ما أسباب الحرقة في المعدة

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٦ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
ما أسباب الحرقة في المعدة

الارتجاع المعدي المريئي

يحدث الارتجاع المعدي المريئي (بالانجليزية: Gastroesophageal reflux disease) نتيجةً لضعف أو ارتخاء غير طبيعي للعضلة السفلى العاصرة للمريء (بالإنجليزية: Lower esophageal sphincter)، مما يسمح للحمض المعديّ بالرجوع إلى المريء بشكل متكرر مؤدياً إلى التهاب المريء، ومن أبرز الأعراض المصاحبة للارتجاع المعدي المريئي: الشعور بحرقة المعدة بعد تناول الوجبات خصوصاً أثناء الليل، وألم في الصدر، وصعوبة البلع، وارتجاع الطعام والسوائل.[١]


الفتق الحجابي

يحدث الفتق الحجابي (بالإنجليزية: Hiatal hernia) عندما يتحرك الجزء العلوي من المعدة والعضلة العاصرة السفلى للمريء فوق الحجاب الحاجز الذي يساعد تلك العضلة على أداء وظيفتها، وعادةً ما تكون حرقة المعدة هي العرض الوحيد عند الإصابة بالفتق الحجابي.[٢]


أسباب غذائية

توجد مجموعة من الأطعمة الغذائية التي قد تتسبب بارتخاء العضلة العاصرة السفلى للمريء مؤديةً إلى ارتجاع الحمض المعديّ، ومنها:[٣]

  • الأطعمة الدهنية، والمقلية، والجاهزة، وكذلك بعض الخيارات الصحية منها الغنية بالدهون كالأفوكادو؛ فالدهون تبقى طويلاً في المعدة لهضمها جيداً مما قد يؤدي ذلك إلى زيادة إفراز حمض المعدة، وارتخاء العضلة العاصرة السفلى للمريء.
  • الشوكولاتة والقهوة، فعلى الرغم من أنّ العلاقة بين شرب القهوة وحرقة المعدة ليست واضحة جدًا، إلّا أنّه قد يعاني بعض الأشخاص من حرقةٍ في المعدة عند شرب القهوة، لذلك من الأفضل تجنّبها أو التقليل من شُربها.
  • المشروبات الغازية والصودا.
  • البصل النيء.
  • استهلاك ملح الطعام أو تناول الأطعمة المالحة بكثرة قد يزيد من خطر الإصابة بالارتجاع .
  • استهلاك النعناع بشكلٍ مفرط، فعلى الرغم من استخدامه أحياناً لتهدئة بعض حالات الجهاز الهضمي، إلّا أنّ استهلاكه بكمياتٍ كبيرة قد يسبب حرقة المعدة.
  • العصائر الحمضية: كالبرتقال والجريب فروت، فتشير نتائج بعض الأبحاث إلى أنّ كمية الحمض في عصائر الحمضيات قد تكون مسؤولة عن التسبّب بأعراض حرقة المعدة أحياناً.


أسباب دوائية

وتشمل الأسباب الدوائية تلك المستخدمةِ في علاج مشاكل صحية أخرى والتي يُعتقد أنّها قد تؤدي للشعور بحرقة المعدة، وفيما يأتي ذكر بعضٍ منها:[٤]

  • مضادات كولين (بالإنجليزية: Anticholinergics)، المستخدمة لعلاج دوار البحر.
  • حاصرات بيتا (بالإنجليزية: Beta-blockers)، وحاصرات قنوات الكالسيوم (بالإنجليزية: Calcium channel blockers)، المستخدمة لعلاج أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.
  • مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات (بالإنجليزية: Tricyclic antidepressants).
  • الأدوية المشابهة للدوبامين (بالإنجليزية: Dopamine-like drugs)، لعلاج مرض الشلل الرعاشي (بالإنجليزية: Parkinson disease).
  • البروجستين (بالإنجليزية: Progestin) لعلاج نزيف الدورة الشهرية، وكذلك أدوية منع الحمل.
  • الثيوفيلين (بالإنجليزية: Theophylline) لعلاج الربو وأمراض الرئة الأخرى.
  • المهدئات لعلاج القلق والأرق.
  • أدوية علاج الألم والتشنج العضلي وهشاشة العظام.[٢]
  • أدوية التهاب المفاصل والالتهابات الأخرى بشكلٍ عام.[٢]


أسباب اخرى

توجد أسباب أخرى قد تؤدي للشعور بحرقة المعدة، ومنها ما يأتي:[٢]

  • التدخين.
  • البدانة أو الوزن الزائد.
  • ممارسة أنواع معينة من الرياضة، كحمل الأثقال التي تُشكّل ضغطاً على المعدة.
  • عادات غذائية خاطئة مثل: الأكل بكميات كبيرة، وتناول الطعام بسرعة، وتناول الطعام قبل موعد النوم.
  • الحمل.[٤]


المراجع

  1. "Gastroesophageal reflux disease (GERD)", www.mayoclinic.org, Retrieved 25-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Beyond Food: Other Causes of Heartburn and GERD", www.webmd.com,19-1-2017، Retrieved 25-4-2019. Edited.
  3. Ryan Raman (19-2-2017), "11 Foods That Can Cause Heartburn"، www.healthline.com, Retrieved 25-4-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Heartburn", medlineplus.gov, Retrieved 25-5-2019. Edited.