ما فوائد خل التفاح

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٦ ، ١ مارس ٢٠١٦
ما فوائد خل التفاح

خل التفاح

يعتبر خل التفاح مادة مخمرة من عصير التفاح الطبيعي، ويحتوي خل التفاح على كل من: الحديد، وحمض الستريك، والمغنيسيوم، والفسفور، وفيتامين B1,B2,B6، والبيوتين، والنياسين، والبكتين، وفيتامين سي، وحمض الفوليك، والصوديوم، والكالسيوم، وحمض الخليك.


فوائد خل التفاح

فوائد خل التفاح كثيرة منها:


البشرة

  • يخلص البشرة من الحبوب، والبثور.
  • يزيل البقع السوداء، والنمش.
  • يجعل البشرة نضرة، ومشرقة.
  • يُذهب التجاعيد ويخفي آثارها.
  • يطهّر البشرة.
  • يعالج مسام البشرة الواسعة.


الشعر

  • يعالج الثعلبة.
  • يعطي الشعر لمعاناً، ويجعله حيوياً.
  • يزيل القشرة البيضاء.
  • يمنع تساقط الشعر، ويزيد من كثافته.
  • يعادل درجة الحموضة في الشعر.


فوائد صحية

  • يطهّر الجروح، ويقتل الجراثيم والميكروبات، كما يساعد على التئام الجروح بسرعة.
  • يعالج لسعات قنديل البحر، ولسعات الحشرات.
  • يذيب الدهون في الجسم.
  • ينظّم نسبة السكر في الدم، ويضبطه.
  • يقلّل من نسبة الكولسترول الضارّ في الجسم.
  • يعزّز من مناعة الجسم ويقويه.
  • يعالج التهابات المفاصل.
  • يقطع نزيف الدم.
  • يعالج النقرس، والبواسير، والإسهال، وأمراض الصدر وأوجاعه، والسعال.
  • يذهب قروحات الفم، ويذهب آلام الأسنان.
  • يقي الجسم من التسمّم الغذائي.
  • يعالج الحروق، والدوالي، والقيئ.
  • يطهر مجاري المسالك البولية ويعالجها.
  • يخفّف من التوتر، والقلق.
  • يقي الشرايين من التعرّض للتصلب.
  • يعالج القوباء، والتعرّق الليلي.
  • يعالج الصداع النصفي، أي الشقيقة.


فوائد خلّ التفاح للجهاز الهضمي

  • يحسّن من عمليّة الهضم، ويعالج سوء الهضم.
  • يحافظ على حركة الأمعاء.
  • يقلّل من هضم النشويات.
  • يقوّي المعدة.
  • يعالج القولون العصبي.


أضرار خلّ التفاح

بالرغم من الفوائد الكثيرة لخل التفاح، إلا أن هناك بعض الأضرار تتمثل في:

  • يؤدّي إلى تآكل طبقة المينا في الأسنان.
  • يسبّب بعض الاضطرابات في المعدة، مثل: الإصابة بالقرحة، وزيادة الحموضة،
  • يهيّج القولون.
  • يسبب تقرّحات في المريء.
  • يخفّف من نسبة تركيز البوتاسيوم ممّا يضرّ بصحة العظام.
  • يسبّب في بعض الحالات البواسير.


قيل عن خلّ التفاح

  • تحدث عنه ابن البيطار بأنّه: "إذا ذبل الصوف غير المغسول به أو الإسفنج ثمّ وضع على الجروح أبرأها، وقد يرد السرّة أو الرحم إلى الداخل إذا نتآ إلى الخارج ويشد اللثة المسترخية، وينفع من القروح الخبيثة التي تنتشر في البدن، إذا صبّ على نهش الهوام فإنّه مضاد لها، وإذا تغرغر به قطع سيلان الفضول في الحلق، ورفع اللهاة الساقطة، وإذا تمضمض به ساخناً أفاد من وجع الأسنان، يطفئ حرق النار أسرع من كل شيء".
  • تحدث عنه داود الأنطاكي بأنه: "يحبس الفضلات، ويقوي المعدة، ويفتق الشهوة للطعام، ويقوي المعدة الحارة، ويقطع النزيف والإسهال المزمن، ويدمل القروح والجروح الطرية، يزيل الأورام طلاءً بالعسل، والنقرس بالكبريت، والخر والكزاز والمفاصل بالحرمل، ويقطع البواسير، ويزيل الكلف والنمش، يمنع حرق طلاءً. إذا هري فيه بصل الفصل بالبطيخ، ثم صفّي وشمّس أسبوعاً وأخذ فيه كل يوم 50 ملجم قطع عسر النفس، وأوجاع الصدر، وقروح الفم".