مدينة سيبو الفلبين

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٣٩ ، ٢٨ يونيو ٢٠١٦
مدينة سيبو الفلبين

مدينة سيبو الفلبين

هي من أقدم المدن الموجودة في أرخبيل الفلبين، وهي مدينةٌ تمتلك من الفتنة والسِّحر قدراً كبيراً؛ إذ تتميّز بشواطئها الخلّابة وجزرها المتنوعة وجبالها الرائعة ومناخها المعتدل الجميل، وهي أولى المدن التي اعتنقت الديانة المسيحيّة.


الموقع والمساحة

تقع مدينة سيبو في الفلبين وهي عاصمة مقاطعة سيبو، وتتكوّن من ثلاثةٍ وسبعين مقاطعةً، يحدّها من الشمال كلٍّ من مدينتي مندا وكونسالاسيون، ومن جهة الشرق ميناء المدينة ومضيق بوهول، ومن الجنوب تحدّها قرية تاليسيا، أما من الغرب فمدينة توليدو. تبلغ مساحة المدينة مئتان وواحدٍ وتسعين ألفاً واثنين كيلومتراً مربعاً، وهي ثاني مدينة من حيث الأهميّة التجاريّة والاقتصاديّة بعد العاصمة مانيلا.


عدد سكان المدينة ونشاطها التجاري

يقدّر عدد سكان سيبو 627.124 نسمة، يعمل غالبيتهم بالزراعة خصوصاً زراعة جوز الهند، والتبغ، التي تشتهر بهما هذه المنطقة، حيث تُصدّر بعد تجفيفها وتصنيعها عبر مرفأ سيبو الواقع في جزيرة ماكتان، بالإضافة لحرفة صيد السمك والكائنات البحريّة.


أهمّ معالم المدينة التاريخيّة

  • صليب ماجلان: وهو موجود حاليّاً في شارع ماجلان، وهو الصليب الذي تمّ غرسه عام1521م على يد الرحالة والمكتشف اللامع (فرديناند ماجلان).
  • تمثال لابو لابو في جبل ماكتان: وهو شخصيّةٌ وطنيّة وأحد أبرز رموز النضال ضدّ الاستعمار الإسبانيّ، ويذكر التاريخ الفلبيني أنه هو الذي قتل فرديناند ماجلان .
  • مبنى كاتدرائيّة سانتونيو القديمة :التي تعدّ من أقدم الصروح الدينيّة على الإطلاق في الفلبين وأكثرها عراقة، وكذلك كنيسة مانور.
  • معبد تايوست الذي يشتهر بطرازه المعماريّ الفريد، وألوانه وزخارفه الزاهية التي تزينه مجسماتٌ للتنانين .
  • حصن سان بيدرو: الذي يعتبر أولى الحصون التي تعود لفترة الاحتلال الإسبانيّ.


وسائل النقل والمواصلات

تتعدّد في المدينة وسائل المواصلات؛ حيث يمكن الوصول إليها برّاً وبحراً أو جوّاً، ومن هذه المواصلات:

  • طريق البحر: الذي يمكّن قاصديها من الوصول إليها باستخدام العبّارات البحريّة، وهي مجهزة بغرف نومٍ خاصّة بالركاب، وتبحر هذه العبّارات من العاصمة مانيلا باتجاه سيبو، وتقدّر مسافة السفر التي تقطعها العبّارة بنحو ثلاثين ساعة؛ هذه الطريق هي الأكثر جمالاً ومتعة، كونها تمرّ بالعديد من الجزر ذات الطبيعة والمناظر الساحرة الواقعة في الأرخبيل الفلبينيّ، كجزيرة بوهول.
  • طريق الجو: عبر مطار (مانيلا الدولي)، وتكاد المسافة التي تفصل مانيلا عن سيبو لا تتجاوز مدّتها خمسٍ وأربعين دقيقة في الطائرة.
  • طريق البرّ: عبر ما يُعرف بالجيب الفلبينيّ، وهو وسيلة نقلٍ تقليديّة شعبيّة رخيصة التكاليف بالنسبة لغيرها، ومن هذه الوسائل سيّارات الأجرة، وهي تجوب كافّة أرجاء المدينة.
278 مشاهدة