ما هو الفقع وفوائده

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٤ ، ١٦ مايو ٢٠١٩
ما هو الفقع وفوائده

الفقع وفوائده

يُعرّف الفقع أو ما يسمى بالكمأ على أنّهُ إحدى أنواع الفطريات التي تنمو بالقُربِ مِن جُذور بعض الأشجار، وهناك العديد مِن الأنواع المختلفة للكمأ مثل الكمأ الأسود، والكمأ الأبيض، والكمأ الصيفي، وتختلف اختلافًا بسيطًا في النكهة، والشكل، والثمن، كما أنّ للكمأ قيمة غذائية عالية تم ربطُها بالعديد مِن الآثار الصحية، نذكر منها:[١]

  • تُساعد على التقليل الالتهاب: تُشير بعض الأبحاث إلى أنَّ الكمأ يُساعد على التخفيف مِن الالتهاب، وبالتالي يُعزز الصحة العامة والمناعة، كما أنّ بعض المُركبات الموجودة في الأنواع السوداء والبيضاء يُمكن أنّ تمنع نشاط إنزيمات معينة تُشارك في العملية الالتهابية.
  • غني بمضادات الأكسدة: يُعتبر الكمأ مصدرًا غنياً بمُضادات الأكسدة، وهي مركبات تُساعد على مُحاربة الجذور الحرة وتمنع الضرر المؤكسد للخلايا، وقد ثبت أنَّ الكمأ يحتوي على مضادات الأكسدة مثل فيتامين ج، والليكوبين، وحمض الغاليك، وحمض الهوموجنتيسيك (بالإنجليزية: Homogentisic acid).
  • غني بمضادات البكتيريا: يحتوي الكمأ على خصائص مُضادة للميكروبات يُمكن أنّ تُساعد على تقليل نمو بعض الأنواع مِن البكتيريا، وأظهرت الدراسات أنّ الكمأ يحول دون نمو المكورات العنقودية الذهبية بنسبة تصل إلى 66 ٪ والتي تسبب عدة أمراض عند الإنسان.
  • يُساعد على قتل الخلايا السرطانية: أظهرت إحدى الدراسات أنّ المُركبات المستخرجة مِن أنواعٍ مختلفةٍ مِن الكمأ ساعدت على منع نمو خلايا سرطان الكبد، والرئة، والقولون، والثدي، كما أظهرت الدراسات أنّ النوعين الأسود والأبيض لهما آثارًا مُضادة للسرطان على خلايا سرطان عنق الرحم، والثدي، والقولون.


أنواع الفقع

توجدُ أنواعٌ مُختلفةٌ مِن فطر الكمأ التي تنمو بشكلٍ طبيعي في الغابات الكثيفة في النصف الشمالي للكرة الأرضية، وخاصةً إيطاليا، والبلقان، وفرنسا، ومِن أهم أنواع فطر الكمأ ما يليّ:[٢]

  • الكمأ الأسود: يوجد الكمأ الأسود أو الكمأ الأسود الفرنسي (بالإنجليزية: Black summer truffle) بشكلٍ رئيسي في الغابات الخشبية في جنوب أوروبا، وتتميز بالنمط المبقّع مع خطوط الأوردة البيضاء.
  • الكمأ الأبيض: يُعتبر الكمأ الأبيض (بالإنجليزية: White truffles) الكمأ الأكبر حجمًا مقارنةً بأنواع الكمأ الأُخرى، ويوجد الكمأ الأبيض في شمال إيطاليا، كما يحظى بتقديرٍ كبيرٍ من قبل الطُهاة بسبب رائحته القوية التي تُشبه الثوم.
  • الكمأ الأمريكي: تشمل بعضُ الأمثلة على الكمأ الموجود في أميركا على كمأ الأوريغون الأسود (بالإنجليزية: Oregon black truffle) ، وكمأ الأوريجون البني (بالإنجليزية: Oregon brown truffle)، وكمأة البقان (بالإنجليزية: Pecan truffle) في الجزء الجنوبي من أمريكا بالقرب من شجر البقان


الحقائق الغذائية للفقع

يختلف فطر الكمأ في المحتوى الغذائي اختلافًا كبيرًا باختلاف نوع الكمأ، ولكن بشكلٍ عام يحتوي الكمأ على العناصر الغذائية التالية:[٣]

  • الكربوهيدرات: يحتوي الكمأ على حوالي 60 ٪ من الكربوهيدرات.
  • البروتين: يحتوي الكمأ على حوالي 20 ٪ مِن البروتين.
  • الدهون: يتراوح محتوى الدهون بين 3 - 7٪، كما أنّه يحتوي على كل من الدهون المشبعة وغير المشبعة.
  • الألياف: يحتوي على بعض الألياف الغذائية.
  • المعادن والفيتامينات: يُعتبر الكمأ مصادراً ممتازًا للمعادن، ولكنّه مُنخفض في الفيتامينات باستثناء فيتامين ج، حيثُ يُعدّ مصدرًا مُهماً لمعظم المعادن التي يحتاجها الجسم، مثل النحاس، والمغنيسيوم، والمنغنيز، والزنك، والحديد، والصوديوم، والبوتاسيوم، والكالسيوم، ويحتوي على كميةٍ جيدةٍ مِن الألومنيوم.


المراجع

  1. Rachael Link (13-12-2018), "6 Surprising Health Benefits of Truffles"، www.healthline.com, Retrieved 11-5-2019. Edited.
  2. "Truffle mushroom nutrition facts", www.nutrition-and-you.com, Retrieved 11-5-2019. Edited.
  3. "Truffle Oil", oilhealthbenefits.com, Retrieved 11-5-2019. Edited.
32 مشاهدة