كيف تتعلم الإعراب

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٢٨ ، ١٨ يونيو ٢٠٢٠
كيف تتعلم الإعراب

دراسة الإعراب

الإعراب هو مصدر من الفعل أعرب، يعرّف لغة بأنه الإبانة والإيضاح، فيقال: أعرب الرجل أي أفصح القول والكلام، وهو ما ورد عن الخليل الفراهيدي صاحب كتاب العين، بينما أشار الجوهري في صحاحه أنّ المادّة (عرب) تأتي من العُروبة، وأعرب كلامه إذا لم يلحن في الإعراب، أمّا اصطلاحاً فللإعراب العديد من التّعريفات عند عُلماء النّحو، ومنها تعريف ابن هشام في كتابه (شرح شذور الذّهب في معرفة كلام العرب)، الذي عرفها بأنه الأثر الموجود على آخر الكلمة، سواءً كان ظاهراً أو مُقدّراً، ويتشابه هذا التّعريف مع تعريف عبّاس حسن في كتابه (النّحو الوافي) الذي يصفه بأنه التّغيير الذي يحدث في أواخر الكلمات، والناتج من تغيُّر العامل الدّاخل على الكلمة، إذ لكلّ عامل أثرٌ يختلف عن الآخر، وهناك العديد من التّعريفات الأخرى لمُفردة الإعراب إلّا أنّها تصبُّ في معنى واحد لخّصه ابن عقيل في كتابه (المساعد على تسهيل الفوائد) والذي أشار فيه إلى أنّ الإعراب هو الأثر الذي يظهر آخر الكلمة لوجود عامل معيّن يكون مُسبِّباً له، والأثر يكون على هيئات مختلفة، وهي: الحركة، والتي تشتمل على (الضّمة، والفتحة، والكسرة)، والحرف مِثل: (الواو، الألف، الياء، النّون)، والسكون، والحذف.[١]


يُعدّ الإعراب باعتباره أحد أهم عناصر عِلم النّحو مادّةً صعبةً لدى الكثير من الدّارسين، فالكثيرين منهم لا يُفضّلون الخوض فيه لما يرونه من صعوبةٍ في الفهم، ويعود السّبب في عدم القدرة على تعلّمه إلى افتقار الرّاغبين في دراسته إلى ما سمّاه الأستاذ الدّكتور حسام كامل "الاستعداد النّفسيّ والعضويّ"، ويقصد بهذا أنّ الدّارس لِعِلم النّحو -الإعراب تحديداً- عليه أن يمتلك الرّغبة الحقيقيّة لتعلّمه، فالمُلاحظ أنّ الطُّلاب لا يُحبّون هذا المادّة ولا يجدون المُتعة في تعلُّمها، وأشار الأستاذ الدّكتور أنّ السّبب يعود إلى الأساليب المُتّبعة لتدريس هذه المادّة مِن قِبل المُعلِّم أو دِراستها مِن قِبل المُتعلِّم، بحيث يتمّ نقل الإعراب إلى حالة من الجُمود والتّجريد، دون إدخاله ضمن واقع الحياة واتّصاله بها، وليكونَ تعلّم الإعراب سهلاً على دارسه عليه أن يتّبعَ خطوات معيّنة، وفيما يلي بيان تفصيليّ لها.[٢]


كيف تتعلّم الإعراب

التّدرُّج في تعلُّم النّحو والإعراب

يُعتبر التّدرّج عند الأستاذ حسام كامل أحدَ أهمّ السُّبل للتغلّب على عدم القدرة على تعلّم النّحو والإعراب، ويتمثّل ذلك باختيار الوقت المناسب له والبدء بتعلّمه ضمن مراحل، فالأجدر مثلاً أن يبدأ بتعلّمه خلال المرحلة الابتدائيّة، أمّا التّدرّج في المعلومة فيكون في البدء بِيَسير القواعد السّهلة، مع العمل على تطوير هذا التّدرُّج لاحقاً بما يتناسب مع زيادة الفئة العمريّة، ويكون تعليم النّحو في المراحل الأولى أقرب ما يكون على هيئة ألعاب تعليميّة، ويشار هنا إلى وجود العديد من البرامج التي تساعد على تعلم النحو والعربية على نحو يضم المهارات الأربعة، وهي: الاستماع، والمحادثة، والقراءة، والكتابة، بحيث يستطيع كلاً من المُتعلِّم أو الطّالب إيجاد الطّريقة الأمثل له كلّما تقدّم في دراسة القواعد النّحويّة.[٢]


ولمعرفة المزيد من المعلومات عن النحو، يمكن الاطّلاع على مقال أهمية علم النحو، ومقال شرح مبسط لقواعد النحو


معرفة أقسام الكلام

قسّم علماء الّلغة العربيّة الكلمة إلى ثلاثة أقسام، هي (الاسم، والفعل، والحرف)، وفيما يلي شرح مُختصر للأقسام الثّلاثة:[٣]

  • الاسم: هو الّلفظ الذي يُخبَر به وعنه، ويدل على معنى غير مقترن بزمان محدد،[٤] وله العديد من العلامات التي تدخل عليه والتي تمكّن من تمييزه عن أقسام الكلام الأخرى:[٣]
    • (أل) التّعريف: تقع أل التّعريف في أول الاسم، مِثل (الحاكم، الدّرس، القلم).
    • التّنوين: يقع التّنوين في آخر الاسم، وهو عبارة عن نون زائدة ساكنة، مِثل (حاكمٌ، درساً، قلمٍ).
    • دخول حُروف الجرّ عليه: مِثل (كتبتُ بالقلمِ)، و(سلّمتُ على الحاكمِ)، و(في الدّرسِ حِكَم).
    • العلامة المعنويّة: هي الحديث عن الاسم، مِثل (وقف حُسام)، و (حُسام) هُنا اسم؛ لأنّك ذَكَرْتَه بالوُقوف.
  • الفعل: هو كلمة تدلّ على معنى وزمن مُقترن به في الوقت ذاته،[٥] ويُقسّم إلى ثلاثة أقسام لكلّ قسم علامات خاصّة، وفيما يلي بيانها:[٣]
    • فِعل ماضٍ: الكلمة الدّالة على معنى وزمن مضى قبل الحديث عنها، مِثل (كتبَ الولد)،[٥]وعلاماته:[٣]
      • دخول تاء التّأنيث السّاكنة عليه: مِثل (كتبَتْ شذا الدّرس).
      • دخول تاء الفاعل (التّاء المُتحرّكة) عليه: مِثل (كتبْتُ الدّرس).
    • فِعل مُضارع: الكلمة الدّالة على معنى وزمن يدلّ على الوقت الحاليّ أو المُستقبل، مِثل (يساعدُ أهله)،[٥] وعلاماته هي:[٣]
      • دخول (لم) عليه: مِثل (لم يُساعد).
      • دخول حُروف المُضارعة عليه: وهي الحروف التّالية: (الياء، والألف، والنّون، والتّاء)، مِثل (يُساعد، أُساعد، نُساعد، تُساعد).
    • فِعل الأمر: الكلمة الدّالة على معنى مطلوب تحقيقه في الزّمن المُستقبليّ، مِثل (اجلسْ مكانك)،[٥] وعلاماته هي:[٣]
      • الدّلالة على الطّلب: مِثل (اجلس)، فهو طلبٌ يقتضي الجلوس.
      • دخول ياء المُخاطبة عليه: مِثل (اجلِسِي).
  • الحرف: هي الكلمة التي لا تقبلُ أيّاً من علامات الاسم أو الفِعل.


تدريب: ميّز/ي أقسام الكلام في الجدول أدناه:

الجملة القسم علامة الكلمة
الفتاةُ جميلةٌ. اسم/فعل/حرف (................)
من يعمل صالحاً فلنفسه. اسم/فعل/حرف (................)
عادَتْ سلمى إلى البيت. اسم/فعل/حرف (................)
يُسلّم خالد على أهلهِ يوميّاً. اسم/فعل/حرف (................)
عالمٌ خيرٌ من جاهل. اسم/فعل/حرف (................)
سار خليل إلى مدرسته. اسم/فعل/حرف (................)
لم أرسمْ شيئاً. اسم/فعل/حرف (................)
قمتُ إلى العملِ. اسم/فعل/حرف (................)


ولمعرفة المزيد من المعلومات عن أقسام الكلام، يمكن الاطّلاع على مقال أقسام الكلام


التّمييز بين الجملة الاسميّة والفِعليّة

تُعدّ خطوة التّمييز بين أنواع الجُمل المُراد إعرابها خطوةً مُهمّة لمعرفة تحليلها وإعرابها، وعليه فقد قسّم عُلماء النّحو الجُملة إلى قسمين بحسب نوع الكلمة الأولى الموجودة في الجُملة، فإنْ بدأت الجُملة بفِعل على اختلاف نوعه سواء كان فعلاً (ماضياً، أو مضارعاً، أو أمراً، أم تامّاً أو ناقصاً، أم مبنيّاً للمعلوم أو مبنيّاً للمجهول)، فالجُملة تكون فعليّة ويكون ترتيب عناصرها كالتّالي:(فِعل+فاعل+مفعول به)، أمّا إذا بدأت الجملة باسم فهي جُملة اسميّة، و يكون ترتيب عناصر كالتّالي: (المُبتدأ+الخبر).[٦]


تدريب: ميّز/ي أقسام الجملة في الجدول أدناه:

الجملة نوعها
العدالةُ حقٌّ للجميع. اسميّة/فعليّة
ركض عليّ هارباً. اسميّة/فعليّة
في السّماء رزق الخلق كلّه. اسميّة/فعليّة


ولمعرفة المزيد من المعلومات عن الجملة الاسمية، يمكن الاطلاع على مقال مكونات الجملة الإسمية


ولمعرفة المزيد من المعلومات عن الجملة الفعلية، يمكن الاطلاع على مقال مكونات الجملة الفعلية


معرفة علامات الإعراب

إنّ معرفة العلامات الإعرابيّة للعناصر النّحويّة في الّلغة العربيّة تُسّهِل إعراب الكلمة الواحدة بحسب موضعها في الجُملة، وقد قسّم علماء النّحو علامات الإعراب إلى قسمين:[٧]

  • العلامات الأصليّة: وتشتمل على كلّ من:
    • الفتحة: في حالة النّصب.
    • الضّمة: في حالة الرّفع.
    • الكسرة: في حالة الجرّ.
    • السّكون أو الوقف: في حالة الجزم.
  • العلامات الفرعيّة: هي العلامات التي ينوب فيها حركة إعرابيّة جديدة عوضاً عن الحركة الإعرابيّة الأصليّة، وفيما يلي بيانُها:
    • الأسماء الخمسة:
      • الواو: بدلاً من الضّمة في حالة الرّفع.
      • الألف: بدلاً من الفتحة في حالة النّصب.
      • الياء: بدلاً من الكسرة في حالة الجرّ.
    • المُثنّى:
      • الألف: بدلاً من الضّمة في حالة الرّفع.
      • الياء: بدلاً من الفتحة والكسرة في حالتيّ النّصب والجرّ.
    • جمع المُذكّر السّالم:
      • الواو: بدلاً من الضّمة في حالة الرّفع.
      • الياء: بدلاً من الفتحة والكسرة في حالتيّ النّصب والجرّ.
    • الأفعال الخمسة:
      • ثبوت النّون: بدلاً من الضّمة في حالة الرّفع.
      • حذف النّون: بدلاً من الفتحة والسّكون في حالتيّ النّصب والجزم.
    • جمع المؤنث السّالم: الحركة الإعرابيّة (الكسرة) بدلاً من الفتحة في حالة النّصب.
    • الممنوع من الصّرف: الحركة الإعرابيّة (الفتحة) بدلاً من الكسرة في حالة الجرّ.
    • الفعل المُضارع مُعتلّ الآخر: الحركة الإعرابية (حذف حرف العلِّة) بدلاُ من السّكون في حالة الجزم.


تدريب: صوّب/ي الأخطاء الواردة في الجُمل الآتية بالنظر إلى العلامات الإعرابية:

الجملة الجملة بعد التّعديل
الحقَّ يسيرَ في الأرضُ بحُكمِ اللهِ. (...............................)
العاملين في قِطاعُ التّعليمِ مُكافحين. (...............................)
لن يسعون في الدُّنيا فساداً. (...............................)
سلّمتُ المعلِّماتَ الواجباتَ كلّها. (...............................)
لا تبقى خارجَ البيتِ إلى وقتٍ مُتأخرٌ. (...............................)
كان أباه مريضٌ. (...............................)
رأيتُ العصفوران اليوم. (...............................)
ذهب الطّلابُ إلى مدارسِ عالميّةٍ. (...............................)


ولمعرفة المزيد من المعلومات عن علامات إعراب الفعل الماضي، يمكن الاطّلاع على مقال علامات إعراب الفعل الماضي


ولمعرفة المزيد من المعلومات عن الإعراب، يمكن الاطّلاع على مقال ما هو الإعراب


القدرة على التّمييز بين الإعراب الظّاهر والمُقدَّر

يعدّ التّمييز بين الحركة الإعرابيّة الظّاهرة أو المُقدّرة مُهمّاً للتفريق بين الكلمات، فالكلمة إن قبِلت ظهور الحركة الإعرابيّة الخاصّة بموقعها من الجُملة، فهذا يعني أنّ الحركة الإعرابيّة (ظاهرة) مِثل (ذهبَ خالدٌ سريعاً)، وتعدّ الحركة الإعرابية مقدرةً في حال عدم ظهورها على أواخر الكلم، وفيما يلي توضيح للحالات التي تأتي فيها الحركة مقدرةً:[٨]

  • عدم صلاحيّة الحرف الأخير لتحمّل الحركة الإعرابيّة: تتمثّل في أنواع مُعيّنة من الأسماء، وفيما يلي بيانٌ لها، وتليها الأمثلة الإعرابيّة التّوضيحيّة:
    • الاسم المقصور: هو اسم مُعرَب ينتهي بألف لازمة مِثل (عيسى)، وتُقدّر الحركات الثّلاثة في آخر الاسم المقصور؛ لأنّ الألف لا تقبل الحركات على وجه الإطلاق لتعذُّر ذلك.
    • الاسم المنقوص: هو اسم معرب ينتهي بياء لازمة غير مُشدِّدة، مكسور ما قبلها، وفي هذا الاسم يتمّ تقدير حركتين فقط، وهما (الضّمة والكسرة)، أمّا الفتحة فتكون ظاهرة غير مقدّرة، ويتم حذف الياء في حالتيّ (الرّفع والجرّ)، وإبدال الياء بتنوين الكسر في حال كان الاسم المنقوص نكرة، فبدلاً من قول "جاء ساعي"، يقال "جاء ساعٍ".
    • الفعل المُضارع مُعتلّ الآخر: هو الفِعل الذي ينتهي بأحد حروف العِلّة الثّلاثة (الألف، الواو، الياء)، فإذا انتهى بالألف كانت الحركة الإعرابيّة مُقدّرة في حالتيّ (الرّفع والنّصب) كحال الاسم المقصور، وذلك بسبب التّعذُّر، أمّا في حالة الجزم، فالعلامة الإعرابيّة تكون بحذف حرف العِلّة من آخره، أمّا إذا انتهى بحرفيّ (الواو، أو الياء) فتقدّر حركة الضّمة في حالة الرّفع بسبب الثِّقل، أمّا الفتحة فتظهر في حالة النّصب، وتكون العلامة الإعرابيّة لحالة الجزم حذف حرف العِلّة من آخره.
الأمثلة الإعرابيّة للاسم المقصور
الحالة الإعرابيّة المِثال الإعراب
الرّفع جاء عيسى. عيسى: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضّمة المُقدّرة على آخره؛ منع من ظهورها التّعذُّر.
النّصب أجلسَ خالدٌ عيسى. عيسى: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المُقدّرة على آخره؛ منع من ظهورها التّعذُّر.
الجرّ يتحدّثُ مع عيسى. عيسى: اسم مجرور وعلامة جرّه الكسرة المُقدّرة على آخره؛ منع من ظهورها التّعذُّر.


الأمثلة الإعرابيّة للاسم المنقوص
الحالة الإعرابيّة المِثال الإعراب
الرّفع جاء مُحامٍ. مُحامٍ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضّمة المُقدّرة على الياء المحذوفة؛ منع من ظهورها الثّقل.
النّصب رأيتُ الرّاميَ. الرّاميَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظّاهرة على آخره.
الجرّ يتحدّثُ مع سامي. سامي: اسم مجرور وعلامة جرّه الكسرة المُقدّرة على آخره؛ منع من ظهورها الثّقل.


الأمثلة الإعرابيّة للمضارع المُعتلّ الآخر
الحالة الإعرابيّة المِثال الإعراب
الرّفع الألف: يسعى عادل.

الواو: يسمو العِلم.

الياء: يبكي الطّفل.

يسعى: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضّمة المُقدّرة على الألف؛ منع من ظهورها التّعذُّر.

يسمو: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضّمة المُقدّرة على الواو؛ منع من ظهورها الثّقل.

يبكي: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضّمة المُقدّرة على الواو؛ منع من ظهورها الثّقل.

النّصب الألف: لن تسعى بجُلوسك.

الواو: كي تسموَ، عليك بالعِلم.

الياء: لن يبكيَ على الدُّنيا.

تسعى: فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة المُقدّرة على الألف؛ منع من ظهورها التّعذُّر.

تسموَ: فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظّاهرة على آخره.

يبكيَ: فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظّاهرة على آخره.

الجزم الألف: لا تسعَ في حرام.

الواو: لم تسْمُ بالجهل.

الياء: لاتبكِ.

تسعَ: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف حرف العِلّة من آخره.

تسْمُ: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف حرف العِلّة من آخره.

تبكِ: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف حرف العِلّة من آخره.

  • وجود حرف يقتضي وُجود حركة إعرابيّة مُعيّنة تُناسبه: مِثاله الاسم المُضاف إلى ياء المُتكلّم، وفيما يلي بيانٌ لحالات دخول (ياء المُتكلّم) على العديد من الأسماء، وتليها الأمثلة الإعرابيّة التّوضيحيّة:
    • دخول ياء المُتكلِّم على الاسم عامّةً وجمع التّكسير وجمع المُؤنث السّالم: ويتمّ تقدير العلامات الإعرابيّة جميعها في هذه الحالة.
    • دخول ياء المُتكلِّم على المُثنى وجمع المُذكّر السّالم: لا يتمّ تقدير العلامات الإعرابيّة، لكن يتم إدغام (ياء المُتكلّم) مع العلامة الإعرابيّة.
    • دخول ياء المُتكلِّم على الاسم المنقوص والمقصور: يتمّ تقدير العلامة الإعرابيّة في هذه الحالة، ليس بسبب دخول ياء المُتكلِّم، إنّما لكونهما (اسماً منقوصاً، واسماً مقصوراً)، بحسب القواعد السابق ذكرها، ويتمّ إدغام ضمير المُتكلِّم (الياء) في حالتيّ النّصب والجرّ في الاسم المنقوص، ومِثال ذلك (جاء قاضيَّ) ففي الجُملة تُعرب كلمة قاضي: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضّمة المُقدّرة على الياء (المُدغمة بياء المُتكلّم)؛ منع من ظهورها الثّقل.
الأمثلة الإعرابيّة لدخول ياء المُتكلِّم على الاسم عامّةً وجمع التّكسير وجمع المُؤنث السّالم
الحالة الإعرابيّة المِثال الإعراب
الرّفع قال مُعلِّمِي. مُعلِّمِي: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضّمة المُقدّرة على ما قبل الياء؛ منع من ظهورها اشتغال المحلّ بحركة المُناسبة، وهو مُضاف، والياء: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ جرّ بالإضافة.
النّصب أهديتُ أصدقائِي هديةً. أصدقائِي: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المُقدّرة على ما قبل الياء؛ منع من ظهورها اشتغال المحلّ بحركة المُناسبة، وهو مُضاف، والياء: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ جرّ بالإضافة.
الجرّ ذهبتُ إلى مُعلِّماتِي. مُعلِّماتِي: اسم مجرور وعلامة جرّه الكسرة المُقدّرة على ما قبل الياء؛ منع من ظهورها اشتغال المحلّ بحركة المُناسبة، وهو مُضاف، والياء: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ جرّ بالإضافة.


الأمثلة الإعرابيّة لدخول ياء المُتكلِّم على المُثنى وجمع المُذكّر السّالم
الحالة الإعرابيّة المِثال الإعراب
الرّفع قال مُعلِّمِايَ. مُعلِّمِايَ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الألف؛ لأنّه مُثنّى، وهو مُضاف، والياء: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ جرّ بالإضافة.
النّصب أهديتُ مُعلِّمِيَّ هديةً. مُعلِّمِيَّ مفعول به منصوب وعلامة نصبه الياء (المُدغمة بياء المُتكلِّم)؛ لأنّه جمع مُذكّر سالم، وهو مُضاف، والياء: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ جرّ بالإضافة.
الجرّ ذهبتُ إلى مُعلِّمَيَّ. مُعلِّمَيَّ: اسم مجرور وعلامة جره الياء (المُدغمة بياء المُتكلِّم)؛ لأنّه مُثنّى، وهو مُضاف، والياء: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ جرّ بالإضافة.
  • وجود حرف جر زائد أو شبيه بالزّائد: هي حروف جرّ زائدة، تقوم بجرّ الأسماء من بعدها، ولكن لا تؤدّي وظيفة حُروف الجرّ بالمعنى، ويتمّ إعراب الأسماء بعدها بعلامة مُقدّرة منع من ظهورها اشتغال المحلّ بحركة المُناسبة لحرف الجرّ، ونفس الحال ينطبق على الحروف الشّبيهة بالزّيادة، وهي (رُبّ وواوها)، وفيما يلي الأمثلة الإعرابيّة لتبسيط الفهم:
المِثال الإعراب
رُبَّ صعبٍ خيِّر. صعبٍ: مُبتدأ مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضّم المُقدّر؛ منع من ظهوره اشتغال المحلّ بحركة حرف الجر الشبيه الزّائد.
ما رأيتُ من أحدٍ. أحدٍ مفعول به منصوب وعلامة نصبه تنوين الفتح المُقدّر؛ منع من ظهوره اشتغال المحلّ بحركة حرف الجر الزّائد.
ليس عامرٌ بمُجتهدٍ. مُجتهدٍ: خبر (ليس) منصوب وعلامة نصبه تنوين الفتح المُقدّر؛ منع من ظهوره اشتغال المحلّ بحركة حرف الجر الزّائد.


دراسة كُتب الإعراب والنّحو

تتمثّل أهميّة علم النّحو في كونه مادّةً ضروريّةً لفهم كلام الله في القرآن الكريم، وسُنّة رسوله -صلّى الله عليه وسلّم-، مع العمل على إبقائهما بعيدين عن الّلحن والتّحريف، فإنّ تمّ للإنسان التّمكّن من العِلم النّحويّ كان أكثر بُعداً عن النّقد في ضبط كلامه، ليكون أداؤه الّلغويّ مصوناً، وبديعاً في فهم وتحليل ما يُقرأ. ولم يكُن اهتمام النّاس جديداً بعِلم النّحو، إنّما كان من القِدم إلّا أنّه لم يكن قد سُمّي بعِلم النّحو بعد، فالأصلُ في كلام العرب منذ القِدم الضّبط السّليم للمُفردات بسليقتهم الّلغويّة، كما ذَكَر عبد القاهر الجرجانيّ في كتابه (دلائل الإعجاز): "إنّ الألفاظ مُغلقة على معانيها حتّى يكون الإعراب هو الذي يفتحها"، والجدير بالذِّكر أنّ علم النّحو مُتّصل بالعلوم الأخرى التي تحتاجُ انتظاماً في لغتها لمعرفتها ودراستها، ومنها علوم الفقه، والتّفسير، والتّاريخ، والفلسفة، وعلى الدّارس لعلم النّحو أن يعيَ ذلك ليُقبِل عليه بقوّة، وأن يستعين بمصادر موثوقة ويسيرة تُساعده في فهم هذا العِلم، وفيما يلي بعض الكُتب النّحويّة التي يُمكن الاستعانة بها، والاستفادة منها:[٢][٩]


اسم الكتاب المؤلّف
أوضح المسالك إلى ألفيّة ابن مالك.[١٠] جمال الدّين عبد الله بن هشام.
نتائج الفكر في النّحو.[١١] أبو القاسم عبد الرحمن السّهيلي.
التّذييل والتّكميل في شرح كتاب التّسهيل.[١٢] أبو حيان الأندلسيّ.
النّحو العربيّ أحكام ومعان.[١٣] فاضل صالح السّامرائيّ.
المرتجل في شرح الجمل.[١٤] عبد الله بن أحمد.
تيسير قواعد النّحو للمبتدئين.[١٥] مصطفى محمود الأزهريّ.
القواعد الأساسية في النّحو والصّرف.[١٦] يوسف الحماديّ وآخرون.
الإعراب الميسر والنّحو.[١٧] محمد علي أبو العباس.
الجُمل في النّحو.[١٨] الخليل بن أحمد الفراهيديّ.
كتاب المدارس النّحوية.[١٩] شوقي ضيف.
القواعد الأساسيّة للغة العربيّة.[٢٠] السّيد أحمد الهاشميّ.
سرُّ صناعة الإعراب.[٢١] عثمان بن جنيّ أبو الفتح.


التّطبيق والتّدرُّب على الإعراب

تعدّ خطوة التّطبيق من أهم الخُطوات التي يجب أن يحرص عليه الرّاغب في تعلّم النّحو -والإعراب تحديداً- وتتمثّل في التّدرّب على القواعد خطوة بخطوة، فمثلاً إذا تمّ دراسة قاعدة "جمع المُذكّر السّالم"، لن يتمّ الانتقال إلى القاعدة التي تليها إلّا بعد حلّ مجموعة من التّمارين المُتنوّعة المُندرجة تحت هذه القاعدة، مِثل (تمييز جمع المُذكّر السّالم من غيره من الجموع، واستخراجه من نصوص مُختلفة، وإعادة صياغة مجموعة من الكلمات إلى صيغة جمع المُذكّر السّالم، إلى جانب إعراب العديد من الجُمل، وغيرها من التّدريبات المُتعلّقة بهذه القاعدة من خلال الاطّلاع على مصادر مُختلفة تُدرجُ اختبارات وأسئلة متنوعة، ولا يتم الانتقال إلى القاعدة الأخرى إلا بعد التمكن من الأولى، وهكذا.[٢٢]


كما يجب الإشارة إلى أنّ المُتعلِّم إذا امتنع عن تطبيق القاعدة أو لم يتدرّب عليها بالقدر الكافي للتمّكن منها، سيُواجه لبساً بين القاعدة والأخرى، إذ إنّ علم النّحو يحتاج تدريباً مُتواصلاً، ويشار إلى أنّ التّدقيق في النّصوص القرآنيّة أثناء تدّبُرها، أو الأحاديث النّبويّة، وحتّى أبيات الشِّعر والأمثال، يصنع معجماً نحويّاً لدى الإنسان، كونها تعدّ وسيلةً للتدريب حول ما يخص الحركات الإعرابيّة، ومساعدةً على التعرف على المواقع الإعرابيّة للكلمات، ولا يقتصر عِلم النّحو على التّعلم الكِتابيّ بعيداً عن التعلم السّماعيّ والكلاميّ، إذ إنّ المُمارسة الكلاميّة والسّماعيّة تُساهم في تثبيت القاعدة النّحويّة، وترسيخها في الذهن.[٢٢]


أمثلة على الإعراب في اللغة العربيّة

أمثلة إعرابيّة على جمل اسميّة
الجملة الاسمية الإعراب
إنّ المعرفةَ هي الحياةُ. إنّ: حرف توكيد ونصب.

المعرفةَ: اسم إنّ منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظّاهرة على آخره.

هي: ضمير منفصل مبنيّ في محلّ رفع مبتدأ.

الحياةُ: خبر المبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضّمة الظّاهرة على آخره، والجملة الاسميّة (هي الحياةُ) في محلّ رفع خبر إنّ.

كان القِطار مُسرعاً. كان: فعل ماضٍ ناقص مبنيّ على الفتح الظّاهر على آخره.

القطارُ: اسم كان مرفوع وعلامة رفعه الضّمة الظّاهرة على آخره.

مُسرعاً: خبر كان منصوب وعلامة نصبة تنوين الفتح الظّاهر على آخره.

المُعلِّمون نشيطون. المعلِّمون: مُبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الواو؛ لأنّه جمع مُذكّر سالم.

نشيطون: خبر المُبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الواو؛ لأنّه جمع مُذكّر سالم.

بيتُ أحمدَ واسعٌ. بيتُ: مُبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضّمة الظّاهرة على آخره، وهو مُضاف.

أحمدَ: مُضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الفتحة عوضاً عن الكسرة؛ لأنّه ممنوع من الصّرف.

واسعٌ: خبر المُبتدأ مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضّم الظّاهر على آخره.

في الحديقةِ أزهارٌ كثيرةٌ. في: حرف جرّ.

الحديقةِ: اسم مجرور بحرف الجرّ (في) وعلامة جرّه الكسرة الظّاهرة على آخره، وشبه الجُملة من الجار والمجرور (في الحديقة)، في محلّ رفع خبر مُبتدأ مُقدّم.

أزهارٌ: مبتدأ مُؤخّر مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضّم الظّاهر على آخره.

كثيرةٌ: نعت مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضّم الظّاهر على آخره.

هذا البابُ مكسورٌ. هذا: اسم اشارة مبنيّ على السّكون في محلّ رفع مُبتدأ.

البابُ: بدل مرفوع وعلامة رفعه الضّمة الظّاهرة على آخره.

مكسورٌ: خبر المُبتدأ مرفوع وعلامة رفعه تنوين الضّم الظّاهر على آخره.


أمثلة إعرابيّة على جمل فعليّة
الجملة الفعلية إعرابها
ذهبَ محمّدٌ إلى الطبيبِ. ذهبَ: فعل ماضٍ مبني على الفتح الظّاهر على آخره.

محمّدٌ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضّم الظّاهر على آخره.

إلى: حرف جر.

الطبيبِ: اسم مجرور وعلامة جرّه الكسرة الظّاهرة على آخره.

حافظ على مالك. حافظ: فعل أمر مبني على السكون، والفاعل ضمير مستتر تقديره (أنت)

على: حرف جر.

مالِك: اسم مجرور وعلامة جرّه الكسرة الظّاهرة على آخره، وهو مُضاف والكاف: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ جرّ بالإضافة.

أُشاهدُ الّلاعبين من البيتِ. أشاهدُ: فعل مُضارع مرفوع وعلامة رفعه الضّمة الظّاهرة على آخره، والفاعل ضمير مُستتر تقديره (أنا).

الّلاعبين: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الياء؛ لأنّه جمع مذكّر سالم.

من: حرف جرّ.

البيتِ: اسم مجرور وعلامة جرّه الكسرة الظّاهرة على آخره.

لا تغفلْ عن طاعةِ اللهِ. لا: لا النّاهية، حرف نهي وجزم.

تغفلْ: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السّكون الظّاهر على آخره، والفاعل ضمير مُستتر تقديره (أنتَ).

عن: حرف جرّ.

طاعةِ: اسم مجرور وعلامة جرّه الكسرة الظّاهرة على آخره، وهو مُضاف.

اللهِ: لفظ الجلالة، مُضاف إليه مجرور وعلامة جرِّه الكسرة الظّاهرة على آخره.

يمشون في أحيائِهم. يمشون: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ثبوت النّون؛ لأنّه من الأفعال الخمسة، والواو: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ رفع فاعل.

في: حرف جرّ.

أحيائِهم: اسم مجرور وعلامة جرّه الكسرة الظّاهرة على آخره، وهو مُضاف، وهم: ضمير متّصل مبنيّ في محلّ جرّ بالإضافة.

اجتهدوا حتّى تنصُروهم. اجتهدوا: فعل أمر مبنيّ على حذف النّون من آخره،؛ لأنّه من الأفعال الخمسة، والواو: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ رفع فاعل.

حتّى: حرف نصب.

تنصروهم: فعل مُضارع منصوب وعلامة نصبه حذف النّون من آخره؛ لأنّه من الأفعال الخمسة، والواو: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ رفع فاعل، وهم: ضمير مُتّصل مبنيّ في محلّ نصب مفعول به.


تدريبات على جمل إعرابيّة

تدريب: أعرب\ي الجمل الآتية.
الجملة إعرابها
قرأَ أحمدٌ كتابَه المُفضَّلِ. قرأَ: (........................).

أحمدُ: (........................).

كتابَه: (........................).

المفضَّلِ: (........................).

يخسرُ السّاعي إلى مالٍ حرامٍ. يخسرُ: (........................).

السّاعي: (........................).

إلى: (........................).

مالٍ: (........................).

حرامٍ: (........................).

الزمْ بيتك. الزمْ: (........................).

بيتك: (........................).

القاضي العادلُ ثوابهُ عظيمٌ. القاضي: (........................).

العادلُ: (........................).

ثوابهُ: (........................).

عظيمٌ: (........................).

في المدرسةِ طُلّابٌ كُثُرٌ. في: (........................).

المدرسةِ: (........................).

طُلّابٌ: (........................).

كُثُرٌ: (........................).

يحترمون كِبارَهم. يحترمون: (........................).

كِبارَهم: (........................).

لا تجلسْ في الطُّرقاتِ. لا: (........................).

تجلسْ: (........................).

في: (........................).

الطُّرقاتِ: (........................).


تدريب: ضع\ي الحركة الإعرابيّة المناسبة على الحرف الأخير من الكلمة الأخيرة في كلّ جملة من الجمل الآتية.
الجملة الحركة الإعرابيّة المناسبة للكلمة الأخيرة فيها
سافرتُ إلى اليونان. (........................)
يقرأ سامي كلّ يومٍ. (........................)
رسمتُ رسمة لمنظر طبيعي. (........................)
الجبل ضخمٌ جدّاً. (........................)
لنْ تجد رزقَكَ وأنتَ جالسٌ. (........................)
في السّماءِ نجوم كثيرةٌ. (........................)


فيديو إعراب الجملة الاسمية والفعليّة

للتعرف على المزيد عن إعراب الجملة الاسمية والفعلية ومكوّناتها شاهد الفيديو:


المراجع

  1. الرميصاء بلقاسمي (2015)، ظاهرة الإعراب وأحكامه بين الصناعة والمعنى، الجزائر: جامعة العربي بن مهيدي -أم البواقي-، صفحة 1،3. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت أ. د. حسام كامل (1-3-2009)، العربية بين قراءة التراث وتطبيق نظريات المعاصرة، مصر: جامعة القاهرة، صفحة 249،260،261، جزء 1. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح د. إبراهيم عسيري، اللغة العربية 101، السعودية: جامعة أمّ القرى ، صفحة 2،3،4،5،6،7. بتصرّف.
  4. أبو شجاع محمد بن علي بن شعيب، تقويم النظر في مسائل خلافية ذائعة ونبذ مذهبية نافعة، بيروت لبنان: دار الكتب العلمية، صفحة 7-8 بتصرّف..
  5. ^ أ ب ت ث عباس حسن، النحو الوافي 1-4 (الطبعة 16)، مصر: دار المعارف ، صفحة 46،47،48، جزء 1. بتصرّف.
  6. ردوزي فاطمة الزھراء (2015)، أقسام الجملة في اللغة العربیة -دراسة البنیة والدلالة في سورة محمد-، الجزائر: جامعة محمد بوضیاف –المسیلة– ، صفحة 16،17،21. بتصرّف.
  7. أحمد سليمان البطوش (2007)، انتفاء دلالة العلامات الإعرابية، الأردن: جامعة مؤتة، صفحة 6،7. بتصرّف.
  8. د. عبده الراجحي (1998)، التطبيق النحوي (الطبعة 2)، الإسكندرية، مصر: دار المعارف الجامعية، صفحة 25،26،27،28،29،30،31. بتصرّف.
  9. د. بسمة خليفة (2014)، إضاءات على مادة تقنيات التعبير (الطبعة 1)، لبنان: دار النهضة العربية، صفحة 63،64. بتصرّف.
  10. "كتاب أوضح المسالك إلى ألفية ابن مالك"، waqfeya.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  11. "كتاب نتائج الفكر في النحو"، waqfeya.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  12. "كتاب التذييل والتكميل في شرح كتاب التسهيل"، waqfeya.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  13. "كتاب النحو العربي أحكام ومعان"، waqfeya.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  14. "كتاب المرتجل في شرح الجمل"، waqfeya.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  15. "كتاب تيسير قواعد النحو للمبتدئين"، www.noor-book.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  16. "كتاب القواعد الأساسية في النحو والصرف لطلاب المرحلة الثانوية"، www.noor-book.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  17. "كتاب الإعراب الميسر والنحو"، www.noor-book.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  18. "كتاب الجمل في النحو"، www.noor-book.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  19. "كتاب المدارس النحوية"، www.noor-book.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  20. "كتاب القواعد الأساسية للغة العربية"، www.noor-book.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  21. "كتاب سر صناعة الإعراب"، www.noor-book.com، اطّلع عليه بتاريخ 4-5-2020. بتصرّف.
  22. ^ أ ب أ.عبد الحميد كحيحة، الآفاق العلمية المستهدفة من تدريس قواعد اللغة العربية ، الجزائر: جامعة منتوري -قسنطينة-، صفحة 209،210،214،215. بتصرّف.
715 مشاهدة