ما هو البرقوق

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١١ ، ٣ فبراير ٢٠١٥
ما هو البرقوق

التعريف بالبرقوق

البرقوق أو كما يسمّى أيضاً بالخوخ: هو من ثمار الفاكهة الفريدة المتواجدة في مجموعة تضم أصنافاً واسعةً ومتنوّعةً من ناحية الحجم واللون؛ حيث إنّك قد تجد منها ألواناً متدرّجة ما بين الأحمر، والأرجواني، والبنفسجي إلى جانب اللون الأصفر والأخضر أيضاً، وفيما يختصّ بالحجم فغالباً ما تكون ثمار البرقوق متوسّطةً في حجمها، ومتميّزة بشكلها الكرويّ المائل للبيضاوي، ولُبّها الرّطب، وكثير العصارة والتماسك.


ويعدّ البرقوق أو الخوخ من أنواع الفاكهة المنتشرة في فصل الصّيف تحديداً، كما وتنتشر أشجار البرقوق المتوسّطة في حجمها في معظم مناطق وأماكن العالم مثل الولايات المتّحدة الأمريكيّة وتايوان . ومن الناحيّة الصحيّة تعدّ فاكهة البرقوق من الفاكهة المشهورة بفوائدها المتنوّعة والّتي يجب أن يتبعها نظاماً غذائيّاً صحيّاً ومتوازناً لضمان تحصيل فوائدها، وسنذكر أهمّ الفوائد الّتي يمكن الحصول عليها عن طريق تناول البرقوق.


فوائد البرقوق

  • البرقوق من الفاكهة الغنيّة بالألياف الغذائيّة، ويتواجد فيها كلّ من الإيراتين والسوربيتول؛ لذا فهي من المصادر الطبيعيّة المليّنة الّتي توفّر المساعدة للأمعاء الغليظة من ناحية امتصاصها للماء إلى جانب تنشيطها لحركة الأمعاء، ممّا يؤدي بدوره إلى التّخفيف من حالات الإمساك، بالإضافة لتظيم عمل الجهاز الهضمي.
  • البرقوق من مصادر الفاكهة الغنيّة بالمعادن وتحديداً البورون، ومعادن أخرى نادرة مرتبطة مع كلّ من فيتامين د والكالسيوم المتواجدان في البرقوق ممّا يجعلها ذات جانبٍ صحيّ مُتمثّل بمحافظته على صحّة العظام إلى جانب مكافحته لداء هشاشة العظام.
  • يحتوي البرقوق على مضادّات الأكسدة والّتي من شأنها توفير الحماية للقلب؛ حيث تحميه من الجذور الحرّة، وتتواجد تلك المضادّات بصورة متزايدة في البرقوق الدّاكن تحديداً .
  • تناول البرقوق بشكلٍ يوميّ ومنتظم يساهم في التقليل من الكوليسترول الضّار، ممّا يقي الشّخص من خطر تعرُّضه للإصابة بأمراض الأوعية الدمويّة والقلب.
  • يساعد تناول البرقوق بالحصول على الطّاقة، وذلك من خلال توفيره للكميّة الوافرة والكافية من السكّر؛ حيث يعدّ مصدراً غنيّاً بالفركتوز، والسوربيتول، والجلوكوز، ونضيف إلى ذلك غناه بالمغنيسيوم الّذي يعدّ من المعادن الضروريّة في عمليّة إنتاج الطّاقة ولحالات تقلُّص العضلات .
  • يمتاز البرقوق بكميّة الفيتامينات المتواجدة فيه بصورة غنيّة تحديداً فيتامين أ الّذي يعدّ من الفيتامينات المهمّة للحفاظ على الرؤية الجيّدة وصحّة العينين، إضافةً لحماية العين من الأضرار الناتجة عن الأشعّة الفوق بنفسجيّة .
  • يساهم تناول عصير البرقوق في المحافظة على كلٍّ من الجلد ومرونته، إلى جانب تحسين اللون الخاص بالبشرة، كما ويعمل على تنقية الدّم وإزالة الشوائب المتواجدة فيه، ولتحضير عصير البرقوق قومي بإحضار كيلو غراماً واحداً من البرقوق، ومن ثمّ انزعي البذور من حبّات البرقوق، وضعيه لاحقاً على النّار في قدرٍ مناسب مع إضافة لتر من الماء، ونصف كوب من عصير الليمون، وملعقة كبيرة من السكّر له، واتركي المزيج يغلي لمدّة 3 دقائق من الوقت، وارفعيه فيما بعد ليتمّ طحنه وتقديمه لاحقاً.
849 مشاهدة