مدينة عسير في السعودية

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٤ ، ٩ مارس ٢٠١٧
مدينة عسير في السعودية

مدينة عسير

تقع مدينة عسير في المنطقة الجنوبية الغربية من المملكة العربية السعودية ضمن الثلاث عشرة منطقة التي حددها نظام المناطق السعودي، وتحدها من الشرق منطقتا الرياض، ونجران، ومن الجنوب منطقتا جازان، ونجران، واليمن، أما من الشمال والغرب فتجاورها منطقة مكة المكرمة.


تضم مدينة عسير عدداً من المحافظات أهمها: خميس مشيط، والنماص، وبيشة، ومحايل، وتثليث، وسراة عبيدة، ورجال ألمع، وأحد رفيدة، وظهران الجنوب، والمجاردة، وبلقرن، بالإضافة إلى أبها العاصمة.


تسمية مدينة عسير

سُميت مدينة عسير بهذا الاسم بسبب عسرة أراضيها وكثرة الجبال العالية فيها، وهناك روايات تقول أن جميع الأسر الذين تعاقبوا على حكم منطقة عسير هي من قبيلة عسير وهم من سلالة أسر آل المتحمي، وآل عائض وإمارة آل يزيد الأولى.


سكان مدينة عسير

بلغ عدد سكان منطقة عسير بحسب احصائيات ألفين وخمسة عشر حوالي 2,373 مليون نسمة، حيث يشكل السعوديون منهم نسبة 83%، يشكل الذكور منهم نسبة 49.9%، بينما تزيد نسبة الإناث لتصل 50.1%، وهم بالمجمل يشكلون حوالي 7.5% من سكان المملكة، كما تشهد منطقة عسير نمواً سكانياً متضطرداً بمعدل سنوي يقدر ب3.8%، حسب إحصائيات عام ألف وأربعمئة وواحد وثلاثين هجري، وقدرت عدد المساكن في منطقة عسير بحوالي 452,057 مسكناً.


سكن أهل الحجاز منطقة عسير منذ زمن طويل، وتوجد روايات تؤكد أنّ أصول العرب الذين سكنوها كانوا سكان الحجاز الأصليين إلى أن أختفوا منها، وقيل أيضاً إنّ الأنباط كانوا من سكانها ومنها انطلقوا إلى بلاد الشام، ثمّ استوطن فيها قبائل الأزد إلى حين انهدام سد مأرب، أما حالياً فيقطن في مدينة عسير قبائل عديدة لها أصول عريقة وتقاليدها الخاصة، ورغم تنوع الأصول فيها إلا أنّهم يعيشون كقبيلة متحدين في العادات، والتقاليد، والموروث.


تضاريس مدينة عسير

تتميز منطقة عسير بتنوع تضاريسها وطبيعة مناخها، ففي الجزء الشرقي منها تمتد مساحات واسعة من السهول ينحدر منها وادي بيشه، ومنطقة تثليث التي تشتهر بزراعة التمور، والخضروات، وبعض أصناف الحمضيات بفضل خصوبة تربتها بالإضافة إلى توفر المياه فيها، أما في الجهة الغربية فتقع سلسلة جبال السروات التي تفوق ارتفاعها الثلاثة الآلاف متر فوق سطح البحر، وتنقسم التضاريس في عسير إلى قسمين هما:

  • ​منطقة تهامة التي تقع بين سلسة جبال السراة، وسواحل البحر الأحمر، حيث يوجد فيها عدد من الجبال تسمى جبال تهامة.
  • منطقة جبال السراة المرتفعة التي تمتد إلى حدود دولة اليمن جنوباً.