ما فوائد سمك السلمون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٦ ، ٢١ أغسطس ٢٠١٦
ما فوائد سمك السلمون

سمك السلمون

السلمون هو أحد أنواع الأسماك التي تعيش في المحيطين الهادئ، والأطلسيّ، أو في بعض البحيرات الكبيرة، ولسمك السلمون الكثير من الأنواع أغلبها يعيش في المياه المالحة، ولا يتركها إلّا عند وضع البيض، ولكلّ نوعٍ لونٌ خاصٌّ به، فهناك: الفضيّ، والأحمر، والأزرق، كما تختلف أنواع السلمون عن بعضها البعض في طولها، فهناك أنواع يصل طولها إلى عشرين بوصةً فقط، بينما يصل طول بعضها إلى ما يقارب الستين بوصةً.


غالباً ما يتغذى سمك السلمون على الحشرات، والعوالق الموجودة في قيعان البحار والمحيطات، إلّا أنّ هناك أنواعاً منه تتغذّى على الأسماك الأخرى، والحيتان، وثعابين البحر، ومن الجدير ذكره أن خمسين بالمائة من سمك السلمون يموت خلال أسابيع قليلةٍ من ولادته.


فوائد سمك السلمون

  • يزيد معدلات الذكاء، والسعادة؛ لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ الأوميغا3، ممّا يقلّل فرص خمول الدماغ، لاسيّما عند التقدم بالسن، كما أنّ له دوراً مهماً في مواجهة الاكتئاب، وأعراضه.
  • يحسّن ويحافظ على صحة القلب، والشرايين؛ لاحتوائه على الكثير من الأحماض الأمينية التي تحدّ من الالتهابات، كما يقي من تخثر الدم المفرط، ويساعد على تمدّد الشرايين، ممّا يقلّل الإصابة بالكثير من الأمراض القلبيّة، مثل: ذبجات، وجلطات القلب، وعدم انتظام نبضات القلب، كما أنّه يقلّل ارتفاع ضغط الدم.
  • يحمي العينين، فهو يقوّي شبكيّة العين، ويحميها من الضمور الذي قد يسبّب العمى، كما أنّ السلمون يعتبر من أهمّ العلاجات التي تقدم لمتلازمة العين الجافة.
  • يزود الجسم بالكثير من فيتامين (د)، حيث إنّ النقص في معدلات هذا الفيتامين يزيد احتمال الإصابة بالسرطان لا سيّما سرطان البروستاتا، وأمراض القلب، ومرض السكريّ، خاصّة النوع الأول.
  • يحسّن مستوى النوم، حيث يقلّل السلمون اضطرابات النوم؛ لاحتوائه على كمياتٍ كبيرةٍ من مادة تدعى (تريبتوفان)، وهي مادةٌ لها دورٌ فعالٌ في المساعدة على النوم، والتخلّص من الأرق.
  • ينمّي أدمغة الأطفال، فتناول السلمون أثناء الحمل، أو خلال فترة الرضاعة يساعد الطفل على التعلم بشكلٍ أفضل، كما يحسّن من المهارات الأكاديميّة لديه، ويقي من حالة نقص التركيز، وفرط الحركة؛ لاحتوائه على كمياتٍ لا بأس بها من الحمض الدهنيّ الأساسيّ لتغذية الجهاز العصبيّ.
  • يقوي العظام ويزيد كثافتها، كمل يقلّل فرص الإصابة بالأمراض المرتبطة بها، كالتهاب المفاصل، والتكيّس.
  • يحافظ على صحة البشرة ونضارتها، حيث إنّه يحفز إنتاج الكولاجين الذي يقلّل من ظهور عيوب، ومشاكل البشرة، كما يعطي الشعر حيويةً، وبريقاً، ولمعاناً خاصاً، ويحافظ عليه قوياً، وصحيّاً.