متى يمكن حمل الرضيع في الحمالة

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٥٠ ، ٩ يناير ٢٠١٩
متى يمكن حمل الرضيع في الحمالة

متى يمكن حمل الرضيع في الحمالة

يمكن حمل الطفل في الحمالة بعد ولادته مباشرةً، ولكن يجب مراجعة الكتيب المرفق مع الحمالة للتأكد من أن وزن الطفل يساوي الحد الأدنى المسموح به والذي يختلف حسب اختلاف نوعية الحمالة. وينصح بحمل الطفل في الحمالة بعد ولادته قدر الإمكان لأن بقائه قريباً من والده أو والدته ضروري جداً في هذا العمر.[١] ويفضّل معظم الأهالي حمل طفلهم في الحمالة في الأشهر الأولى من عمره فقط في حين يجدونها متعبةً عندما يصبح وزنه من السبعة إلى التسعة كيلوغرامات، بينما يفضل أهالي آخرين حمل أطفالهم لفترة أطول.[٢]


أنواع حمالات الأطفال

تختلف أنواع حمالات الأطفال المتوفرة في الأسواق على النحو التالي:[٢]

  • حمالة أمامية: تتألف من حزامين للكتف يدعمان مقعد قماشي، وهي سهلة الارتداء وتُبقي الطفل قريباً من صدر والدته، وفي حال كان الطفل حديث الولادة يجب ترك وجهه مقابل وجه والدته، بينما يمكن ترك وجهه للجهة المقابلة بعد بلوغه للشهر الخامس أو السادس من عمره وبعد أن يتمكن من تثبيت رأسه. كما وتتوفر بعض أنواع الحمالات الأمامية التي يمكن ارتدائها على الظهر وتساعد عندما يكبر الطفل ويزداد وزنه.
  • الشيالة (Sling): وهي عبارة عن قطعة قماشية واسعة ترتديها الأم على كتف وجذع واحد، وهي إما أن تكون مبطنة أو غير مبطنة، ومع حلقات للتصغير و التكبير أو من دون حلقات، وهي مناسبة في حال كان الطفل يرضع رضاعةً طبيعية، ولكنها قد لا تكون مريحةً، خاصةً للأمهات صغيرات الحجم لا سيما عندما يزداد وزن الطفل.
  • اللفة (Wrap): وهي قطعة قماشية عريضة تلف حول الجسم وحول الكتفين، وتعد عملية ومنتشرةً لأنها قابلة للتعديل والتكبير والتصغير حسب الرغبة، وتعد مناسبةً كذلك للرضاعة الطبيعية.


نصائح عند شراء حمالة الأطفال

يجب اتباع النصائح التالية عند شراء حمالة الأطفال:[٣]

  • أن تتناسب مع وزن وعمر وحجم الطفل.
  • أن تكون الأحزمة عريضة وذات خياطة ماكنة، وأن تكون قابلة للتعديل.
  • يجب أن يكون ظهر الطفل مسنوداً بشكل آمن.
  • يجب أن تكون فتحات الساقين مناسبةً لحجم الطفل ومبطنة بقماش مطاطي طري.
  • يجب أن تكون مؤخرة الطفل وساقيه مثبتة بشكل جيد لتجنب إحداث الضغط على مفاصل الورك.
  • أن تكون آمنة ومريحة.
  • أن تكون سهلة الاستخدام.
  • أن تكون سهلة التنظيف.
  • أن تكون سهلة للحمل والتخزين.
  • أن تكون مصنوعة من القطن.


المراجع

  1. "When is it safe to start using a baby carrier?", www.babybjorn.com, Retrieved 20-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "How to buy a baby carrier", www.babycenter.com,4-2016، Retrieved 20-10-2018. Edited.
  3. "Safety note on using a baby carrier", www.fhs.gov.hk,3-2018، Retrieved 20-10-2018. Edited.