كيف أرتب خزائن المطبخ

كتابة - آخر تحديث: ١٩:١٤ ، ١٧ يناير ٢٠٢٠
كيف أرتب خزائن المطبخ

ترتيب المطبخ

يعد المطبخ بمثابة غرفة صغيرة من أجزاء المنزل إلا أنه يحظى بأهمية ومكانة كبيرة حيث إنه القسم الأكثر استخداماً وبشكل يومي، مما يستدعي ضرورة التفكير في كيفيةٍ مناسبةٍ لترتيبه وتنظيمه، وبشكل يتعدى مجرد إتقان تجميع الأطباق بصورة منظمة؛ ليصل المستوى إلى تنظيم ذكي وأنيق يليق بالمنزل ويسهل حياة الفرد داخل المطبخ قدر الإمكان.[١]


يجب التفكير في كيفية استخدام الفرد للمطبخ ليتم الوصول إلى أفضل طريقة تخص تنظيمه وترتيبه، عندها يتم التمييز بين الأشياء المستخدمة يومياً في المطبخ والأشياء المدفوعة في عمق الخزانات وبعيدة عن متناول اليد، ليتم التخلص من كل ما هو غير ضروري بهدف الحصول على خزائن مطبخ نظيفة وجذابة وعملية.[٢]


ترتيب خزائن المطبخ

كيفية ترتيب خزائن المطبخ

يوجد عدة خطوات يلزم اتباعها من أجل ترتيب خزائن المطبخ، ومنها ما يأتي:[٣]

  • تفريغ خزائن وأدراج المطبخ: يختار الفرد طريقة التفريغ التي تناسبه حيث يمكنه تفريغ محتويات خزائن المطبخ خزانة تلو الأخرى كل على حدا، أو تفريغهم دفعة واحدة، ووضع تلك المحتويات على طاولة؛ ليتم التمكن من فرز المحتويات بهدف تحديد الأشياء اللازمة وغير اللازمة للاستفادة من نصيحة المنظم المحترف كارين دونكان المعتمد من بونتي فيدرا بيتش، في فلوريدا والتي تشير إلى أن التعامل الفعلي والملموس مع العناصر والأغراض يُجبر الفرد على اتخاذ خيار من ثلاثة إما إبقاء الغرض، أو التبرع به ،أو رميه والتخلص منه[٣]، ويجب القيام بخطوة التفريغ وإزالة الفوضى من الخزائن لتصنف في صناديق منفصلة قبل التخطيط لإعادة ترتيب العناصر وقبل شراء حلول للتخزين[٤] مثل؛ إضافة السلال، والرفوف ذات الفواصل، والخزائن ذات الرفوف، وبذلك تحصل على مستوى عالٍ من التنظيم والترتيب في المطبخ، ويشار إلى الانتباه إلى أن خزائن المطبخ قد تمتلئ بأشياء نادراً ما تُستخدم أو أشياء منتهية الصلاحية تتواجد في خزائن المؤن الغذائية عادة.
  • تنظيف الخزائن جيداً: يجب غسل أسطح الخزائن بالماء والصابون بعد تفريغها ، مع ضرورة ترك الخزائن حتى تجف تماماً وبشكل جيد قبل إعادة تخزين الأغراض فيها، ويشار إلى إمكانية تجليد الرفوف والأدراج بورق لاصق ملون أو تغيير الورق القديم إن كان موجوداً للحصول على مستوى تنظيف ولمعان مميز ولتسهيل عملية التنظيف فيما بعد.
  • تصنيف الأشياء حسب الاستخدام: عند إرجاع الأشياء إلى داخل الخزائن والأدراج يجب إعطاء الأولوية حسب الاستخدام ،إذ يمكن تقسيم الأدوات في المطبخ بشكل يرتبط بمكان استخدامها سواء في قسم الغسيل، أوقسم الإعداد للطهي، أوقسم الطهي والخبز، وذلك تبعاً لتصنيف دونكان للمطبخ كأقسام وظيفية، للحصول على مطبخ بمستوى ترتيب عالٍ.
  • وضع الأشياء قرب مكان استخدامها: يجب بدء التخطيط لوضع كل شيء في مكان قريب من موقع استخدامه في المطبخ، وجعل الأشياء الكثيرة الاستخدام في أماكن قريبة يسهل الوصول إليها، مع وجود بعض الاستثناءات فالأشخاص المغرمين كثيراً بالمقبلات يُنصح قيامهم بوضعها في مكان مرتفع بهدف إبعادها عن متناول أيديهم وأعينهم حسب ما أشار إليه المنظم والمتخصص توري كوهين من مدينة نيويورك، فيما اقترح دونكان طريقة تساعد في كيفية وضع خطة للتخزين وتسهيل إجراء أي تعديلات عليها، وتتمثل طريقته باستخدام شريط الملصقات المؤقتة لوضعها على الخزائن والأدراج ليتم تثبيت كتابة كل ما يراد تخزينه في تلك الخزائن أوالأدراج.


أمور تجب مراعاتها عند ترتيب خزائن المطبخ

يجب مراعاة فصل الأشياء الموجودة في الخزائن حتى لو اقتصر المطبخ على خزانة واحدة فمن الممكن إنشاء أقسام منفصلة فيها، مع ضرورة أن يتم فصل الأشياء تبعاً لطبيعتها كمواد غذائية، أوأشياء أخرى كأطباق أو أواني للطهي، عندئذ سيكون من السهل فصل الأشياء بطريقة منطقية كأن يقوم الفرد بوضع الطعام يساراً وأدوات المائدة يميناً، أو توزيع الأدوات ما بين الخزائن العلوية والخزائن السفلية بشكل مناسب، وبالنسبة للأواني أو الفناجين مثلاً المستخدمة بشكل متكرر أو يومي فيجب وضعها في مقدمة الخزانة أي أن الترتيب حسب وظيفة الشيء ومدى الحاجة لاستخدامه أهم بكثير من الاهتمام بالشكل والمظهرالجميل للأشياء داخل الخزائن.[٤]


يواجه الفرد أحياناً بعض الصعوبات في مطبخه كأن يحتوي المطبخ على عدد قليل من الخزائن، أو خزائن بمساحات صغيرة، أو خزائن مصممة بكيفية يصعب الوصول إليها، وفي هذه الحالات ينصح باستغلال الأسطح المتوفرة في المطبخ ليتم وضع بعض العناصر عليها بشكل مناسب بعد إخراجهم من الخزائن، مما يساهم في توفير مساحات لأشياء أخرى داخل الخزائن.[٤]


تختلف الحاجة للأشياء في المطبخ، لذا ينصح بوضع أشياء معينة في الخزائن العلوية إن أمكن، ومنها ما يأتي:[٤]

  • وضع المواد الغذائية والبهارات والأغذية المعلبة أو المحفوظة في زجاجات في الخزائن العلوية، وتحديداً الموجودة فوق أسطح المطبخ المعدّة لتقطيع الطعام وعجنه ومزجه، ليسهل تناولها عند الحاجة، ومن الجدير بالذكر أنه في حال توفر حجرة مخصصة للمؤن الغذائية (مخزن) في المنزل فإنه يجب تخزين الأطعمة فيها، وذلك للاستفادة من المساحات المتوفرة في خزائن المطبخ ليتم وضع الأجهزة الكهربائية والأدوات والأواني والمقالي فيها.
  • وضع الأطباق والأدوات الزجاجية في الخزائن الموجودة فوق غسالة الأطباق، أو فوق الرف المخصص للتجفيف، وذلك لسرعة التنظيف والتخزين.
  • وضع كتب الطبخ في الخزائن العلوية غير الرئيسية إذ إن الحاجة إليها أقل بكثير من الحاجة إلى أشياء أخرى كالأطباق أو الأطعمة، كما يمكن القيام بتركيب رف صغير على حائط المطبخ لوضع كتب الطبخ عليه في حال وجود مساحة إضافية على الحائط.
  • وضع صناديق حفظ الطعام سواء البلاستيكية أو الزجاجية في الخزائن العلوية الموجودة فوق الأسطح المطبخية التي يستخدمها الفرد عند تعبئة بقايا الأطعمة أو فرز مشتريات وحاجيات المنزل.
  • وضع وترتيب الأواني الخزفية والأطباق المخصصة للتقديم والضيافة وأي أشياء أخرى قابلة للكسر بحرص وعناية في الخزائن العلوية، ومن الأفضل اختيار رفوفها العلوية أيضاً، وذلك للحفاظ عليها بشكل آمن وبعيد عن متناول الأيدي.[٢]


يوجد أشياء أخرى ينصح بوضعها في الخزائن السفلية من المطبخ، ومنها ما يأتي:[٤]

  • وضع الأجهزة التي يستخدمها الفرد أثناء إعداد الطعام في الخزائن السفلية لتكون قريبة من متناول اليد، وفي حال كان الاستخدام لأحد الأجهزة يومياً فمن الممكن وضعه بشكل مرتب على أحد الأسطح في المطبخ.
  • وضع صواني الخبز[٤] والأواني والمقالي الكثيرة الاستخدام في الخزائن السفلية بالقرب من الفرن حيث إنها عناصر ثقيلة يفضل ترتيبها في مكانٍ لا يُلزم الفرد إلى رفعها وتنزيلها كثيراً بينما يوضع ما يقل استخدامه على الرفوف أو في الجزء الداخلي من الخزانات، وفيما يخص الأواني تحديداً فإنه من الممكن وضعها فوق الخزائن أو تصميم رف بجوار الخزائن ليتم وضعها عليه للتقليل من تكديسها،[٢] مع مراعاة ترتيب المقالي بشكل عمودي وكذلك أغطية حافظات الطعام، إذ يمكن حفظها داخل أحد الحافظات الكبيرة وبشكل عمودي أيضاً[٤] ،أو تحفظ في صندوق منفصل من الأكبر إلى الأصغر[١] ليتم الاستفادة من أكبر مساحة ممكنة في الخزائن.[٤]
  • وضع أوعية الخلط، وخلاط السلطة، وألواح التقطيع في أماكن قريبة من رف التجفيف أو غسالة الصحون، وذلك لتسهيل

تنظيفها وتخزينها.

  • وضع معدات التنظيف المتنوعة من زجاجات وبخاخات وغيرها في الخزانة السفلية تحت المغسلة وتحديداً في الرف السفلي منها في حال كانت تحتوي على رفوف، وذلك لتقليل أي ضرر ناتج عن حدوث تسرب أو انسكاب من أحد عبوات التنظيف، مع ضرورة التنبيه إلى تجنب تخزين معدات التنظيف فوق أو بجانب المواد غذائية وذلك منعاً لحدوث أي تلوث للأغذية، كما ينصح التأكد من إغلاق الخزانة المخصصة لمعدات التنظيف في حال تواجد أطفال أو حيوانات أليفة داخل المنزل.


يوجد أشياء يتم استخدامها كثيراً ويفضل وضعها في الأدراج المتنوعة الاستخدام من فرد إلى آخر، ومن هذه الاستخدامات ما يأتي:[٢]

  • وضع أدوات المطبخ من شوك وملاعق وسكاكين، حيث توضع في مقسّمٍ بفواصل ليسهل الوصول إليها.
  • وضع أدوات المطبخ الأساسية مثل؛ فتاحات العلب، وهراسة الثوم، ومقشرة البطاطس، وغيرهم في درج معاً.
  • وضع أدوات الخبز والأكواب والملاعق المدرجة والمستخدمة للمعايرة في لوازم الخبز في درج معاً.
  • وضع مناشف المطبخ وقفازات الفرن في درج معاً.
  • وضع ورق الألمنيوم المستخدم لطهي وحفظ الطعام، وشريط التغليف البلاستيكي للطعام في درج معاً.
  • وضع عدة أشياء مختلفة ومفيدة ولاتتناسب مع أي مكان آخر مثل؛ الأقلام، والقسائم الشرائية، والأربطة المطاطية، والقصاصات الورقية لوصفات الأطعمة، وغيرهم في درج معاً.


أمور تساعد على تنظيم خزائن المطبخ

يوجد بعض الأفكار التي تساعد على تنظيم خزائن المطبخ، ومنها ما يأتي:[٣]

  • تفصيل أو شراء الرفوف القابلة للطي والتي يُستفاد منها في الخزائن السفلية العميقة، إذ تتيح للفرد رؤية محتويات الخزانة كاملةً وبسهولة.
  • تجميع العناصر المتشابهة خاصةً من الأطعمة في سلال مفتوحة أو صناديق تخزين.
  • شراء أنظمة (pegboard ) والتي هي عبارة عن مسامير لولبية قابلة للتعديل، تستخدم للحفاظ على بقاء الأطباق ثابتة في مكانها داخل الأدراج، حيث إنها سهلة التحريك للتحكم بحجم الأطباق المراد وضعها في الدرج.
  • استخدام الرفوف حرة الحركة والتي تساعد على مضاعفة مساحة التخزين، ودون التأثيرعلى إمكانية الوصول للأشياء.
  • وضع ملصق على كل خزانة يشير لأسماء العناصر الموجودة فيها، مما يساعد على تنظيم وتسهيل البحث عن أي شيء حسب ما أشار إليه

المنظم والمتخصص كوهين.

  • استخدام الخزائن الأمامية الزجاجية والرفوف المفتوحة لوضع الأكواب والأواني الأكثر جاذبية فيها مما يعطي المطبخ تميزاً وجمالاً، وفي حال عدم الرغبة بجعل أدوات المطبخ مرئية بالنسبة للآخرين، فإنه من الممكن وضع مناظر للزينة على الرفوف المفتوحة واستخدام ملصقات القشر والعصا على الخزائن الزجاجية والتي بدورها تقلل من شفافية تلك الخزائن.
  • تخصيص رف للبهارات والتوابل حيث يتم ترتيب البرطمانات الصغيرة عليه والتي تحمل لاصق باسم نوع التوابل الموجود فيها مثل الكمون والقرفة وغيرهما الكثير، وبذلك يتجنب الفرد تكديس تلك البرطمانات داخل الخزائن بشكل غير مرتب.[٥]
  • تثبيت رف معلق للأواني والمقالي مما يوفر مساحة إضافية، والاستفادة من الفواصل لتسهيل إمكانية الوصول إلى أي شيء، إذ يستفاد من الفواصل الدائمة في ترتيب صواني الخبز وألواح التقطيع.[٦]
  • التخلص من المواد الغذائية منتهية الصلاحية، وحفظ الصالحة منها في علب أو زجاجات.[٧]
  • استخدام الرفوف الدوارة في خزائن الزاوية الموجودة في المطبخ، إذ يمكن استغلالها للأشياء الكبيرة والتي قلّ ما يحتاج الفرد إلى استعمالها ، وذلك لتسهيل رؤية محتويات الخزانة بأكملها والوصول إليها بعد أن كانت توصف تلك الخزائن بالأركان العمياء في المطبخ.[٣]


فيما يخص مخزن المطبخ المخصص للمؤن الغذائية فإن استخدام السلال والصناديق فيه يعد الطريقة المثلى لتنظيم الطعام بداخله، إضافةً إلى أن الصناديق تحافظ أيضًا على الأطعمة طازجةً وتساعد على منع فسادها وانسكابها، حيث يمكن توزيع السلال والصناديق المستخدمة حسب الأنواع المحفوظة فيها من معكرونة، أو سلع مخبوزة، أو منتجات خبز وغيرهم، مع الاستعانة بوضع الملصقات لمعرفة محتوى كل شيء، إضافةً إلى إمكانية استخدام البرطمانات الزجاجية أو البلاستيكية لتخزين عدة أشياء كالشعيرية ،والسكر، والحبوب، والمكسرات وغيرهم، ومن الأمور الواجب مراعاتها تنظيم العناصر التي تستخدم يومياً في منتصف المخزن لتكون قريبة من مرأى العين، بينما توضع العناصر الأكثر أو الأقل استخداماً على الرفوف العلوية أو السفلية.[١]


أهمية ترتيب خزائن المطبخ

تترتب عدة فوائد على تنظيم وترتيب خزائن المطبخ، مما يجعل الأمر محفزاً لكل فرد، ومن هذه الفوائد ما يأتي:[٤]

  • توفير المال: إذ إن ترتيب المطبخ وخزائنه سوف يتيح للفرد معرفة كل ما هو موجود لديه نوعاً وكمّاً، وبالتالي لن يكرر شراءه دون الحاجة إليه.
  • توفير الوقت: حيث إن ترتيب الخزائن يترتب عليه معرفة مكان كل شيء مما يوفر الوقت اللازم للحصول عليه.
  • تسهيل التخطيط: حيث إن ترتيب خزائن المطبخ يجعل من الأسهل معرفة المكونات الموجودة لدى الفرد عند التخطيط للتسوق أو لتحضير الوجبات.
  • تسهيل عملية الطبخ: إذ إن وضع جميع الأدوات بطريقة منظمة وفي أماكن مناسبة في خزائن المطبخ يوفر من وقت البحث عن الأشياء المطلوبة أثناء عملية الطبخ.
  • تسهيل عملية التنظيف: حيث إن ترتيب خزائن المطبخ يجعل من تنظيفها أمراً سهلاً.
  • مساعدة أفراد الأسرة والضيوف: حيث إن ترتيب خزائن المطبخ يجعل كل شيء يحتل مكاناً محدداً، مما يمكّن أفراد الأسرة والضيوف من العثور على أي شيء دون عملية بحث طويلة، فعندما يعتاد أفراد المنزل على الحصول على الشيء من نفس المكان دائماً فمن المتوقع أن يعتادوا على إرجاعه إلى نفس المكان أيضاً.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "12 Next-Level Ways To Organize Your Kitchen Cabinets, Drawers, And Pantry", makespace.com,2017-1-12، Retrieved 2019-11-27. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "How to Organize Kitchen Cabinets", www.wikihow.life,2019-9-22، Retrieved 2019-11-27. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Annie Thornton (2019-8-24), "How to Organize Kitchen Cabinets and Drawers for Good"، www.houzz.com, Retrieved 2019-11-27. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ Elizabeth Larkin (2019-11-26), "How to Organize Kitchen Cabinets"، www.thespruce.com, Retrieved 2019-11-28. Edited.
  5. Jenny Stanley, "41 Kitchen Organization Ideas to Make Your Life Way Easier"، www.familyhandyman.com, Retrieved 2019-11-29. Edited.
  6. "How to Organize Your Kitchen—Once and for All", theeverygirl.com,2018-4-12، Retrieved 2019-11-29. Edited.
  7. SIENNA LIVERMORE (2018-12-29), "20 Insanely Organized Cabinets To Motivate You"، www.housebeautiful.com, Retrieved 2019-11-29. Edited.