مدينة بيزا الإيطالية

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٤١ ، ١٢ مايو ٢٠٢٠
مدينة بيزا الإيطالية

مدينة بيزا الإيطالية

تُعدّ مدينة بيزا (بالإنجليزية: Pisa) الإيطاليّة التي تقع في منطقة توسكانا، والتي ساهم موقعها البحريّ في جعلها مركزاً تجارياً مزدهراً منطقة سكنها الليغوريون قديماً، ثمّ وقعت تحت الحكم الروماني في الفترة اللاحقة لعام 180 قبل الميلاد لتُصبح قاعدة بحريّة لهم، وتحوّلت إلى أسقفيّة مسيحيّة بحلول عام 313م، وقد احتلّت مدينة بيزا أهمية كبيرة في مسيرتها التاريخية ممّا عزّز دورها التجاري.[١]


وفي الوقت الحالي تُعدّ المدينة مَعلماً جاذباً للسيّاح؛ نظراً لآثارها الزاخرة بالتراث الفنّي والثقافيّ، مثل: برج بيزا، وميدان المعجزات، والكاتدرائية ذات الطراز الروماني البيزنطيّ، وغيرها، إضافةً إلى كونها مَقرّاً لأهمّ معاهد الأبحاث، والجامعات الموجودة في إيطاليا، وأوروبا، مثل: جامعة بيزا، وجامعة سانت آنا للدراسات المُتقدِّمة (بالإيطاليّة: Scuola Superiore Sant'Anna)، وجامعة سكولا نورمال سوبريور (بالإيطالية: Scuola Normale Superiore)، إلى جانب أكبر مَقرّ للمجلس الوطنيّ للبحوث، وغيرها.[٢]


تاريخ مدينة بيزا الإيطالية

تأسّست مدينة بيزا في عهد الإتروسكان (بالإنجليزية: Etruscans) بعد حرب طروادة الشهيرة على يد بيلوبس (بالإنجليزية: Pelops) في المنطقة الواقعة عند التقاء نهرَي أرنو وأوسر (بالإنجليزية: The Arno and Auser rivers)، ثمّ وقعت المدينة تحت حكم الرومان الذين أنشأوا فيها مستعمرة عسكرية، وأصبحت المدينة حليفاً لروما، وبعد سقوط الإمبراطورية الرومانية، لم تتأثّر بيزا كباقي المُدن الأخرى، وأصبحت جزءاً من مقاطعة توسكيا (بالإنجليزية: Tuscia)، كما أصبحت ميناءً بحريّاً رئيسيّاً للتجارة مع كورسيكا، وسردينيا، وسواحل جنوب فرنسا، وإسبانيا، وما لبث أن انتصر شارلمان (بالإنجليزية: Charlemagne) لتُصبح المدينة بعدها جزءاً من دوقيّة لوكا (بالإنجليزية: Duchy of Lucca)، وقد امتلكت بيزا أسطولاً بحريّاً قويّاً استعانت به في صدّ أيّ هجوم يقع عليها، وذلك في الفترة بين القرنَين: التاسع، والعاشر الميلاديّين، الأمر الذي أكسبها أهمّيةً كبيرة، مشكّلة بذلك الأساس لحركة المرور التجارية المستقبليّة.[٢]


أُضِيفت بيزا إلى الجمهوريات البحريّة التي ضمّتها إيطاليا في فترة العصور الوُسطى، وهي: أمالفي (بالإنجليزية: Amalfi)، وجنوة (بالإنجليزية: Genoa)، والبندقية (بالإنجليزية: Venice) لتبدأ معها فترة توسيع السُّلطة الإقليمية، وقد ازدهرت بيزا واكتسبت أهميّة كبيرة أثناء حُكم الإمبراطوريّة البيزنطيّة، وذلك في القرن الثاني عشر، ثمّ عزّزت مَصالحَها التجاريّة عن طريق توسعة سيطرتها في البحر المُتوسّط في مَطلع القرن الثالث عشر، وبناء العديد من المباني العامّة في المدينة خلال القرن الخامس عشر، وفي عام 1860م توحّدت بيزا مع دوقيّة توسكانا الكُبرى (بالإنجليزية: Grand Duchy of Tuscany) لتصبح جزءاً من المملكة الإيطاليّة.[٢]


جغرافيّة مدينة بيزا الإيطالية

الموقع والمساحة

تحتلّ مدينة بيزا ما مساحته 185.29كم2 تقريباً (71.54 ميلاً مربّعاً)[٣] على بُعْد 80كم غرب مدينة فلورنسا، وتحديداً على السهل الغريني لنهر أرنو، وتبعُد 10كم عن البحر الليغوريّ،[١] وترتفع 6 أمتار فوق مستوى سطح البحر، كما أنّها تحتلّ موقعاً فلكيّاً على تقاطع دائرة العرض (43.71)، وخطّ الطول (10.40)، وهي تتبع التوقيت الصيفي لأوروبا الوُسطى، والذي يُعرَف اختصاراً ب(CEST)،[٤] وتحتلّ المرتبة السادسة بين كُبرى المُدن في منطقة توسكانا من حيث عدد السكّان؛ إذ يبلغ عدد السكّان فيها 88,880 نسمة.[٣]


التضاريس

تُغطّي الشواطئ الشاسعة التي تحيط بها الكُثبان الرملية، وأشجار الصنوبر اليانعة ساحل مدينة بيزا، وتختلف المشاهد الطبيعية الداخلية تبعاً للسمات الطبيعيّة للمنطقة؛ إذ تتميّز بأشكال، وألوان مُتنوّعة، ويبدو هذا الأمر واضحاً لدى ملاحظة الأراضي الوَعِرة المُذهلة الناشئة بفِعل عوامل التعرية، والتي تُميّز فال دي سيسينا (بالإيطالية: Val di Cecina)، وفولترانو (بالإنجليزية: Volterrano)، إضافة إلى المنظر الطبيعي الخلاب الذي يتمثّل بالفوّارات الحارّة الشهيرة في ارديريلو (بالإنجليزية: Larderello)، وغيرها.[٥]


المناخ

يبلغ مُتوسّط درجة الحرارة في مدينة بيزا (14.6) درجة مئوية، وهو يتغيّر على مدار العام بين الشهور المختلفة بمُعدّل (16.1) درجة مئوية، ممّا يجعل المناخ دافئاً، ومعتدلاً، ويصل مُتوسّط الهطول المطريّ إلى 886ملم؛ إذ تهطل الأمطار في الشتاء بكمّيات أكبر منها في الصيف، ويُعتبَر شهر تموز/يوليو أكثر الشهور جفافاً، وذلك بمُعدّل هطول يبلغ 25ملم مقارنة مع شهر تشرين الأول/أكتوبر الذي يشهد أكبر كمّية هطول في السنة، وتبلغ 119ملم.[٦]


وسائل النقل في مدينة بيزا الإيطالية

يُعتبر استخدام المواصلات في مدينة بيزا أمراً سهلاً ومريحاً؛ نظراً لصغر مساحة المدينة؛ حيث يُمكن استخدام الرحلات الجوّية للوصول إلى المدينة، أو الخروج منها، ويبعد مطار غاليليو غاليلي (بالإنجليزية: Galileo Galilei) المعروف باسم (بوّابة توسكانا) مسافة 5 دقائق عن مركز المدينة برّاً، كما تتوفّر في المطار أماكن لبَيع تذاكر القطار، والباصات؛ فالقطارات تُعدّ الخيار الأمثل من حيث الراحة، والأمان.[٧]


وفي المقابل تُوفّر خطوط الباصات رحلات مجّانية خلال فترة عيد الميلاد، والعطلات الخاصّة، كما يُمكن استخدام سيارة الأجرة عِوضاً عن ذلك، إلّا أنّ تكلفتها أعلى، وعلى الرغم من توفّر وسائل النقل والمواصلات في مدينة بيزا، إلّا أنّ العديد من السيّاح يُفضّلون المشي على الأقدام لدى التجوُّل في المدينة؛ كي يتسنّى لهم الاستمتاع بتجربة المطاعم، والمتاجر الموجودة على الطريق المُؤدّي إلى برج بيزا المائل، ويُشار إلى أنّه يُمكن الاستغناء عن هذه الطرق جميعها، واللجوء إلى خدمة تأجير السيارات المُتوفّرة في المطار، والتي تُتيح للسائح الانتقال إلى أيّ مكان يرغب فيه، إضافةً إلى إتاحة المجال له للقيادة في وسط المدينة.[٧]


أبرز المَعالم في مدينة بيزا الإيطالية

من أبرز المَعالم الموجودة في مدينة بيزا ما يأتي:

  • برج بيزا المائل: اكتسب برج بيزا (بالإنجليزية: The Leaning Tower of Pisa) شُهرته من ميلانه الناتج عن خلل في البناء؛ لأنّ الأرضية الطريّة أسفل البرج لم تتحمّل وزنه الكبير، وهو ثالث أقدم مبنى في ساحة كاتدرائية بيزا، ويبلغ ارتفاعه من الجانب الأقلّ ارتفاعاً 56م تقريباً، أمّا من الجانب الأعلى فيبلغ ارتفاعه 57م،[٨] ويُشار إلى أنّ الزائر يمكنه الوصول إلى أعلى البرج بعد صعود 300 درجة رُخاميّة، والاستمتاع بالمناظر الخلّابة المُطِلّة على نهر أرنو، والجبال المُحيطة به، إلى جانب الإطلالة الرائعة على المدينة، والبحر.[٩] وقد بذل المهندسون جهوداً كبيرة لتصحيح ميلان البرج؛ إذ عمدوا إلى إضافة ثِقَل مصنوع من الرصاص؛ لمُوازنة القاعدة، كما وضعوا سقالات؛ لتدعيم الأجزاء الضعيفة من البرج، وبلغ أكبر مَيل للبرج 5.5 درجة وذلك في أوائل التسعينيّات،[١٠]وللتعرّف على مزيدٍ من المعلومات حول برج بيزا المائل، يمكنك قراءة مقالي: معلومات عن برج بيزا المائل، وما طول برج بيزا المائل.
  • ساحة دل دومو: (بالإيطالية: Piazza del Duomo)، تُعدّ هذه الساحة المعروفة باسم (ميدان المعجزات) واحدة من أجمل الساحات في أوروبا، وقد بُنِيت عام 1155م، وهي تضمّ أكبر عدد من المباني الرومانية التي لا تزال محفوظة داخل أسوار المدينة. [١١]
  • الباتيستيرو: (بالإنجليزية: The Battistero)، هو مبنى مصنوع بالكامل من الرخام الأبيض تعتليه قُبّة ثُمانيّة، ويضمّ منبراً مُدعَّماً بأعمدة تعلوها تماثيل أُسود، كما أنّه مُزيّن بلوحات تُمثّل مشاهد من حياة المسيح، ويضمّ المبنى في داخله عدّة تماثيل.[١١]
  • كنيسة سانتا ماريا ديلا سبينا: (بالإيطالية: Santa Maria della Spina)، تضمّ هذه الكنيسة الصغيرة ذات الأبراج الرائعة تماثيل جميلة، وهي تقع بالقُرب من النهر.[١١]
  • حديقة سان روسور الطبيعيّة: (بالإنجليزية: Natural Park of San Rossore)، تُعدّ الحديقة أكبر حديقة طبيعيّة في مدينة بيزا، ويتميّز فصل الخريف فيها برونق خاصّ، كما يُمكن استكشاف الحديقة، والتجوُّل فيها إمّا مَشياً على الأقدام، أو باستخدام الدرّاجات، إضافةً إلى إمكانيّة ركوب العربات التي تجرُّها الأحصنة، والاستمتاع بالطبيعة الخلّابة.[١٢]
  • كنيسة سان فرانسسيكو: (بالإنجليزية: Church of San Francesco)، تُعدّ الكنيسة التي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر من أكثر الأماكن التي تستحقّ الزيارة؛ فهي تمتاز بواجهتها الرُّخامية البيضاء، ولوحاتها الجداريّة الرائعة، ويُذكَر أنّ لوحة مايستا للفنّان تشيمابو (بالإنجليزية: Cimabue) الموجودة في متحف اللوفر صُنِعت بالأصل لهذه الكنيسة.[١٢]
  • جامعة بيزا: (بالإنجليزية: University of Pisa)، تأسّست الجامعة في عام 1343م، وهي مُؤسّسة رفيعة المستوى تضمّ 20 قسماً في قطاعات: الزراعة، والفيزياء الفلكيّة، وعلوم الحاسوب، والهندسة، والطبّ، والطبّ البيطريّ، وقد توسّعت الجامعة خلال الفترة ما بين عامَي 1960م، و1970م، وهي على علاقة مع (Pisan Institutes) التابع للمجلس الوطني للبحوث، ومع مُؤسّسات ثقافية أخرى ذات أهمّية وطنية، ودوليّة، إضافة إلى علاقتها مع الصناعات المُختَصّة بتكنولوجيا المعلومات، وغيرها.[١٣]


أحداث واحتفالات في مدينة بيزا الإيطالية

تشهد مدينة بيزا الإيطالية عدداً كبيراً من الأحداث، والاحتفالات الممتعة التي يُمكن للزائر الاستمتاع بمشاهدتها، والمشاركة فيها، ومن أبرز هذه الأحداث ما يأتي:[١٤]

  • سباق سان رينيري للقوراب: (بالإنجليزية: Regatta San ranieri)، وهو سباق تُقيمه مدينة بيزا احتفالاً بالقدِّيس الراعي في السابع عشر من تموز/يوليو على نهر أرنو على امتداد 2كم؛ حيثُ تُنظِّم سباقاً للقوارب بين 4 أفرقة يُمثّل كلّ فريق منها منطقة من مناطق المدينة، وهي: سانت مارتينو، وسانت أنتونيو، وسانت ماريا، وسانت فرانسيسكو، ويسبق هذا السباق بيوم احتفال الشموع الذي تُضاء فيه آلاف الشموع لتُشكّل مناظر جميلة، إضافة إلى الألعاب الناريّة التي تضيء السماء.
  • لعبة الجسر: (بالإيطالية: Gioco del Ponte)، وهو تَحدٍّ يدفع فيه المُتسابق عربة تزن 70,000كغ مسافة تمتدّ 50 متراً، ويُقام هذا التحدّي بين ضفّتَي نهر أرنو: ترامونتانا (بالإنجليزية: Tramontana)، وميزوجيونو (بالإنجليزية: Mezzogiorno) في يوم الأحد الأخير من شهر حزيران/يونيو.
  • سباق القوارب للجمهوريات البحريّة: (بالإنجليزية: Palio of the four ancient marine republics)، يُقام هذا السباق منذ العصور الوُسطى بين المُدن الإيطالية المُطِلّة على البحر، حيثُ يُقام كلّ مرة في مدينة مُختلفة.
  • العصور الوُسطى في فولتيرا: هي مناسبة تظهر فيها مدينة فولتيرا (بالإنجليزية: Volterra) بطابع العصور الوُسطى؛ حيث يُمكن مشاهدة الباعة، والأسواق، والمَحلّات التجاريّة، والموسيقيّين وهم يظهرون بهذا الطابع، وتُعَدّ المدينة من أجمل المُدن في توسكانا.
  • المهرجان الدولي للموسيقى المُقدَّسة: (بالإنجليزية: International festival of holy music)، يُعدّ هذا المهرجان الأهمّ من نوعه في إيطاليا؛ حيث يأتي الموسيقيّون والمُلحِّنون الإيطاليّون، والعالميّون؛ لعزف الموسيقى في كاتدرائية المدينة.


المراجع

  1. ^ أ ب The Editors of Encyclopaedia Britannica, "Pisa"، www.britannica.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Discover Pisa: discover our guided tours", www.italy-museum.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Top 10 Cities of Tuscany by Population", www.top10cities.net, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  4. "Where Is Pisa, Italy?", www.worldatlas.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  5. "Pisa", www.italia.it, Retrieved 2019-12-12. Edited.
  6. "PISA CLIMATE", www.en.climate-data.org, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  7. ^ أ ب "Pisa Transportation – Taxi, Train, Bus & Airport Tips", www.smartertravel.com,9-2-2017، Retrieved 30-11-2019. Edited.
  8. Oishimaya Sen Nag (27-8-2019), "Famous Landmarks In Italy"، www.worldatlas.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  9. FRANCESCA MASOTTI (6-6-2018), "13 Reasons You Should Visit Pisa, Italy, At Least Once in Your Life"، www.theculturetrip.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  10. EMMA LAW (6-6-2018), "The Secret Behind Why the Leaning Tower of Pisa Doesn't Fall Over"، www.theculturetrip.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  11. ^ أ ب ت MARTHA BAKERJIAN (10-12-2018), "Pisa, Italy's Sights and Tourist Attractions"، www.tripsavvy.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  12. ^ أ ب FRANCESCA MASOTTI (25-9-2017), "10 Unusual Things to Do in Pisa, Italy"، www.theculturetrip.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  13. "The University of Pisa and its history", www.unipi.it, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  14. "Pisa guide - Pisa travel guide", www.travelplan.it, Retrieved 30-11-2019. Edited.