كيف يربى النحل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٢ ، ١٢ مارس ٢٠١٨
كيف يربى النحل

موقع خلية النحل

يجب وضع خلية النحل بالقرب من مصدر غنيّ بالرحيق وحبوب اللقاح، كما يُنصح بتوفير كميّات معقولة من المياه في حدود 400م من موقع الخليّة، وتعدّ كل من الأحواض الضحلة، وبرك السباحة، والبحيرات من المصادر الجيّدة للمياه، ويمكن أن يوفر الشخص مصدراً جيداً للماء في حال عدم توافره عن طريق إضافة حوض ضحلٍ مملوء بالماء والصخور في الفناء الخلفي من المنزل، ويُفضّل وضع خلية النحل بحيث تكون مواجهة للجانب الجنوبي أو الشرقي مع وجود مصدّات للرّياح من الجهة الشّمالية، كما يجب أن يكون موقعها جافاً بشكل جيّد، وتعتبر الأشجار المتساقطة التي توفّر الظل للمستعمرة في فترة بعد الظهر أثناء الصيف، والتي تسمح للشّمس بالمرور في فصل الشتاء أمراً جيداً للخليّة، ويجب وضعها قرب منطقة تصلها جميع عوامل الأحوال الجويّة.[١]


الأدوات اللازمة لبناء خلية نحل

يحتاج الشخص للعديد من الأدوات اللازمة من أجل البدء ببناء خلية النحل لتربيته، ومن أهم هذه الأدوات:[٢]

  • نظام خلية نحل يتألف من 8 أو 10 إطارات مناسبة لصناديق الخلية، وتعدّ الخلية المكونة من ثمانية إطارات هي الأنسب لأنها تمتلك وزناً أقل عند ملئها بالعسل، وتُوصي معظم الشّركات بشراء معدات جديدة للحدّ من المشاكل المتوارثة، مثل الأمراض، أو العث من مربي النحل الآخرين.
  • مدخنة لتهدئة النحل عند العمل في الخلية، حيث تساعد هذه الأداة في الحد من لسعات النحل.
  • معدات واقية بما في ذلك القفازات الجلدية، والقبعات الملثّمة، وملابس تغطي الجسم بشكل جزئي، أو كلي، والتي تحمي الجسم من لسعات النحل.
  • أداة لرفع وتحريك الإطارات.
  • مستعمرة النحل، ويُفضّل أن تكون ذات أنوية وتضم أفراداً يتمتعون بصحة جيّدة من العمال، وذكور النحل، بالإضافة إلى الملكة، فإذا قام الشخص بشراء نحل عامل، وذكور النّحل فقط، فسيستغرق الأمر عدة أسابيع حتى تخرج إناث النحل العامل من المستعمرة، ويمكن أن يشتري الشخص ملكة منفصلة، ويدخلها إلى المستعمرة.


النباتات المناسبة لتحديد عسل النحل

تعتبر النباتات التي تم جمع الرحيق منها أحد أهم العوامل في تحديد لون العسل، ونكهته، وجودته، ويعتبر فصل الربيع موسم تخزين الفائض من العسل عالي الجودة؛ فمثلاً يمنح البرسيم، وغيره من البقوليات عسلاً لونه فاتح، ونكهته معتدلة، أما التوليب فينتج عسلاً جودته عالية، ونكهته قويّة، وكهرمانيّ اللّون، وينتج الرحيق في فصل الخريف عسلاً لونه داكن، وجودته غير جيدة؛ لذا يعتبر هذا العسل غير صالح للاستهلاك البشري، كما يجب الانتباه إلى أنّ استخدام المبيدات الحشرية للنّباتات يعرّض النّحل لأخطار كبيرة، ومن أفضل أنواع النّباتات التي تُنتج عسلاً عالي الجودة في الخريف البرسيم، و "Lespedeza sericea".[٣]


المراجع

  1. Raymond A. Nabors, "Beekeeping Tips for Beginners"، www.powhatan.ext.vt.edu, Retrieved 20-2-2018, page 1, Edited.
  2. Becca Rodomsky (8-3-2017), "Beekeeping Tips from Experienced Apiarists"، www.content.yardmap.org, Retrieved 20-2-2018. Edited.
  3. James E. Tew, "Backyard Beekeeping"، www.aces.edu, Retrieved 8-3-2018, page 21, Edited.