ما هي فوائد اليانسون للتنحيف

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٦ ، ١٥ أغسطس ٢٠١٦
ما هي فوائد اليانسون للتنحيف

اليانسون

هو عبارةٌ عن نبتةٍ عشبيةٍ قصيرةٍ، يصل ارتفاعها لحوالي نصف المتر، تتشعب منها فروعٌ طويلةٌ، تحمل وريقاتٍ مستديرةَ الشكل، في آخرها أزهارٌ بيضاءُ اللون، شكلها بيضاويّ، وتصبح ثماراً عند نضوجها، فيتغير لونها للبني لتصبح جاهزةً للقطف. واليانسون معروف بفوائده الكثيرة للجسم، حيث استخدم منذ قديم الزمان في علاج العديد من الأمراض، ومن أبرزها تلك التي تنتقل بسبب الفيروسات كالرشح، والإنفلونزا، ولكن في هذا المقال سنذكر فوائد اليانسون بشكلٍ خاصٍّ للتنحيف.


فوائد اليانسون للتنحيف

يعتبر اليانسون من الأعشاب التي يُنصح بتناولها بكثرةٍ للأشخاص الذين يعانون من السمنة، وزيادة في الوزن؛ وذلك لاحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من الفيتامينات، مثل: فيتامين ج، وفيتامين ب3، وفيتامين ب9، والمعادن، وتتمثل قدرته في حرق الدهون والسعرات الحرارية؛ في احتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من الألياف الغذائية التي تنشط الهضم في الجسم، وتتخلّص من نسبةٍ كبيرةٍ من الفضلات، والدهون المتراكمة في الجسم، وأيضاً تنشط عملية الأيض، والتمثيل الغذائيّ، وإدرار البول، ومنع احتباس الأملاح والترسبات الضاّرة في الجسم.


وصفات اليانسون للتنحيف

  • اليانسون والريحان:

تخلط مقاديرٌ متساويةٌ من كلٍ من: اليانسون، والريحان، ثم يوضع مقدارُ ملعقةٍ صغيرةٍ من الخليط في كوبٍ من الماء المغليّ، ويحرك جيداً ويغطّى بضع دقائق، ويشرب وهو دافىء، ويشرب المنقوع في الصباح الباكر، وفي الليل قبل النوم، مع الحرص على عدم تحليته، وإن لزم الأمر يفضل أن يكون ذلك بالعسل الطبيعيّ، وليس بالسكر.


  • اليانسون والكمّون:

يوضع لتر من الماء على النار حتّى يغلي، ثم يضاف إليه حبةٌ من الليمون مقطعةٌ إلى شرائح دائرية، وملعقةٌ كبيرةٌ من الكمون المطحون، وملعقةٌ كبيرة من اليانسون، ثم يرفع الخليط عن النار، ويترك جانباً مدّة ربع ساعة، ثم يصفّى جيداً، ويؤخذ منه مقدار كوبٍ، على مدار ثلاثة أيام في الأسبوع، مع الالتزام بالوصفة لشهرين كاملين.


فوائد اليانسون العامة

  • ينظم الدورة الشهريّة، ويخفّف الآلام والتشنجات المصاحبة لها؛ لاحتوائه على هرمون الأستروجين الأنثويّ، كما أنّه يخفف من الاضطرابات التي تعاني منها النساء أثناء الدورة، ويحسّن الحالة المزاجية.
  • يعالج نزلات البرد، والسعال، والالتهابات الرئوية بكافّة أنواعها، كما أنّه يخفف أعراض الربو، وضيق النفس، والكحة، ويطرد البلغم المتكون في الجهاز التنفسيّ.
  • يحسّن حالة الهضم، وينشط عمل الجهاز الهضميّ، ويقلّل اضطرابات الأمعاء.
  • يفتح الشهية، ويزيد من قابلية الأشخاص الذين يعانون من فقدان الشهية، وسوء التغذية، وبشكلٍ خاصّ عند كبار السن.
  • يعالج أمراض الطحال والكلى، والاستسقاء، ويحدّ من الشعور بالقيء، والغثيان، لذلك يُنصح بتناوله بانتظام للمرأة الحامل.
  • يدر حليب المرأة المرضع، ويقوّي الطلق ويوسع الحوض أثناء الولادة.
  • يعالج التهابات الجهاز البوليّ، ويمنع تجمع الرمل، والحصى في الكلى.