كيف تؤسس شركة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ١٢ أبريل ٢٠١٧
كيف تؤسس شركة

الشركة

الشركة (بالإنجليزيّة: Company) هي رابطة تمّ تشكيلها وتنظيمها من أجل القيام بأعمال تجاريّة، وتُقسم الشركة إلى مجموعة من الأنواع، من أهمّها شركات الملكيّة الفرديّة، والمسؤوليّة المحدودة، والعامة المحدودة، وشركات الشراكة وغيرها،[١] وتُعرَّف الشركة بأنّها تشكيل شخص أو مجموعة أشخاص لأعمال تجاريّة، مثل شركات الشحن.[٢] من التعريفات الأخرى للشركة أنّها تجمع أفراد من أجل تنفيذ عمل مُشترك بينهم، سواءً لأغراض اجتماعيّة أو تجاريّة.[٣]


كيفيّة تأسيس شركة

يسعى الكثير من الأفراد إلى تأسيس شركات لتطبيق أعمال في مجالات مُعيّنة؛ لذلك من المُهمّ أن يدرك كلّ شخص يُريد تأسيس شركة كيفيّة تأسيسها، ممّا يُساهم في تحقيق النجاح للشركة وضمان استمراريّتها، والآتي معلومات عن كيّفية تأسيس شركة:

  • البحث وإعداد خطة العمل: هو الخطوة الأولى في تأسيس شركة؛ إذ يجب أن يحرص أصحاب الشركات الجديدة على صياغة خطّة عمل لها تحتوي على مُلخّصٍ لأعمالها، مع تحليل كامل حول السّوق الحاليّ، وطلبات التمويل والمعلومات الماليّة، وموجز عن الهيكل التنظيميّ والإداريّ للشركة، مع تعريف في الإدارات والأقسام الأخرى، مثل إدارة التسويق، وخط الإنتاج.[٤]
  • المشاركة في التدريب: من أهمّ التّوصيات لنجاح تأسيس شركة؛ إذ يجب أنّ يشارك أصحاب الشركة ضمن المجموعات الاستشاريّة للأعمال، ممّا يُساهم في مُناقشة الأفكار الخاصّة في الشركة، وأيضاً قد يتمّ التعاون مع خبير من أجل الحصول على مشورته ودعمه في تأسيس الشّركة.[٤]
  • اختيار موقع للشركة: هو البحث عن مكان من أجل تأسيس الشركة فيه، ومن المُهمّ أنّ يتميّز هذا الموقع بمجموعة من المُميّزات، مثل سهولة وصول العملاء أو الجمهور له، كما يجب أن يكون قريباً من المُنافسين الآخرين في مجال العمل، وأيضاً قبل اختيار موقع الشّركة يجب التأكّد من طبيعة القوانين المحليّة ضمن المنطقة التجاريّة والسكنيّة.[٤]
  • الحصول على تمويل: هو البحث عن فرص ماليّة من أجل تأسيس الشركة، وغالباً تشمل الحصول على قروض صغيرة، أو منح ماليّة، أو رأس مال استثماريّ؛ أيّ الاعتماد على الاستثمار الخارجيّ في الأوراق الماليّة، كالسّندات التي يتمُّ إصدارها مُعفاةً من الضرائب من قِبَل حكومة الدّولة التي ستُؤسَّس فيها الشركة.[٤]
  • الحصول على التراخيص والتصاريح: هي الخطوة أو المرحلة الأخيرة في تأسيس الشركة؛ إذ يجب على مُؤسّسيها تقديم طلبات للحصول على كافّة التراخيص والتصاريح المُناسبة للمُباشرة في العمل الخاصّ بالشركة، مع الانتباه إلى أنّ هذه التراخيص تختلف بين المناطق والدّول، ومن أهمّ التصاريح التي يجب الحصول عليها للشّركة توفير رقم تعريف ضريبيّ، وتسجيل ضرائب الشّركة المحليّة والحكوميّة، وغيرها من التصاريح الأخرى.[٤]
  • المراجعة الذاتيّة: هي العمليّة التي تعتمد على تقييم صاحب فكرة الشركة لنفسه؛ من أجل تحديد مدى تحقيق صفات رجال الأعمال النموذجيّة، ولا يعني ذلك أنّ فكرة تأسيس الشركة ليست رائعةً، ولكن قد لا يملك صاحب الفكرة المَهارات اللازمة للبدء في الشركة.[٥]
  • تطوير الفكرة: هو السعي إلى تسويق فكرة مشروع الشركة من أجل الحصول على المال؛ من خلال تطوير أفكار أعمال الشركة، ممّا يُساهم في توصيل الخدمة أو المُنتَج إلى الجمهور والعملاء.[٥]
  • إعداد ميزانيّة ماليّة: هي مِقياس يُحدّد كميّة المال الذي تحتاجه الشركة، ويُساهم ذلك في معرفة كم ستحتاج المُنتجات إلى تطوير بناءً على خطة التّسويق.[٥]
  • تحديد هيكل الشركة: هو اختيار طبيعة الملكيّة الخاصّة بالشركة ضمن أشكال ملكيّة الشركات المُتنوّعة، مثل الشّركات الفرديّة، أو شركات المسؤوليّة المحدودة، أو الشركات التعاونيّة (غير الربحيّة).[٥]
  • اختيار وتسجيل الاسم التجاريّ: هو تحديد الاسم التجاريّ الخاصّ في نشاط الشركة، ومن ثمّ التحقّق من إمكانيّة توافره ضمن شبكة الإنترنت، ومعرفة إذا كان مُتاحاً للاستخدام في الدّولة من أجل تسجيله عند الجهات المُختصّة.[٥]
  • اختبار المعقوليّة: هو قياس مدى القدرة على تحويل فكرة عمل الشركة من مُجرّد فكرة إلى شيء واقعيّ وحقيقيّ؛ من خلال طرح مجموعة من الأسئلة، مثل؛ هل الخدمة أو المُنتَج من الأشياء التي يريدها العملاء ويحتاجون لها؟ وهل يمكن تحقيق الأرباح من عمل الشركة؟[٥]
  • دراسة السوق: هي دراسة تُساعد في تحديد السوق الخاصّ في عمل الشركة؛ من خلال المُساهمة في تقييمه، ومعرفة طبيعة العملاء المُحتَملين لشراء المُنتجات أو الحصول على الخدمات.[٥]
  • تحديد التكاليف: إجراء مجموعة من الأبحاث التي تُساعد في تحديد التّكلفة القياسيّة لهذه الشركة، ممّا يُساهم في تقديم المُساعدة لإدارة العمل بطريقة ذات كفاءة، ويُؤدّي ذلك إلى تشجيع المُستثمرين للتعرّف على الشركة.[٥]
  • توفير التأمين للشركة: هو توفير التّرتيبات المُناسبة لضمان تأمين عمل الشّركة، وتختلف طبيعة التأمين بناءً على اختلاف نوع نشاط عمل الشركة.[٥]


خصائص الشركة الناجحة

تتميّز الشركة الناجحة بمجموعة من الخصائص، من أهمّها:[٦]

  • أن تكون الشركة كيان مُنفصل؛ أيّ تتميّز بوضعها القانونيّ بحصولها على هويّة خاصّة ومُختلفة عن مُؤسّسيها أو المُساهِمين بها.
  • توزيع الأسهم؛ أيّ أنّ تُوزَّع أسهم الشّركة ذات القيمة المُحدّدة بين المُؤسّسين والمُساهمين، كما من المُمكن نقل هذه الأسهم إلى أيّ أفراد آخرين دون وجود قيود عليها.
  • محدوديّة المسؤوليّة؛ بمعنى أنّ تكون المسؤوليّات الخاصّة في أعضاء الشّركة مَحدودةً ومُقتصرةً على القيمة الأسميّة لأسهمهم، أي في حال كانت قيمة أصول الشركة أقلّ من قيمة التزاماتها عندها لا يستطيع الأعضاء في الشركة أنّ يُساهموا بأكثر من قيمة أسهمهم.
  • فصل مُلكيّة الشركة عن إدارتها؛ إذ لا يمتلك أيّ مُساهم في الشركة الحقّ بإدارتها بعكس الشركاء في تأسيسها، وغالباً ما يتولّى إدارتها مجموعة من الأفراد الذين يُطلق عليهم مُسمّى مجلس الإدارة.


المراجع

  1. "company", Business Dictionary, Retrieved 4-4-2017. Edited.
  2. "company", Oxford Dictionaries, Retrieved 4-4-2017. Edited.
  3. "company", Dictionary.com, Retrieved 4-4-2017. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج Morgan Rush, "How to Establish a New Company"، Chron, Retrieved 4-4-2017. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ JOHN RAMPTON (4-8-2014), "50 Tips for Starting Your Own Company"، Entrepreneur, Retrieved 4-4-2017. Edited.
  6. K. Agarwal, "Top 10 Characteristics of a Company – Discussed!"، Your Article Library, Retrieved 4-4-2017. Edited.
983 مشاهدة