ما هي عاصمة دولة كمبوديا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٧ ، ٨ مايو ٢٠١٩
ما هي عاصمة دولة كمبوديا

بنوم بنه عاصمة كمبوديا

تعد مدينة بنوم بنه (بالإنجليزية: Phnom Penh) عاصمة دولة كمبوديا، وأكثر مدنها كثافة بالسكان؛ حيث يبلغ عدد سكانها حوالي مليوني شخص، معظمهم كمبوديون وتبلغ نسبتهم ما يقارب 90% من السكان، أما الباقي فهم من الصين وفيتنام، وتقع مدينة بنوم بنه في جنوب شرق شبه جزيرة الهند الصينية، عند التقاء نهر ميكونغ وباساك وتونلي ساب، وتبلغ مساحتها حوالي 679 كيلومتراً مربعاً، حيث تتألف من 12 قسم إداري يطلق عليها اسم خان، وتلعب هذه المدينة دوراً مهماً في توفير الفرص الاقتصادية، والسياسية، والاجتماعية وغيرها لمختلف سكانها.[١]


تاريخ مدينة بنوم بنه

تأسست مدينة بنوم بنه في القرن الرابع عشر الميلادي، وأصبحت عاصمة كمبوديا في عام 1867م، حيث أصبحت المركز الثقافي والتجاري لها، وقد احتلت هذه المدينة من قبل اليابانيين خلال الحرب العالمية الثانية، كما تعرضت لضغوط شديدة وحروب أهلية في سبعينيات القرن الماضي، حيث أدت الحرب بين القوات الحكومية الكمبودية والخمير الحمر (بالإنجليزية: Khmer Rouge) إلى نزوح العديد من سكان الريف إلى العاصمة بنوم بنه، مما أدى إلى زيادة كبيرة في عددهم حيث انتقل من 500,000 نسمة إلى 2 مليون نسمة في أوائل عام 1975م، إلى أن تم هزيمة الخمير الحمر والإطاحة بهم في عام 1979م، حيث أصبحت المدينة أشبه بمدينة الأشباح، وتراجعت جامعاتها ومؤسساتها الثقافية بشكل كبير، حتى عام 1988م حيث انتعشت مؤسساتها مرة أخرى.[٢]


خصائص مدينة بنوم بنه

تقع مدينة بنوم بنه على بعد 290 كيلو متر من البحر، وتعد ميناءً رئيسياً لوادي نهر الميكونغ، حيث ترتبط ببحر الصين الجنوبي عبر فيتنام، مما جعل تجارة الأسماك تزدهر في هذه المدينة، حيث يتاجر سكانها بالأسماك المجففة، والذرة، والقطن، والفلفل، وتتألف المدينة من أربعة طرق سريعة، بالإضافة إلى ثلاثة خطوط من السكك الحديدية التي تربطها بالمدن الأخرى في كمبوديا، كما تتألف من ميناء بحري، ويوجد فيها مطار دولي للرحلات الداخلية والخارجية.[٣]


المراجع

  1. Benjamin Elisha Sawe (1-8-2017), "What Is The Capital Of Cambodia?"، www.worldatlas.com, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  2. "Phnom Penh", www.infoplease.com/, Retrieved 28-4-2019. Edited.
  3. Kenneth Pletcher, "Phnom Penh"، www.britannica.com, Retrieved 28-4-2019. Edited.