ما أسباب التبول اللاإرادي عند الكبار

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٤٩ ، ٢١ مايو ٢٠١٩
ما أسباب التبول اللاإرادي عند الكبار

أسباب التبول اللّاإرادي المؤقت

في الحقيقة، يُعدّ التبول اللّاإرادي المعروف طبياً بالسلس البولي عرضاً وليس مرضاً؛ فمثلاً التبول اللّاإرادي المؤقت (بالإنجليزية: Temporary urinary incontinence) يحدث نتيجة تناول الأطعمة والأدوية التالية التي تُحفّز المثانة وتزيد من كمية البول:[١]

  • المشروبات الغازية أو المياه الفوارة.
  • الكافيين.
  • الشوكولاته.
  • المحليات الصناعية.
  • الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من التوابل، أو السكر، أو الحمض.
  • أدوية القلب وضغط الدم، والمهدئات، ومُرخيات العضل.
  • الكحول.
  • الجرعات العالية من فيتامين سي.
  • الفلفل الحار.


أسباب التبول اللّاإرادي الإلحاحي

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالتبول اللّاإرادي الإلحاحي (بالإنجليزية: Urge incontinence)، حيث تتضمن ما يأتي:[٢]

  • أمراض الجهاز العصبي، مثل التصلب المتعدد، والسكتة الدماغيّة، وباركنسون.
  • تضخّم البروستاتا، والذي يؤدي إلى هبوط المثانة وتهيّج مجرى البول.
  • التهاب المثانة.


أسباب التبول اللّاإرادي الكلي

يمكن بيان الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالتبول اللّاإرادي الكلي (بالإنجليزية: Total incontinence) على النحو الآتي:[٢]

  • إصابة الحبل الشوكي؛ مما يُسبّب خللاً في الإشارات العصبية بين الدماغ والمثانة.
  • وجود عيب خلقي في المثانة منذ الولادة.
  • الناسور، خاصةً عند نُموّه بين المثانة والمهبل لدى النساء.


أسباب التبول اللّاإرادي التوتري

يحدث التبول اللّاإرادي التوتري (بالإنجليزية:Stress incontinence) عندما يكون الضغط داخل المثانة أكبر من قوة تحمل الإحليل للبقاء مغلقاً؛ وبالتالي يمكن لأي ضغط زائدٍ مفاجئ على المثانة، مثل العطس أو الضحك أنْ يؤدي إلى تسرّب البول من الإحليل، كذلك يصعب بقاءه مُغلقاً في حالة ضعف وتلف عضلات الحوض أو تلف عضلة الإحليل العاصرة، ويمكن بيان أهم أسباب هذه المشاكل على النحو الآتي:[٣]

  • تلف العضلات أثناء الولادة، خاصةً الولادة الطبيعية.
  • زيادة الضغط على المثانة؛ بسبب الحمل أو زيادة الوزن.
  • تعرّض المثانة أو الأنسجة المحيطة بها إلى التلف خلال الخضوع لبعض العمليات الجراحية، مثل استئصال الرحم أو استئصال غدة البروستاتا.
  • الأمراض التي تؤثر على الدماغ والحبل الشوكي، مثل التصلب المتعدد.
  • اضطرابات تُصيب الأنسجة الضّامة، مثل متلازمة إِهلرز-دانلوس (بالإنجليزية: Ehlers-Danlos syndrome).


المراجع

  1. "Urinary incontinence", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Christian Nordqvist (14-12-2017), "Urinary Incontinence: What you need to know"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-4-2019. Edited.
  3. "Causes - Urinary incontinence", www.nhs.uk, Retrieved 14-4-2019. Edited.