منطقة مرتفعة التّكاليف، فانتقل إلى منطقة أكثر هدوءاً وأقلّ سعراً، وحصل على وظيفة أخرى أكثر راحة، وتحسّنت صحته.[٢]


ضبط وقت النوم والالتزام بالرّوتين الصّباحي

بحب قول الدكتور تيد زيف إنّ تهيئة الجسم للنّوم قبل موعده بساعة أو ساعتين على الأقلّ من شأنه تحسين المزاج وتقليل الحساسية لدى الأشخاص، ويكون ذلك بإغلاق الأجهزة الإلكترونية وممارسة الأنشطة المهدّئة؛ كقراءة الكتب مثلاً، ويُنصح صباحاً بإمضاء ثلاثين دقيقة في ممارسة الأنشطة التي تعزّز التّركيز، مثل: اليوغا، أو التأمّل، أو القراءة.[٢]


الابتعاد عن التّخصيص

إنّ رؤية المسائل العامّة بنظرةٍ شخصية، وتحميل النفس مسؤولية بعض الأمور التي قد تكون غير قابلة للسيطرة في بعض الأحيان يُمكن أن يسبب حساسية مفرطة؛ فعلى سبيل المثال إذا تلقّى أحد الآباء تعليقاً سلبياً في المدرسة من قبل المعلّم حول سلوك أحد أبنائه، فإنّ هذا لا يعني بالضرورة أنّه أب سيئ او أن المعلم وجّه له هذه الإهانة، بل يعني ذلك طلب المزيد من الاهتمام، ويجب النّظر من قبل الأب إلى هذا التّعليق بشكلٍ منطقيّ واستخدامه كفرصة للتّحسين والتطوّر.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Amy Morin, "How To Overcome Emotional Sensitivity"، www.lifehack.org, Retrieved 16-3-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Margarita Tartakovsky, "10 Tips for Highly Sensitive People"، psychcentral.com, Retrieved 16-3-2018. Edited.
  3. Melissa Porrey, "Expert Reviewed How to Overcome Emotional Sensitivity"، www.wikihow.com, Retrieved 16-3-2018. Edited.