كيف تقوي نفسك في الرياضيات

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:١٩ ، ١٢ سبتمبر ٢٠١٨
كيف تقوي نفسك في الرياضيات

الرياضيات

يُعرَّف علم الرياضيات (بالإنجليزية: Mathematics) على أنّه دراسة الأعداد والقياسات، ويُعَدُّ علم الرياضيات أوّل العلوم التي تمّ تطويرها من قِبَل الإنسان؛ وذلك لفوائدها العديدة. وتعود كلمة رياضيات (بالإنجليزية: Mathematics) إلى اللغة اليونانية، والتي تعني ميّالاً نحو التعلُّم،[١] ومن الجدير بالذكر أنّ علم الرياضيات يتميّز باستخدامه للطريقة العلميّة في توليد الأفكار، كما أنّه ينمّي المعرفة والقدرة على التخيُّل؛ ممّا يؤدّي إلى التقدُّم الإنسانيّ في مختلف المجالات، ويُعَدُّ علم الرياضيات نتاجاً من إبداع العقل البشري؛ حيث يهتمّ بأساليب وطرق التفكير، ويستخدم الاستنتاجات؛ للوصول إلى العلاقات الهندسية، والرقميّة، وغيرها من العلاقات الرياضيّة الأخرى. كما تُعَدُّ الرياضيات أسلوباً يساعد الإنسان على توضيح العديد من مواقف الحياة التي قد يتعرَّض لها.[٢]


كيفية تقوية نفسك بمادة الرياضيات

تُعتبَر مادة الرياضيات أسلوباً أكثر من كونها نظريّاتٍ ومعادلاتٍ، وهي مُهمّة جداً في العديد من أمور الحياة، وفي ما يأتي بعض الخطوات التي تساعد على تقوية الطلاب في مادة الرياضيات:[٣]

  • الدراسة في فترة العطلة والإجازة، وهذا الأمر يُعَدُّ من أهم الأمور التي تساعد على تحسين القدرات عند الطلاب، ويمكن تحقيق ذلك بتخصيص وقتٍ مُعيَّنٍ لمراجعة الدروس الفائتة؛ وذلك لزيادة مستوى التمكُّن بهذه المادة، كما يمكن الاستعانة بشبكة الإنترنت، وأصحاب الخبرة في حال وقوع أي مشكلة، أو عائق أثناء الدراسة.
  • التركيز أثناء الدراسة؛ حيث يُعَدُّ هذا الأمر من أهمّ الأمور التي يجب مراعاتها عند التعامل مع مادة الرياضيات؛ فهذه المادة لا تقبل تشتُّت التفكير، ولا التحدث مع الأصدقاء ولا الشرود وفي حال كانت الأجواء غير مناسبة للتركيز يمكن تغيير المكان لآخر أكثر هدوء يمكن من خلاله التركيز خلال حلّ المسائل الرياضية.
  • تدوين الملاحظات والأفكار المهمة المذكورة أثناء الشرح في الغرفة الصفية، حيث يساعد ذلك بعض الأشخاص على متابعة دراسة المادة في المنزل، وتذكر المعلومات المهمة التي قد يتمّ نسيانها.
  • توضيح المفاهيم والأمور المبهمة، وذلك من خلال طلب المساعدة من المعلم في شرحها وتوضيحها بصور وطرق أخرى، لتصبح أكثر وضوحاً.
  • متابعة مادة الرياضيات أولاً بأول، وعدم إهمال أيّ جزء منها، فمن المعروف أنّ مادةَ الرياضيات متراكمةٌ، ومتتابعة، وتعتمد على المادة التي تمّ إعطاؤها في السابق، ولكي يُحسّن الشخص من قدراته الحالية يجب أن يكون متمكناً من الأساسيات التي تعتمد عليها مادة الرياضيات.
  • اختيار شريك الدراسة المناسب الذي يقوم بأمور إيجابية تُحسن من مستوى الدراسة، فانتقاء زميل الفصل المناسب والمنضبط يساهم في حلّ مشكلات المسائل الرياضية بشكلٍ تعاونيّ؛ حيث يكون الأمر أكثر متعة.
  • تخصيص وقتٍ ومكانٍ معينٍ للدراسة اليومية، بحيث تجعل من الدراسة عادة يومية.
  • الابتعاد عن الغشّ، لأنّه يعدّ ضارّاً ومؤذياً، وبالرغم من أنّه قد يؤدي إلى الحصول على علامة جيدة، إلّا أنّه سيتمّ الحصول عليها من دون فهم لما تمّ حله، وسيتسبّب هذا الفعل بالضرر للطالب، ويؤدي إلى تدنّي مستواه في مادة الرياضيات.
  • عدم تأجيل الدراسة، فقد يلجأ بعض الطلاب إلى تأجيل الدراسة حتى ليلة الامتحان، وقد يؤدي حشو المعلومات في وقت قصير إلى عدم التركيز، ونسيان العديد من المعلومات، كما أنّه يجهد ويتعب الجسم والعقل، ولذلك يفضل تقسيم المادة، ودراسة جزء معين في كل يوم؛ بحيث يتمّ تخصيص ليلة الامتحان لمراجعة المادة ومتابعتها، وبهذا فإن الطالب يذهب للامتحان وهو بكامل طاقته وتركيزه.
  • تجنب استخدام الآلة الحاسبة في حل المسائل الحسابية اليومية، واستخدامها فقط في حالاتٍ معيّنةٍ، كالتأكّد من الحلّ، أو إيجاد جذور المربعات غير الكاملة، لأنّ استعمال الآلة الحاسبة لحلّ الواجبات يقلل من التفكير، مما يزيد من الصعوبة في تحسين القدرات الرياضية ما لم يتمّ حل المسائل بشكل ذاتي.
  • حفظ جداول الضرب في سنّ مبكرة، فهي من أهم الأمور الرياضية التي يجب على الطالب تعلّمها وحفظها من خلال تكرارها في وقت مبكر، لأنها تسهّل من حلّ المسائل الحسابية بشكلٍ أسرع.
  • تعلم الصيغ والقوانين الرياضية، وليس حفظها، ويكون تعلمها من خلال معرفة اشتقاقها وكيفية تكونها، والممارسة في حلّها وتطبيقها خلال حلّ المسائل.
  • تعلّم مادة الرياضيات عن طريق اللعب والممارسات الرياضية؛ حيث إنّ هنالك العديد من الألعاب الرياضية الموجودة على شبكة الإنترنت، والتي تساعد على التفكير وتنشيط الدماغ.
  • التحلي بالهدوء والثقة بالنفس، فقد يكون تعلّم الرياضيات صعباً، ولكنّ دراسة هذه المادة، وحلّ واجباتها اليومية، وعدم تأجيلها يقلل من الخوف ويزيد من الثقة بالنفس.


الحصول على تحصيل جيد في امتحان الرياضيات

قد تكون مادة الرياضيات مادة غير سهلة لأنها تعلمنا الكثير من الأكور في وقت محدد، كما وأنها تعتمد على الأرقام بشكل أساسي لذلك هي تختلف عن باقي المواد، وللحصول على تقدير جيد بامتحان الرياضيات هنالك مجموعة من الخطوات، فإذا طبقت هذه الخطوات بشكل صحيح سيتم الحصول على نتيجة مرضية بالامتحان، وفي ما يلي توضيح لهذه الخطوات:[٤]

  • الالتزام بدوام المدرسة وعدم تضييع أي حصة من حصص الرياضيات، فعلى عكس المواد الأخرى تعدّ مادة الرياضيات متراكمةً وتشبه السلم، فحتى يستطيع الإنسان الصعود للدرجة الثانية يجب عليه أن يتخطى الدرجة الأولى أولاً، كالرياضيات تماماً، فقد يؤدي ضياع المادة التي تُشرح في الغرفة الصفية إلى صعوبة التقدم في الرياضيات فيما بعد.
  • الانضباط بالغرفة الصفية، والجلوس في المقدمة لزيادة التركيز وتقليل التشتت، والحرص على المشاركة الصفية، والتي تساعد على تحسين القدرة على التعلم والانتباه.
  • حلّ الواجبات اليومية؛ حيث تعدّ الممارسة والتكرارهي السبيل لتحسين التحصيل الرياضي وفهم العديد من المسائل الحسابية التي كانت مبهمة من قبل، كما أنها تساعد في التعرف على العديد من الأفكار.
  • اللجوء إلى المعلم، وسؤاله عن الأمور غير المفهومة، في حال حل الواجبات وبقاء بعض الأمور المبهمة، كما يمكن حضور حصص تقوية إن أمكن ذلك.
  • مراجعة المادة التي تمّ تعلمها، وعدم تضييع الوقت باللعب ومشاهدة برامج التلفاز، فدراسة المادة أولاً بأول وعدم تراكمها يجعل من الطالب مستعداً بشكل دائم للامتحانات.
  • الراحة والاسترخاء في الليلة التي تسبق الامتحان والنوم بشكل كاف، ويمكن مراجعة القوانين والعناوين الأساسية والاطلاع عليها فقط لأن التعلم والدراسة أول بأول يؤدي إلى عدم تراكم المادة، وتقليل التوتر قبل الامتحان، كما أنّه يزيد من الثقة بالنفس، ومن الجدير بالذكر أنّ بعض الدراسات قد أثبتت أنّ مضغ العلكة أثناء الدراسة يساعد على التركيز.
  • عدم التوتر أثناء تأدية الامتحان، والاطلاع على ورقة الإمتحان عند استلامها بشكل سريع، للتعرف على نوعية الأسئلة، وفي حال مواجهة الطالب لأي مشكلة في أحد الأسئلة يجب عليه تخطي السؤال كي لا يهدر وقت الامتحان على هذا السؤال والرجوع إليه فيما بعد.
  • الدقة والتركيز في الحل والتأكد من الأرقام، فعدم اتقان الحل بشكل صحيح يؤدي لتبعات سلبية.
  • التحقق من صحة الحل، وتخصيص وقت لمراجعة الحل، فقد يكتشف الطالب خطأ في مسألة ما عند المراجعة، كما ويتم إعادة قراءة الأسئلة والمطلوب للحصول على نتائج أفضل في الامتحان.


المراجع

  1. Paul Kobasa‏ (-)، موسوعة الاختراعات والاكتشافات: الرياضيات: Inventions and Discoveries ... (الطبعة الأولى)، الرياض: العبيكان، صفحة 4-5، جزء الأول. بتصرّف.
  2. محمد راشد (2009)، مناهج الرياضيات وأساليب تدريسها للصفوف الرئيسية (الطبعة الأولى)، الأردن-عمان: دار الجنادرية للنشر والتوزيع، صفحة 13-16، جزء الأول. بتصرّف.
  3. "How to Be an Expert in Math", www.m.wikihow.com, Retrieved 27-3-2018. Edited.
  4. "How to Get a Good Grade on a Math Test", www.m.wikihow.com, Retrieved 27-3-2018. Edited.