كيف نجفف قشر البرتقال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٠ ، ١٢ يونيو ٢٠١٧
كيف نجفف قشر البرتقال

فوائد قشر البرتقال

عندما يتناول المرء البرتقال والليمون وأصناف الحمضيات الأخرى يقوم بتناول اللب ثم يقوم برمي قشور الفواكه، ولكن يجهل إن للقشور فوائد كثيرة وخصوصاً قشور البرتقال. أثبتت الدّراسات والتّجارب إن لقشر البرتقال فوائدٌ كثيرة ٌ نذكر منها يفيد في حالات تخفيف التّعب والغثيان النّاتجة عن مشاكل الجهاز الهضمي ويفيد في علاج أمراض الرّوماتيزم ويساعد في تخفيف المغص الحاد. أمّا في الطّبخ فيساعد قشر البرتقال الجاف في منع أكسدة الزّيت أثناء الغليان أي تستطيع المرأة وضع قشرتين من البرتقال الجاف أثناء عملية القلي أو الطّبخ، وقشر البرتقال أيضاً يمكن استخدامه في إضافة نكهة مميزة للطعام والحلويات، ونذكر إن قشر البرتقال أيضاُ عندما يجفف ويطحن يستعمل كقناع للوجه تستفاد منه البشرة.


طريقة تجفيف قشر البرتقال

هنالك طرق متعارف عليها في تجفيف البرتقال وحفظه لحين الأستعمال ومن أهمها:


الطريقة الأولى

عندما يتوفر لدينا كمية كبيرة من البرتقال الذي استخدمته في تحضير عصير البرتقال يتبقى كمية من القشور لذلك نقوم بتنظيف القشور من اللب وبعد عملية التنظيف لدينا طريقتين في تجفيف وتنشيف قشر البرتقال. أي نقوم بوضع قشور البرتقال بعد تقطيعها على صينية ونقوم بفرد قشر البرتقال ونقوم بوضعها في مكان معرض للهواء ويكون سطح الثلاجة مناسب جداً، ويترك فوق الثلاجة مدة أربعة أيام نلاحظ إن قشر البرتقال قد أصبح جافاً ومحتفظاً بلونه الطبيعي لأنه إذا وضع في مكان معرض للشمس سيميل لون قشر البرتقال إلى اللون الأسود ويفقد كامل خواصه المفيدة .عندما يصبح قشر البرتقال جافاً نقوم بالإحتفاظ به كما هو بالشكل الذي قمنا بتجفيفه عليه أو نقوم بطحنه جيداً على الخلاط حتى يصبح دقيقاً ناعماً ويحفظ في مرطبان من الزجاج وليس من البلاستيك لإن مادة البلاستيك مع قشر البرتقال ستتفاعل معه وتؤدي الى أتلافه.


الطريقة الثانية

يتم أيضاً تجفيف قشر البرتقال بتقطيعه وووضعه في صينية ويتم إدخاله بالفرن بعد أن يكون مشتعلاً على درجة حرارة 150 درجة مدة عشرة دقائق، وبعد يتم تخفيض الحرارة لدرجة 60 ويتم وضع الصينية التي عليها القشر في الفرن مدة ساعة وبذلك نكون قد جفّفنا قشر البرتقال بالحرارة، ويفضل بعد إنتهاء هذه المدة نتركه مدة نصف ساعة بعد وقف إشعال الفرن، ونلاحظ إن القشر جافاً ويمكن حفظه إما بطحنه أو كما هو في مرطبان زجاجي حتى نحفظه مدةٌ لا بأس بها كما فعلنا في الطريقة الأولى.