كيف أعتني بشعري التالف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٨ ، ٨ سبتمبر ٢٠١٥
كيف أعتني بشعري التالف

الشعر

يعدّ الشعر إحدى نعم الله عزوجل علينا بشكل عام وخاصّةً على المرأة؛ فهو يُعدّ ميزةً جمالية لها. ويختلف لون وملمس الشعر من شخص لآخر ويعتمد لونه على كميّة صبغة الميلانين وتوزيها فيه، وكلّما قلت نسبة الصبغة ظهر الشعر بلونٍ أخف.


أنواع الشعر

  • الشعر الجاف: يبدو هذا الشعر دون حيوية، وعادةً ما يكون عرضةً أكتر للتقصّف بسبب جفافه الذي يرجع إلى ضعف نشاط الغدد الدهنية الموجودة في فروة الرأس إمّا لعوامل داخلية أو لعوامل خارجية، ويُنصح باستخدام الزيوت المرطبة أسبوعيّاً لمرة واحدة أو مرتين، والمحافظة على نظافته وعدم المبالغة، وتجنّب استخدام الماء شديد الحرارة في غسله، كما يُنصح بالابتعاد عن السشوار والكي.
  • الشعر الدهني: يتميّز بلمعانه وبريقه بسبب زيادة نشاط الغدد الدهنية الموجودة في فروة الرأس عن الحد الطبيعي، ويُنصح بغسله مرات عديدة للتخلص من الدهون الزائدة، والتقليل من الأطعمة التي قد تزيد من إفراز الدهون؛ كالمشروبات الساخنة جداً، والشوكولاتة، وغيرها، ويمكن استخدام الخل مع ماء الغسل فهو يعمل على تقليل نسبة الدهون .
  • الشعر العادي: يتميّز بتوسطه بين طبيعة الشعر الجاف والدهني، وتعدّ مشاكله أقل مقارنةً بالنوعين المذكورين سابقاً، ونراعي الاهتمام بنظافته بالطرق المناسبة وتجنب تعرضه للكي أو السشوار أو الصابون الرديء لغسله، وذلك للحفاظ عليه من التقصف والتلف.


أسباب تلف الشعر وتساقطه

تعزى أغلبيّة مشاكل الشعر إلى عوامل داخلية وعوامل خارجية؛ فمن العوامل الداخلية التي تؤثر على طبيعة الشعر: نقص الفيتامينات والمعادن الناتج من سوء التغذية، وعدم تناول الخضروات والفواكه فهما مصدر مهم لتغذية وتقوية الشعر. ومن العوامل الخارجية: تعرّض الشعر لدرجات حرارة عالية إمّا باستخدام الصبغات الكيماوية أو السشوار أو الكي، ممّا يؤدي إلى تكسر الكيراتين الموجود فيه، فيكون الشعر معرضاً للتقصف والتكسر. وفيما يلي بعض أسباب تلف الشعر وتساقطه:

  • اتباع برامج غذائية قاسية لإنقاص الوزن .
  • التوتر والقلق النفسي .
  • الإصابة بأمراض جلدية كالثعلبة والأمراض الفطرية وغيرها .
  • عدم الاعتناء بالشعر وعدم تمشيطه لفتراتٍ طويلة.
  • نقص فيتامين د، وضعف نشاط الغدة الدرقية يؤدّي إلى تساقط الشعر .


نصائح لعلاج الشعر التالف

  • تجنب كل ما يمكن أن يؤدي إلى تلفه كما ذكرنا سابقاً.
  • استخدام أنواع جيدة من الصابون لغسله، ومراعاة استخدام ماء صحي يحتوي على نسبٍ معتدلة من الكلور والمعادن .
  • استخدام زيت الزيتون وتدليك فروة الرأس به وخاصّةً للشعر الجاف.
  • الاهتمام بتناول الخضروات والفواكه، وشرب كميّات وافرة من المياه.
  • تهوية الشعر من فترةٍ لأخرى، وتمشيطه والاعتناء بنظافته.


ملاحظات

  • النساء الحوامل معرّضات لتساقط الشعر بكثرة، ولكن هذه المشكلة تزول بعد الولادة غالباً .
  • إذا كان سبب تساقط وتلف الشعر أمراضاً جلدية، فغالباً المشكلة تنتهي بمعالجة المرض إذا لم تكن هناك أسباب أخرى.
  • هناك بعض الأدوية قد تؤدّي إلى تساقط الشعر ومنها: الأدوية الخافضة للكولسترول، والأدوية المميّعة للدم .
  • فيما يتعلّق بالشعر الدهني فإنّ كثرة تسريحه تؤدّي إلى زيادة سحب الدهون من فروة الرأس ونشره إلى باقي الشعر، ويفضّل الابتعاد عن البلسم والمرطبات لأنها تزيد من طبقة الدهون الموجودة في فروة الرأس .