كيف تفرض شخصيتك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٨ ، ٦ أغسطس ٢٠١٧
كيف تفرض شخصيتك

الشخصية القوية

إنّ من يعاني من ضعف في شخصيته لا يحصل على حقوقه، وبالتالي فإنّ عدم سعي هذا الشخص إلى تطوير شخصيته وتقويتها سيزيد علاقاته سوءاً مع الآخرين، وسيعيق تحقيقه لأهدافه وخططه، لذا فإنّنا سنعرض في هذا المقال عددٌ من الأفكار التي تقوي شخصية الفرد إذا ما حرص على تطبيقها في حياته اليوميّة.


كيف تقوي شخصيتك وتفرضها

القراءة

اقرأ الكتب، واجعلها من عاداتك اليومية؛ فهي تزيد من ثقافتك، وبالتالي تصبح أكثر قدرة على مناقشة الآخرين في مختلف المواضيع، واجعل الكتب المتعلّقة بالتنمية البشريّة تأخذ نصيباً ممّا تقرأ، فهي تطوّر شخصيتك وتقوّيها على نحو جيّد.


تكوين الرأي

كوّن رأياً خاصّاً بك، ولكن خذ بعين الاعتبار أن تطرح آراءك بطريقة مهذّبة ولبقة، وتذكّر أنّ الاختلاف في الرأي لا يفسد للودّ قضيّة.


التواصل مع الآخرين

  • تعرّف على أشخاص جدد، فانخراطك في مواقف جديدة مع أشخاص آخرين، سيزيد من خبراتك وسيحسّن مهاراتك في التواصل مع الناس، وسينعكس ذلك إيجاباً على تواصلك مع الناس، وحسن تصرّفك في المواقف.
  • احرص على التواصل العيني عند الكلام مع الآخرين، فذلك يعطيهم شعوراً بأنّك واثق من نفسك، كما يسهّل توصيل ما تريده من المعلومات للطرف الثاني.
  • كن مرحاً، فالمرح يقرّب الآخرين منك، ولا تنسَ أن تجعل ابتسامتك رفيقك الدائم.
  • تعامل مع الآخرين بإيجابية؛ حتى يشعر الآخرين بالراحة والاطمئنان عند التعامل معك.


التميز

كن أنت أنت، وتميّز؛ توقّف عن محاكاة وتقليد الآخرين في كل صغيرة وكبيرة، ينجذب الناس للتعرّف على من يتمتعون بشخصية فريدة متجدّدة، أظهر مواهبك ومميّزاتك؛ ولا تخشَ الاختلاف عن الآخرين.


نصائح أخرى لفرض شخصيتك

  • اهتم بمظهرك الخارجي بأن تكون أنيقاً وحسن الهندام، فذلك يؤثّر في ثقتك بنفسك؛ وهو ما ينعكس على تعاملك مع الناس.
  • أخلص وأتقن الأعمال التي تقوم بها؛ فتستحق الاحترام من الآخرين.
  • طوّر نفسك لتتخلّص من الخجل الاجتماعي، بأن تزيد من مشاركتك في الأنشطة الاجتماعيّة والمجتمعيّة المختلفة.
  • اجعل تصرفاتك تنبع من قناعة داخليّة، وليس نتيجة تخوّفك من ردّات فعل الآخرين.
  • أحسن اختيار الألفاظ التي تستخدمها في الحديث مع الآخرين، بأن تجعلها لبقة ولطيفة؛ فالألفاظ غير المستحبّة تجعل من حولك ينفرون من خوض النقاش معك.
  • احترم الآراء المخالفة لك، ففرض الشخصيّة لا يعني أن تفرض رأيك على الآخر أو ألّا تسمح له بالتعبير عن رأيه بحريّة واطمئنان.
  • لا تهرب من مواجهة المشاكل، بل كن شجاعاً في مواجهتها بلا تردد، فذلك يزيد من ثقة الآخرين بك، بأنك على قدر عالٍ من تحمّل المسؤوليّة.