ما هي دول العالم الثالث

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٩ ، ٨ أغسطس ٢٠١٩
ما هي دول العالم الثالث

مفهوم دول العالم الثالث

لقد بدأ استخدام مصطلح "دول العالم الثالث" قديماً في عصر الحرب الباردة، لتمييز الدول التي لا تنتمي إلى دول العالم الأول والتي تشّكل دول حلف الناتو وحلفاءها وتدعم النظام الرأسمالي، كما لا تنتمي إلى دول العالم الثاني التي تدعم النظام الاشتراكي الشيوعي، لكن بعد انهيار الاتحاد السوفيتي تغيرت هذه المفاهيم فأصبحت تُصنّف الدول إلى دول العالم الأول والثاني والثالث بحسب مستوى تطورها، وذلك استناداً إلى عدة معايير تقيّم مستوى تطوّر الدولة، ولا يوجد تعريف أو معيار واحد متفق عليه لتصنيف الدول وتحديد مستوى تطورها لاختلاف المعايير وتنوعها، وأكثر المفاهيم شيوعاً هو أنّ دول العالم الثالث تشير إلى الدول النامية التي تعدّ في طور التطوّر.[١]


معايير تصنيف الدول

يوجد عدّة معايير لتصنيف الدول حسب تطورها إلى دول متطورة أو دول نامية ما زالت في طور التطور، وفيما يأتي ذكرٌ لبعض هذه المعايير:[٢]

  • الاقتصاد: حيث تعتمد الدول النامية عادة في اقتصادها على الزراعة وبيع المواد الخام من أجل شراء السلع الجاهزة، لكن في الدول المتطورة يشكّل هذان المصدران جزءاً فقط من اقتصادها لأنها تعتمد على مصادر أخرى متنوعة.
  • الدخل القومي الإجمالي: إذ يشكل إجمالي السلع والخدمات التي تقدّمها دولة ما خلال سنة واحدة مقسوماً على عدد سكانها.
  • الصناعة: يُعدّ كون الدولة مُصنّعة أحد معايير تطورها.
  • التكنولوجيا: يدلّ معدّل الاستخدام اليومي للتكنولوجيا المتقدّمة والأنظمة المعقدة الحديثة في المواصلات والاتصالات أيضاً على مستوى تطوّر الدولة.
  • الأميّة: كلّما قلّت نسبة الأميّة في الدولة إلى أقل المستويات زاد مستوى تطوّرها.
  • متوسط العمر المتوقع: وهو معدّل عدد السنوات المتوقع للفرد أن يعيشها، حيث يشير إلى جودة نظم الرعاية الصحية التي تشمل وجود أفضل الأطباء، والمعدّات، والأدوية.
  • الهيكل العمري: وهو توزيع الأعمار الموجود في الدولة، حيث إنّ وجود أشخاص أعمارهم بين 16-65 يعني إمكانيّة دعمهم لاقتصاد الدولة، أمّا إذا كانت معظم أعمار سكان الدولة أقل من 15 عاماً فإن ذلك يشير إلى عدم قدرتهم على دعم الاقتصاد.
  • معدّل البطالة: حيث يشير إلى مستوى تطوّر اقتصاد الدولة.


تصنيف دول العالم

قامت إدارة الأمم المتحدة للشؤون الاقتصادية والاجتماعية بتصنيف دول العالم إلى ثلاثة تصنيفات لأغراض تحليلية، وهي كالآتي:[٣]

  • دول متطورة: مثل كندا، وأستراليا، واليابان، والنرويج.
  • دول بمرحلة انتقالية اقتصادياً: مثل ألمانيا، وأرمينيا، وصربيا، وأوكرانيا.
  • دول نامية: مثل كوبا، وهايتي، وتونس، ومصر.
ملاحظة: بعض الدول النامية تمّ تصنيفها في قائمة وحدها وهي الدول المصدّرة للنفط، مثل الكويت، والبحرين، والسعودية، والإمارات العربية المتحدة.


المراجع

  1. Jessica Karpilo (6-5-2019), "What Does It Mean When a Country Is Developed or Developing?"، www.thoughtco.com, Retrieved 7-8-2019. Edited.
  2. Kim Rutledge, Melissa McDaniel, Diane Boudreau, and others (7-1-2013)، "Development"، www.nationalgeographic.org، Retrieved 7-8-2019. Edited.
  3. "country classification", www.un.org, Retrieved 7-8-2019. Edited.