كيف أزيد حجم العضلات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ٧ ديسمبر ٢٠١٥
كيف أزيد حجم العضلات

العضلات

نلاحظ في وقتنا الحاضر بأن العديد من الشباب يرغبون في الحصول على عضلات بارزة ومشدودة، وهذا الهدف لن يتمكّنوا من تحقيقه باتّباعهم الطرق المختصرة وإنما باعتمادهم على الاستراتيجيات الذكية، وذلك لأنّ النمو الصحيح للعضلات يحتاج إلى الوقت الكافي، ولن يحدث بتكثيف التمارين في وقت قصير.


خطوات زيادة حجم العضلات

اتّباع نظام غذائي صحي

  • تناول السعرات الحرارية بشكل كافي من أجل منح الجسم حاجته اللازمة لزيادة قدرته على أداء وظائفه.
  • تناول البروتينات لكونها تساعد في نمو العضلات بشكل أفضل.
  • شرب الماء بكميات كافية لأنه يضمن للجسم زيادة قدرته في بناء العضلات.
  • تناول الطعام على فترات موزعة طوال اليوم، وبشكل منتظم.
  • تناول الكمية الكافية من الفيتامينات والتي تختلف من شخص لآخر لكونها مرتبطة ببعض العوامل كالعمر.
  • تناول الدهون التي ستضمن للفرد الحفاظ على صحّته، ولكن يجب عليه أن يتناول الدهون المفيدة، وليست المشبعة، وهي موجودة في ما يلي:
    • الدهون المتعددة غير المشبعة: يحتاج لها الفرد حتى يحافظ على صحة جسده، ويستطيع الحصول عليها من الذرة مثلاً.
    • الدهون الأحادية غير المشبعة: تتوفّر في زيت الزيتون، والمكسرات، وزيت السمسم.
    • دهون أوميجا3: تعدّ هذه الدهون مفيدة للقلب، والدم، وتتوفر في الأسماك كالتونة.


ممارسة التمارين الرياضية

إنّ اتّباع نظام غذائي لوحده لن يكون كفيلاً بزيادة العضلات؛ لأنّ الأطعمة تعمل على زيادة قدرة الجسم وليس زيادة قوته، ولهذا يجب على الفرد أن يمارس التمارين الجيدة بالإضافة إلى تناول الطعام الصحي حتّى يضمن الحصول على القوة التي يريدها، أمّا أهمّ المعلومات التي يجب على الفرد أن يطّلع عليها قبل ممارسته للتمارين الرياضية:

  • عمل تمرين الإحماء: حيث يجب على الفرد قبل أن يبدأ بممارسة التمارين الرياضية أن يمارس تمرين الإحماء لكافة أنحاء جسمه؛ لأنّ هذا سيحميه من الإصابات.
  • ممارسة التمارين بشكل بطيء ومتسلسل: يجب على الفرد أن يقوم بالتدرج اثناء ممارسته للتمارين الرياضية؛ لأنّه سيضمن زيادة قوة عضلاته، ولكن في حال اعتمد على رفع الأوزان الثقيلة فإن هذه الخطوة لن تضمن له إلّا زيادة قوة تحمله.
  • ممارسة التمارين التي تشمل كافة أعضاء الجسم: إنّ أفضل طريقة يجب على الفرد أن يلتزم بها حتّى يضمن نموّ كافة عضلاته هي

تدريب جميع أجزاء جسمه، لأنّه بهذه الطريقة سيزيد من أفراز الهرمونات الضرورية لنمو العضلات، ويستطيع تحقيق ذلك من خلال:

    • إعطاء كافة عضلات جسمه نفس الاهتمام حتى يضمن التوازن في نمو عضلاته.
    • التقليل من تمارين القلب لأنها ستعمل على توقف نمو العضلات، وستعمل فقط على حرق الدهون، ولكن في حال رغب الشخص بممارستها يجب عليه أن يقوم بالفصل بينها بتمارين مختلفة.
    • عدم المبالغة في ممارسة التمارين؛ لأنّ الإكثار منها سيفقد الشخص قدرته على ممارسة التمارين، وستتلف العضلات.
    • إعطاء الجسم القسط الكافي من النوم: إن الجسم يحتاج لسبع ساعات من النوم وذلك حتى يحصل على الراحة التي ستمكنه من بناء العضلات، ولهذا يجب على الفرد أن يبتعد عن تناول المنبهات قبل موعد نومه.