كيف أحرق الدهون بعد الأكل

كيف أحرق الدهون بعد الأكل

الجسم الرشيق

السعي وراء الجسم الرشيق والصحي حالةٌ عامّة؛ وهذا الأمر لا يقتصر على النساء دون الرجال، لذلك يبحث الناس عن أفضل الطرق والأساليب لتخفيف الوزن، ورغم ذلك فالبعض لا يستطيع الالتزام بحمية معينة؛ إذ تجتمع رغبتهم بين الأكل اللذيذ والجسم النحيف، لهذا سنذكر في هذا المقال الأساليب المختلفة لحرق الدهون بعد تناول الوجبات، كالنشاط الرياضي غيره.


حرق الدهون بعد الأكل

بعد تناول الوجبات الدسمة نشعر بالتخمة والثقل، فيتملّكنا الكسل للقيام، ولكن علينا أن نعلم أن الركون والتخلي عن الحركة سيزيد من نسبة الدهون في الجسم، ولن نُحقّق الغاية التي نسعى إليها ألا وهي الرشاقة، ولنقوم بحرق الدهون لا بُدّ من القيام ببعض النشاطات الرياضيّة بعد الأكل كالركض، والمشي السريع، والسباحة، أو بعض التمارين الرياضيّة المخصّصة لتخفيف مناطق محددة في الجسم.


مشروبات مفيدة لمن يرغب بخسارة الوزن

هذه المشروبات قد لا تعمل بحد ذاتها على حرق الدهون، ولكنها على الأقل تساعد على ملئ معدتك وبالتالي تقليل كمية الطعام التي تتناولها خلال اليوم، وتعزز من كمية الفيتامينات والمعادن التي تحصل عليها يومياً، مثل:

  • البقدونس المغلي: يساعد البقدونس على تخفيف الوزن واتباع حمية غذائية مفيدة؛ فهو يحتوي على العديد من العناصر الغذائية كالفيتامينات والحديد والفسفور وغيرهم، وهو يُقلّل من نسبة الكولسترول في الدم، ويحمي من أمراض القلب، وتكون الطريقة عن طريق غلي كميّة مناسبة من أوراق البقدونس بالماء.
  • الحليب خالي الدسم: إنّ الاستمرارية في تناول الحليب يُسهّل عمليّة حرق الدهون؛ فالأشخاص الذي يواظبون على تناوله نجد لديهم قدرة أعلى من الأشخاص الذين لا يتناولونه.
  • عصير الخضار والفواكه: تحتوي الخضروات أو الفواكه على الكثير من الفيتامينات والأملاح المفيدة لجسم الإنسان، كما أنّها مليئة بالألياف التي تعطي إحساسا بالشبع، وتُخفّف من الإمساك، وبذلك تساهم في تخفيف الوزن، وننصح لأجل هذا الأمر بشرب عصير الجريب فروت، وعصير التفاح، وعصير الطماطم، كما يمكن سلق الخضروات وتناولها؛ حيث إنّ طهيها بهذه الطريقة يساهم بشكل كبير في التخلص من الدهون.
  • الشاي الأخضر: يساعد الشاي الأخضر على حرق الدهون المُكدّسة في الجسم؛ لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة تساعد في عمليّة التمثيل الغذائي، ولاحتوائه أيضاً على الكافيين الذي يساهم في تحرير الدهون المتراكمة في الخلايا لتسهل عملية حرق الدهون بعد ذلك، بالإضافة إلى أنه يحفّز عمليّة الأيض فيخسر الجسم المزيد من السعرات الحراريّة، كما أنه يُضعف الشهيّة للطعام.
  • الماء: يُعدّ الماء من أهم الأمور التي تساعد في تقليل الوزن أو حرق الدهون؛ إذ يقوم الماء على نقل الدهون إلى العضلات حتى يتسنّى لها حرقها، كما أنه يقلل الشهيّة عندما نشربه بعد تناول الخضار أو الفواكه، وكميّة الماء التي يُفضّل شربها حوالي ستة إلى ثمانية أكواب.
416 مشاهدة
للأعلى للأسفل