ما فائدة الدعاء

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٣ ، ٢١ يونيو ٢٠١٧
ما فائدة الدعاء

الدعاء

يمكن تعريف الدعاء على أنّه عبادة يتصل فيها الإنسان المسلم بخالقه بهدف قضاء حاجاته سواء كانت الدنيوية أم الأخروية، وهو صلة بين العبد وربه وكنز لا يحرم منه إلا من تقاعس عن الأخذ به، وقد وردت مشروعية الدعاء في القرآن الكريم من خلال قوله تعالى: (وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ) [غافر: 60]، ومن المعروف أنّ للدعاء فضلاً كبيراً وعظيماً يعود بالخير على حياة المسلم في الدنيا والآخرة سنذكره في هذا المقال.


فضل الدعاء

  • الحصول على الثواب العظيم من الله سبحانه وتعالى.
  • تعويد المسلم على الالتزام بالطاعات والتقرب إليه واللجوء إليه في كافة الأحوال.
  • نيل الفرج في الشدائد التي يمر بها المسلم، والحصول على مطلب المسلم في الدنيا خاصةً إذا دعا المسلم بيقين.
  • رد البلاء والقدر السيئ عن الإنسان المسلم.


شروط وآداب الدعاء

  • الإخلاص لله تعالى.
  • بدء الدعاء بالحمد لله سبحانه وتعالى ثمّ الثناء عليه، ثمّ بالصلاة على النبي مع ضرورة ختم الصلاة أيضاً بالصلاة على النبي الكريم.
  • الجزم في الدعاء؛ أي أن يحدد الإنسان كل ما يريده من الخالق، واليقين بالإجابة.
  • الإلحاح في الدعاء مع ضرورة عدم الاستعجال.
  • استحضار القلب في الدعاء.
  • الحرص على دعاء الله سبحانه وتعالى في الرخاء والشدة.
  • تجنب السؤال إلا من الله وحده.
  • تجنب الدعاء على كلٍ من الأهل، والمال، والولد، والنفس.
  • ضرورة الاعتراف بالذنب، والاستغفار منه، بالإضافة إلى الاعتراف بالنعمة، والحرص على شكر الله عليها.
  • اختيار أوقات الإجابة، مع ضرورة المبادرة لاغتنام الأحوال والأوضاع والأماكن التي يُعتقد باستجابة الدعاء فيها أكثر من غيرها.
  • تجنب تكلف السجع في الدعاء، ودعاء الإنسان خالقه بلغته البسيطة.
  • الحرص على التضرع والخشوع والرغبة والرهبة في الدعاء.
  • الحرص على الإكثار من الأعمال الصالحة، حيث إنّها تعتبر من الأسباب العظيمة لإجابة الدعاء.
  • رد المظالم مع التوبة.
  • تكرار الدعاء ثلاثاً.
  • الحرص على استقبال القبلة.
  • ضرورة رفع الأيدي في الدعاء.
  • الحرص على الوضوء قبل الدعاء إذا تيسر.
  • تجنب الاعتداء في الدعاء.
  • بدء الدعاء بنفسه إذا دعا لغيره.
  • التوسل إلى الخالق عز وجل بأسمائه الحسنى وصفاته العلى، أو من خلال عمل صالح قام به الداعي نفسه، أو بدعاء رجل صالح له.
  • التقرب إلى الله بكثرة النوافل بعد الفرائض.
  • ضرورة أن يكون طعام وشراب وملبس الإنسان من الحلال.
  • تجنب الدعاء بإثم أو قطيعة رحم.
  • الدعاء لإخوانه المؤمنين، وتخصيص الوالدين والعلماء والصالحين والعباد بالدعاء.