ماذا يقال للحاج عند ذهابه

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٩ ، ٥ ديسمبر ٢٠١٨
ماذا يقال للحاج عند ذهابه

الحاج

الحاج هو لقب يطلق على الشخص الذي ذهب إلى مكة المكرمة وأدى مناسك الحج المفروضة، فالحج هو ركن من أركان الإسلام، وهو فرض على كلّ مسلم بالغ وقادر عليه، وفي هذا المقال سنقدم لكم كلمات جميلة للحاج عند ذهابه.


كلمات للحاج عند ذهابه

  • على سبيل السعاده اقترب توافد حجاج بيت الله الحرام لأداء فريضة الحج ربي تقبل منهم، واغفر لهم واكتب لنا ولهم الجنة.
  • تقبل الله أعمالكم وأفعالكم بكل خير وأعادكم إلى أهلكم سالمين غانمين يا حجاج بيت الله حج مبرور وسعي مشكور وذنب مغفور يا رب.
  • ليتني بينهم لكنه لم يقدر لي لذا سأكون ملبياً ما استطعت حج مبرور وسعي مشكور وذنب مغفور وتجارة لن تبور بإذن الله تقبل الله حجكم.
  • اللهم يسر على الحجاج حجهم وأعدهم لبلادهم سالمين غانمين متاعفين حج مبرور وسعي مشكور وذنب مغفور بإذن الله.
  • يا مسافر ورايح الحج طلبناك بدعوة خالصة لوجه الله تعالى ربنا يفرج الهموم والكرب وييسر الحال والرزق الكريم وحسن الخاتمة، اللهم تقبل.
  • يا قاصدي الحج تذكروا قلباً تخلف عنكم حين تسألون الله مغفرة وعفواً، ضموني في دعواتكم وحين تطلبون صلاح النية والذرية اذكروني، تقبل الله منكم.
  • وداعاً حجاج بيت الله الحرام، تقبل الله طاعاتكم وردكم إلى أهاليكم سالمين، حج مبرور وسعي مشكور وذنب مغفور وتجارة لن تبور.
  • اللهم يسر على الحجاج حجهم وأعدهم لبلادهم سالمين غانمين متعافين، حج مبرور وسعي مشكور وذنب مغفور بإذن الله.
  • يا رب إنّ لي حبيبة غالية على قلبي وهي توأم روحي رحلت في مضيها إليك لقضاء الحج، فيا رب احفظها وارعاها بعينك التي لا تغفو ولا تنام، وتقبل منها حجها وصالح أعمالها، واغفر لها ذنوبها، واشرح صدرها، ويسر لها أمورها، وردها إلي سالمة غانمة يا رب العالمين.
  • اللهم احفظ حجاج بيتك الحرام وأعنهم على أداء فريضتك وهب علينا وعليهم نسائم الأجر والثواب، اللهم تقبل حجتهم وأكرمنا بعودتهم سالمين، اللهم آمين.
  • نفرش الدار ورداً استقبالاً لهم فقد كانوا ضيوف الرحمن نردد لهم: حجاً مبروراً وسعياً مشكوراً وذنباً مغفوراً تصلون بالسلامة يا حجاج بيت الرحمن.
  • اللهم تقبل من الحجاج حجهم ولا تحرم القائمين عليهم أجرهم، هنيئاً لمن سيعود كما ولدته أمه، حجاً مبروراً وذنباً مغفوراً بإذن الله.
  • اللهم تقبل من حجاج بيتك وارزقهم فضل يوم عرفة وأتمم نسكهم واجعل حجهم مبروراً وسعيهم مشكوراً وأجزل الثواب لمن سعى في خدمتهم.
  • حجاً مبروراً وسعياً مشكوراً وذنباً مغفوراً، ترجع بالسلامة، ألف مبروك الحج.
  • إلى كل من شد رحاله لقضاء فريضة الحج أسأل الله بأجلّ أسمائه وصفاته أن يتقبل منك وأن ترجع إلى ديارك كيوم ولدتك أمك بلا ذنوب ولا معاصي.


أدعية للحاج عند ذهابه

  • اللهم إني استودعتك أحبة ذهبوا إلى أطهر بقاع الأرض لأداء فريضة الحج، اللهم احفظهم وتقبل منهم وردهم لنا سالمين غانمين يا الله.
  • لي أحباب سيكونون ضيوفك في الحج اللهم اقبل حجتهم وسهل عليهم، إلهي استودعتك أرواحاً تعز علي فاحفظهم من كل سوء.
  • ربي إني أستودعتك قطعة من قلبي ذهب لخدمة حجاج بيتك وأنت خير المستودعين.
  • اللهم احفظ الحجاج، اللهم إني أستودعتك أهلي فاحفظهم لي وتقبل منهم واغفر ذنوبهم ويسر أُمورهم وجميع ضيوف الرحمن.
  • اللهم إني أستودعتك الحجاج يا رب احفظهم وسهل أُمورهم في أداء مناسك الحج وتقبل منهم وابعد عنهم كل شر يا رب احفظهم وجميع المسلمين.
  • اللهم إني استودعتك والدتي اللهم سهل عليها مناسك الحج اللهم إنّها قصدت بيتك طائعة ملبية فاحفظها بحفظك وردها إلينا سالمة غانمة.
  • ربي إنّها ضيفة من ضيوفك في الحج اللهم اقبل حجتها وسهل لها ويسر أمرها واغفر ذنبها وتجاوز عنها، اللهم إني استودعتك إياها فردها لي سالمة.
  • يا رب احفظها واحميها من كل شر وسهل لها الحج استودعتك يا رب دعواتها وأمنياتها وجل ما في صدرها واغفر ذنبها واقبل توبتها واعفو عنها يا كريم.
  • اللهم إني أستودعتك مكة وأهلها وحجاج بيت الله والمدينة وأهلها وزوار مسجد رسول الله.
  • اللهم إني أستودعتك حجاجنا احفظهم بعينك التي لا تنام، اللهم إني أستودعتك المسلمين والمسلمات.
  • يجهزون أمتعتهم لأداء الركن الخامس اللهم يسر الحج لكل من نوى، اللهم إني استودعتك أهلي ومن معهم فاحفظهم بما تحفظ به عبادك الصالحين.


شعر عن الحج

ما والذي حج المحبون بيته


ولبُّوا له عند المهلَّ وأحرموا


وقد كشفوا تلك الرؤوس تواضعاً


لِعِزَّةِ من تعنو الوجوه وتُسلمُ


يُهلُّون بالبيداء لبيك ربَّنا


لك الملك والحمد الذي أنت تعلمُ


دعاهم فلبَّوه رضاً ومحبةً


فلما دَعَوه كان أقرب منهم


تراهم على الأنضاد شُعثاً رؤوسهم


وغُبراً وهم فيها أسرُّ وأنعم


وقد فارقوا الأوطان والأهل رغبة


ولم يُثْنهم لذَّاتهم والتنعُّم


يسيرون من أقطارها وفجاجِها


رجالاً وركباناً ولله أسلموا


ولما رأتْ أبصارُهم بيته الذي


قلوبُ الورى شوقاً إليه تضرَّمُ


كأنهم لم يَنْصَبوا قطُّ قبله


لأنّ شقاهم قد تَرَحَّلَ عنهمُ


فلله كم من عبرةٍ مهراقةٍ


وأخرى على آثارها لا تقدمُ


وقد شَرقَتْ عينُ المحبَّ بدمعِها


فينظرُ من بين الدموع ويُسجمُ


وراحوا إلى التعريف يرجونَ رحمة


ومغفرةً ممن يجودَ ويكرمُ


فلله ذاك الموقف الأعظم الذي


كموقف يوم العرض بل ذاك أعظمُ


ويدنو به الجبار جلَّ جلاله


يُباهي بهم أملاكه فهو أكرمُ


يقولُ عبادي قد أتوني محبةً


وإني بهم برُّ أجود وأكرمُ


فأشهدُكم أني غفرتُ ذنوبهم


وأعطيتهم ما أمَّلوه وأنعمُ


فبُشراكُم يا أهل ذا الموقف الذي


به يغفرُ الله الذنوبَ ويرحمُ


فكم من عتيق فيه كُمَّل عتقُه


وآخر يستسعى وربُّكَ أكرمُ
11 مشاهدة