ما معنى الحب الحقيقي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٧ مايو ٢٠١٨
ما معنى الحب الحقيقي

تعريف الحب الحقيقي

يعرّف الحب الحقيقي بأنه الحب الرومانسي المتبادل بين الناس،[١] ويمتلك مفهوم الحب معانٍ عديدة من قبل الناس، فالبعض يعتبره اسماً مجرداً مما يعني بأنه غير مرتبط بأي شيء حقيقي وملموس، وبالنسبة للبعض الآخر فإن الحب يعتبر الوسيلة التي يتأثر بها الذات والعالم، فبمجرد ما إن يتأثر الإنسان بالحب فلا رجعة منه، كما سعى البعض لتحليل الحب الحقيقي بينما الآخرون تركه كدنيا لا يمكن وصفها.[٢]


يواجه الرجال والنساء العديد من التغييرات أثناء الحب الحقيقي، حيث تعتبر الخطوة الأولى التي يشعر بها الإنسان بالحب هي الانجذاب، أي مرحلة التعرف على شخص ما وبدء الشعور بالحيوية وزيادة نبضات القلب، ووفقاً لعالمة النفس راشيل نيدل فإنه يتم العثور على مواد كيميائية مثل الأوكسيتوسين (بالإنجليزية:oxytocin)، والفينيثيلامين (بالإنجليزية:phenethylamine)، والدوبامين (بالإنجليزية:dopamine)، والتي يتم إفرازها في الجسم بسبب الحب مما يجعل الإنسان في حالة تأهب وحماس.[٣]


مفهوم الحب في الفلسفة

يمكن التعرف على الحب من وجهة نظر الفلسفة من خلال التعرف على طبيعة الحب منذ زمن الإغريقيين القدماء، والتي كانت دعامة أساسية في الفلسفة، حيث ظهرت العديد من النظريات التي تعبر عن التصور المادي للحب بأنه ظاهرة فيزيائية بحتة، من خلال أنه رغبة جينية تملي سلوك الإنسان، وبعض النظريات الأخرى التي تصور الحب كنظرية روحانية مكثفة تسمح للفرد بلمس الألوهة، كما ويفسر لنا أفلاطون الحب بأنه يتميز بسلسلة من الارتفاعات، حيث يحل محل الرغبة الشهوانية إلى كونه مفهوم أكثر ذكاءً، وارتباطه برؤية لاهوتية تتخطى الانجذاب الحسي والتبادلي.[٢]


أقسام الحب

يتم تقسيم الحب إلى عدة أقسام وهي:[٤]

  • إيروس (بالإنجليزية: Eros): يستخدم مصطلح إيروس للإشارة إلى الجزء من الحب الذي يشكل رغبة عاطفية اتجاه شيء ما، وغالباً ما يشار إليها على أنها رغبة جنسية أو عاطفية، أي أنه شكل من أشكال الجنون الذي جلبه أحد أسهم كيوبيد، وهو السهم الذي يخالف الإنسان ويوقعه في الحب.
  • فيليا (بالإنجليزية:Philia): وهي السمة التي تشار إلى الصداقة أو حسن النية، ويعتقد أرسطو بأن الشخص يمكن أن يشعر بهذا النوع لعدة أسباب وهي: اللطف، وحسن الشخصية، والعقلانية، والفضيلة، وترتبط هذه الصداقة القائمة على الخير بالمنفعة المتبادلة، والرفقة، والثقة، والاعتمادية.
  • ستورج (بالإنجليزية:Storge): وهو الحب العائلي، أي الحب الذي يتولد بين الآباء والأبناء، ويختلف عن الحب من نوع فيليا كونه يميل الأطفال الأصغر سناً فيكون من جانب واحد وغير متماثل، ويرجح حدوث هذا الحب بسبب الولاء الذي يتولد من الألفة والتبعية.
  • أجاب (بالإنجليزية:Agape): وهو الحب العام أو حب الغرباء والطبيعة والإله، ولا يعتمد هذا الحب على الألفة أو القرابة بل يشمل مفهوم الإيثار والذي يتميز بأنه غير أناني، ويعتبر هذا النوع مفيداً على المدى القصير في أنه يعزز الشعور بالإيثار والابتهاج، أما على المدى الطويل فيرتبط بتعزيز صحة العقل والجسد وطول العمر.
  • لودوس (بالإنجليزية:Ludus): ويعرف هذا النوع بكونه الحب اللعوب أو غير الملتزم، ويشمل العديد من الأنشطة مثل: الإثارة، والرقص، والمغازلة العلنية، والمتعة دون قيود، ويعمل هذا الحب بشكل أفضل عندما يكون كلا الطرفين ناضجين ومكتفيين ذاتياً، بينما تنشأ المشاكل عندما يخطئ أحد الطرفين.
  • براغما (بالإنجليزية:Pragma): وهو الحب العملي الذي يعتمد على العقل والواجب والمصالح على المدى الطويل، ويتميز هذا الحب بكونه يركز على الصفات الشخصية والتوافق وليس الجذب الجنسي، ويعتبر شائعاً في الزواج المدبر.
  • فيلوتيا (بالإنجليزية:Philautia): أي حب الذات، والذي يمكن أن يكون صحياً أو غير صحي، ويكون غير صحي عند شعور الفرد بالغطرسة والنرجسية التي تؤدي إلى الدمار وتجاهل الحقيقة وتشجيع الظلم والعداء.


المراجع

  1. "true love", www.dictionary.cambridge.org, Retrieved 24-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Alexander Moseley, "Philosophy of Love"، www.iep.utm.edu, Retrieved 24-4-2018. Edited.
  3. "The Psychology Behind Love and Romance", www.southuniversity.edu,30-1-2012، Retrieved 24-4-2018. Edited.
  4. Neel Burton M.D. (25-6-2016), "These Are the 7 Types of Love"، www.psychologytoday.com, Retrieved 24-4-2018. Edited.