ما هو علاج تشققات القدم

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥١ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٨
ما هو علاج تشققات القدم

تشققات القدم

تُعد تشققات القدم والتي غالباً ما تظهر في منطقة الكعب إحدى المشكلات الشائعة التي تتسبب بشعور المصاب بعدم الراحة أو حتى الألم إذا كانت الشقوق عميقة، ويظهر الألم بشكلٍ جليّ عند وقوف المصاب لفترة، وفي الحقيقة تنتج تشققات القدم غالباً بسبب جفاف الجلد، وعادةً ما تكون مصحوبة بزيادة سمك الجلد. وفي كثير من الأحيان، يُعتبر مظهر الكعب غير المرغوب المشكلة الوحيدة التي يُعاني منها المصابون بتشققات القدم، إلا أنّه في بعض الحالات الشديدة قد تُصاب هذه التشققات بالعدوى (بالإنجليزية: Infection). ومن الجدير بالذكر أنّ النساء أكثر عرضة لتشقق القدمين مقارنةً بالرجال. ويُنصح المصاب بمراجعة الطبيب إذا كان يعاني من ألمٍ، أو احمرارٍ، أو انتفاخٍ، أو ألمٍ حادٍ في أي منطقة من القدم لأکثر من بضعة أیام.[١] وقد تترتب على الإصابة بتشققات القدم معاناة المصاب من بعض المضاعفات وخاصةً إذا كان سببها مشكلة صحية، ومن هذه المضاعفات فقدان الشعور في الكعب، والتهاب النسيج الخلوي، وقرحة القدم السكري.[٢]


علاج تشققات القدم

العلاجات المنزلية

هناك العديد من العلاجات المنزلية التي يمكن اللجوء إليها للسيطرة على تشققات كعب القدم وعلاجها، ولكن يجدر التنويه إلى ضرورة مراجعة الطبيب المختص بعلاج مشاكل القدم في حال كانت تشققات القدم ناتجة عن الإصابة بأحد الأمراض أو الظروف الصحية، وكذلك في الحالات التي تكون فيها التشققات شديدة وقد بلغت مراحل متقدمة، وذلك منعاً لحدوث المضاعفات وزيادة وضع المشكلة سوءاً. ومن العلاجات المنزلية التي يُستفاد منها في أغلب الحالات البسيطة غير الناتجة عن المعاناة من مشاكل صحية ما يلي:[٢]

  • نقع القدمين بالماء: إنّ الجلد المحيط بالجهة المتشققة من القدم يكون في الغالب جافاً وسميكاً، ولذلك يساعد نقع القدمين بالماء الدافئ والصابون على تليين القدمين، مما يجعل من السهل إزالة الجلد السميك.
  • استخدام حجر الخفّاف (بالإنجليزية: Pumice stone)، أو ليفة الاستحمام لفرك القدمين بعد نقعهما للمساعدة على إزالة طبقة الجلد السميكة والمتشققة.
  • ترطيب البشرة باستخدام مرطب للقدمين: يُعدّ استخدام مرطبات القدمين خط العلاج الأول في حالات تشقق القدمين، وذلك لما لها من دورٍ في ترطيب البشرة، وتنعيمها، والتخلص من الجلد المتصلب والميّت، ويمكن أن تحتوي مرطبات القدمين على اليوريا (بالإنجليزية: Urea)، أو أحماض ألفا هيدروكسي (بالإنجليزية: Alpha-hydroxy acids)، أو غيرها.
  • العسل: يعمل العسل كعلاجٍ طبيعيٍّ لتشققات القدمين، كما أنّ له خصائص مضادة للميكروبات بما فيها البكتيريا، ويمكن أن يساعد على شفاء وتطهير الجروح، وترطيب الجلد.
  • زيت جوز الهند: يتميز زيت جوز الهند (بالإنجليزية: Coconut oil) بخصائصه المضادة للالتهابات والميكروبات، كما أنه يساعد البشرة على الاحتفاظ بالرطوبة، ولذا يُوصى باستخدامه في حالات البشرة الجافة، والإكزيما، والصدفية.
  • علاجات منزلية أخرى: هناك العديد من العلاجات المنزلية الأخرى التي يمكن الاستفادة منها في حالات تشقق القدمين على الرغم من عدم وجود دليلٍ يدعم استخدامها بشكل خاصٍ في علاج تشققات القدم، ومنها الخلّ لنقع القدمين، وزيت الزيتون، أو زبدة الشيا أو الموز المهروس لترطيب القدمين، وشمع البارافين للاحتفاظ برطوبة القدمين، ودقيق الشوفان المخلوط مع الزيت لتقشير القدمين.


العلاج بالأدوية

يمكن اللجوء لبعض الخيارات العلاجية الموضعية في حالات المعاناة من تشققات الأقدام مثل حمض السالسليك (بالإنجليزية: Salicylic Acid) الذي يأتي بعدة أشكال صيدلانية تشمل الكريم، والجل، والشرائط اللاصقة، وقد يُباع على شكل محلول سائل مع قطّارة. ويعمل حمض الساليسيليك الموضعي على تذويب الكيراتين الذي يسبب زيادة سمك جلد القدمين وتشققهما، ويمكن إزالة النسيج الميت بعد جفاف الدواء. ومما ينبغي التنويه إليه ضرورة توخّي الحذر عند استخدام حمض الساليسيليك الموضعي لأنه يمكن أن يهيّج مناطق الجلد المحيطة، ولذلك يجب عدم ملامسته للمناطق التي لا تعاني من التشققات، وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا الحمض يُباع بتراكيز مختلفة، ويمكن الحصول على النتائج المرجوّة بشكل أسرع في حال تم استخدام الجرعات العالية، ولكن تتطلب الجرعات المرتفعة من هذا الحمض وصفة طبية.[٣][٤]


أسباب تشققات القدم

تحدث تشققات الكعب بسبب فقدان الجلد رطوبته، وهناك الكثير من العوامل والظروف التي تتسبب بفقدان الجلد رطوبته وإصابته بالجفاف، ومنها ما يأتي:[٢][٥]

  • الوقوف لفترات طويلة، وخاصة إذا كان الشخص يعاني من السمنة؛ إذ إنّ الوزن الزائد يولّد ضغطاً إضافياً على كعب القدم، فيُعرّض الجلد الجاف في حال وجوده إلى خطر التشقق.
  • مشي الشخص حافي القدمين، أو ارتداء الأحذية التي لا تغطي الكعب بأكمله، أو الأحذية ذات الحجم غير الملائم.
  • الاستحمام بالمياه الساخنة جداً لفترة طويلة.
  • الإصابة بالجفاف (بالإنجليزية: Dehydration) أو عدم شرب ما يكفي من السوائل.
  • عدم استخدام المرطبات للقدمين.
  • بعض التغيرات الجوية مثل انخفاض درجات الحرارة أو معدلات الرطوبة.
  • استخدام الصابون القاسي الذي يمكن أن يجرّد البشرة من الزيوت الطبيعية.
  • المشاكل الصحية مثل مرض السكري (بالإنجليزية: Diabetes)؛ إذ إنّ ارتفاع نسبة السكر في الدم وعدم السيطرة عليها قد يتسبب بإلحاق الضرر بالأعصاب، وعليه قد يُعاني المصاب من جفاف الجلد وبالتالي زيادة احتمالية تشققه، وتجدر الإشارة إلى أنّ المصابين بالسكري تكون احتمالية إصابة تشققات أقدامهم بالعدوى أعلى مما هي عليه في غير الأصحّاء، ومن الظروف الصحية الأخرى التي تتسبب بحدوث تشققات كعب القدم نقص الفيتامينات، والعدوى الفطرية (بالإنجليزية: Fungal Infections)، وقصور الغدة الدرقية (بالإنجليزية: Hypothyroidism)، والتهاب الجلد التأتُبي (بالإنجليزية: Atopic dermatits)، والصدفية (بالإنجليزية: Psoriasis)، والحمل، والشيخوخة.


المراجع

  1. "Six fixes for cracked heels", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 13-1-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت "How to Fix Cracked Heels at Home", www.healthline.com, Retrieved 13-1-2018. Edited.
  3. "All about corns and calluses", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-12-2017. Edited.
  4. "Cracked Heels: stop them in their tracks", www.bpac.org.nz, Retrieved 29-12-2017. Edited.
  5. "Cracked Heels", www.everydayhealth.com, Retrieved 13-1-2018. Edited.