مدينة نيالا البحير

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٤ ، ٢٦ أكتوبر ٢٠١٦
مدينة نيالا البحير

مدينة نيالا البحير

مدينة نيالا البحير هي مدينة تقع في الجزء الغربي من السودان، على ارتفاع ما يقارب الستمئة وثلاثة وسبعين متراً فوق سطح البحر، وتتقاطع الطرق الواصلة من شرق السودان إلى غربه ومن جنوبه إلى شماله في هذه المدينة، كما ينتهي عندها خط السكك الحديدية، ومن أهم مميّزات هذه المدينة أنها تعتبر مركزاً رئيسيّاً لتجارة الصمغ العربي، وتضم هذه المدينة معظم قبائل دارفور، ولعل أهم هذه القبائل هي قبيلة البقار، وتجدر الإشارة إلى أنّ نيالا هي عاصمة ولاية جنوب دارفور، وفي هذا المقال سنتحدث عن مدينة نيالا البحير.


تاريخ مدينة نيالا البحير

كانت هذه المدينة عبارة عن مقر لحكم مملكة الداجو وذلك في القرن الخامس عشر، حيث تأسست في ذلك الوقت في المنطقة المحيطة بجبل كردوس وتحديداً في غرب السودان، وبقيت كذلك حتى نهاية القرن الخامس عشر، وفيما بعد تم اختيارها لتكون مركزاً إدارياً لمجلسٍ ريفي غرب البقارة وذلك بعد سقوط سلطنة دارفور في عام الفٍ وتسعمئةٍ وسبعة عشر.


أصبحت خاضعةً للإدارة البريطانيّة، حيث تم اختيارها لتكون مقرّاً للإدارة البريطانيّة في دارفور؛ والسبب في ذلك يعود إلى توفر مصادر المياه ومقوّمات الحياة الجيّدة، وبعد تقسيم دارفور تم اختيار نيالا لتكون عاصمةً لإقليم جنوب دارفور.


الإدارة والأحياء السكنيّة في مدينة نيالا البحير

تتكوّن هذه المدينة من بلديّة، وأربع وحدات إداريّة تقع تحت سلطتها، وتتكون كل وحدة إداريّة من مجموعة من الأحياء السكنيّة، حيث توجد على رأس كل حي من هذه الأحياء لجنة شعبيّة قائمة بأمور كل حي، بالإضافة إلى مجموعة من الخدمات المقدّمة والتي تشمل التعليم، والصحّة، والطرق وغيرها، وهذه الوحدات تقسّم كالآتي:

  • وحدة نيالا الوسطى، حيث تضم هذه الوحدة كلاً من أحياء الجمهوريّة والسينما، والمزاد، وشم النسيم، بالإضافة إلى الامتداد.
  • وحدة نيالا الشماليّة، حيث تضم أحياءً متعددة كالسلام، وحي رايق، والكونغو، والدباغة، والخرطوم، والتضامن، وحي الثورة والسد العالي، والحلة، والرياض، وحي المطار وحي الانتفاضة وغيرها.
  • وحدة نيالا الشرقيّة، حيث تضم كلاً من حي الجبل، وأحياء مجوك، وطيبة النيل، ودريج.
  • وحدة نيالا الجنوبيّة، حيث تضم هذه الوحدة مجموعة من الأحياء مثل كوريا، تكساس، الوادي غرب، والوادي شرق، وحي الجير.


النشاط الاقتصادي لسكان مدينة نيالا البحير

يعتمد اقتصاد هذه المدينة بشكلٍ أساسي على الزراعة حيث تنتج العديد من المنتوجات الزراعيّة مثل الفول السوداني، والصمغ العربي، والكركديه، والعرديب، كما تعتمد في اقتصادها على تجارة الماشية، حيث يتم تصدير كميّة منها وهي حيةٌ تُرزق إلى داخل السودان وخارجه، كما تحتوي نيالا على مسلخ بمواصفات ومقاييس عالميّة يعمل على تصدير اللحوم إلى دول الجوار مثل مصر والمملكة العربيّة السعوديّة، بالإضافة إلى ما سبق فنيالا تُركّز على بعض الصناعات الغذائيّة والجلديّة.