ما هي أسباب عدم نزول الوزن مع الرجيم

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٣ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
ما هي أسباب عدم نزول الوزن مع الرجيم

الرجيم

تعد السمنة مرض القرن الواحد والعشرين، والتي لا تؤثر على المظهر الخارجي فحسب، بل تؤثّر على الصحّة الداخليّة للإنسان، وقد تهدّد حياته، وتجعله عرضةً للإصابة بأمراض القلب والسكريّ وغيرها، لذلك يسعى العديد من الأشخاص حول العالم إلى اتّباع الحميات الغذائيّة وممارسة الرياضة للتخلّص من هذه المشكلة، ولكنّهم في بعض الأحيان يعانون من مشكلةٍ أخرى، وهي ثبات الوزن بعد فترةٍ معيّنة، وعدم القدرة على فقدان المزيد من الكيلوغرامات، وفي هذا المقال سنعرّفكم على أهمّ الأسباب التي تؤدّي إلى عدم نزول الوزن رغم اتّباع رجيم خاصٍ.


أسباب عدم نزول الوزن مع الرجيم

  • مصدر الطاقة المحروقة: حيث يحتوي الجسم على ثلاثة مصادر للطاقة، وهي: سكر الجلوكوز الذي يعتبر المصدر الأول الذي يلجأ إليه الجسم عند ممارسة الرياضة أو بذل مجهودٍ حركيّ والذي ينتج عنه أكبر نسبة من فقدان الوزن، والجلايكوجين المتواجد في العضلات والكبد، والذي يؤدّي حرقه إلى فقدان الماء فقط، وفي النهاية النسيج الدهنيّ، والذي ينتج عنه أقلّ نسبة لفقدان الوزن.
  • الظروف الشخصية وأسلوب الحياة: يعتمد فقدان الوزن على طبيعة الحمية المتبعة ومعدل التمارين الرياضية التي يتمّ ممارستها خلال اليوم، بالإضافة إلى الحالة النفسيّة للشخص وسرعة العملية الأيضية، والتي تختلف من شخصٍ لآخر.
  • استجابة الجسم: ففي بعض الأحيان، وعندما يتبع الشخص حمية غذائية شديدة، ويمارس الرياضة بكثرة، فإنّ الجسم يقوم بردّةِ فعلٍ عكسيّة، وذلك للمحافظة على طاقته، ويقوم بشكلٍ تلقائي بإبطاء العمليّة الأيضيّة.
  • نقص بعض الهرمونات والبروتينات: ومن أهمها هرمون اللبتين، حيث أثبتت العديد من الدراسات بأنّ نقص هذا الهرمون يزيد من الشهيّة ويقلّل من نسبة الوزن المفقود، كما وأن نقص البروتينات يقلّل من معدل الأيض في الجسم.
  • تفويت الوجبات الرئيسيّة: يعتقد العديد من الأشخاص بأنّ السرّ في فقدان الوزن هو الابتعاد عن تناول الطعام، ولكن هذه النظرية خاطئة، فعدم تناول الطعام يرسلُ إنذاراً إلى الجسم بأنه يتعرض إلى فقدان العديد من السعرات الحرارية، حيث يعتقد الجسم بأنّه يتعرّضُ للمجاعة التي تهدد الحياة، وبالتالي فإنه يقلل من العملية الأيضيّة وحرق الدهون في الجسم، والتي تؤدي إلى مرحلة ثبات الوزن.
  • الابتعاد عن الكربوهيدرات: والتي تشمل الأرز، الخبز، المعكرونة وغيرها، وهي المصدر الأساسي للطاقة في الجسم، وعدم تناولها يؤدّي إلى حرق الجلايكوجين في العضلات وفقدان الماء بدلاً من الدهون،كما ويؤدّي إلى إبطاء من العمليّة الأيضيّة.
  • عدم تناسب السعرات الحرارية المتناولة خلال اليوم، مع السعرات الحراريّة التي يتم حرقها.
  • عدم شرب الماء بكميات كافية، حيث إنّ الجفاف يمنع الجسم من القيام بوظائفه الحيوية كالأيض، والهضم، وغيرها بالشكل الصحيح.
  • المبالغة في ممارسة الرياضة: وفي هذه الحالة فإن الجسم يبذلُ مجهوداً وطاقةً تفوق الطاقة التي يحصل عليها من الغذاء المتناول، الأمر الذي يسبّب التعب والإرهاق للجسم، والذي يقلل من معدل حرق الدهون للحصول على الراحة والاستقرار.
  • الروتين في الحمية الغذائية: حيث يتعود الجسم على نظام معين يسبب ثباتاً في الوزن، ولحلّ هذه المشكلة يجب الحرص على كسر الروتين بتغيير العادات الغذائية بين فترةٍ وأخرى.


فيديو مبررات عدم فقدان الوزن

شاهد الفيديو لتعرف أكثر عن مبررات عدم فقدان الوزن :