مراحل إعداد البحث العلمي

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٢ ، ٢٠ مايو ٢٠١٨
مراحل إعداد البحث العلمي

البحث العلمي

يُعرف البحث العلمي بأنّه: الطريقة أو الأسلوب أو المنهج الذي يقوم الباحث بإتباعه لتحقيق أهداف البحث وحل المشكلة والوصول الى صحة الحقائق والتأكد منها، فهو أسلوب فكري واعي ومنظم، يهدف الى حل المشاكل وتفسير الظواهر والتعرف الى أسبابها، فهو يهدف الى كشف ظواهر معينه تُطرح على شكل فرضيات أو أسئلة.[١]


خطوات إعداد البحث العلمي

تتمثل خطوات البحث العلمي بخمس خطوات أساسية يقوم على أساسها البحث، فكل خطوة تشكل جزءاً مهماً في البحث، من أهم خطوات البحث:


اختيار الموضوع

تعتبر مرحلة اختيار الموضوع من أهم المراحل في البحث العلمي، حيث يقوم الباحث بإختيار موضوع واحد من عدة مواضيع، وعلى الباحث أن يأخذ بعين الإعتبار عدة أمور عند اختيار الموضوع منها: أهمية الموضوع وفائدته للمجتمع، وأنّ يكون الموضوع جديداً وليس قديم ومطروح من قبل، وتوفر المصادر والمواجع لموضوع البحث، وبناءاً على الموضوع الذي يتم إختياره يتم تحديد عنوان البحث، بحيث يكون واضح ومختصر ومعبر.[٢]


تحديد المشكلة

تعرَف المشكلة أنّها: الغموض في موقف أو موضوع معين، ويحتاج ذلك الوصول الى الحقيقة وتفسير الغموض، فالمشكلة هي أساس البحث، فبعد اختيار الموضوع يتم تحديد المشكلة المراد كشف حقيقتها وإثباتها، فهناك عدة أمور تساعد الباحث على تحديد المشكلة منها: الإطلاع على الدراسات السابقة وقراءة المجلات والصحف والكتب التي تخص مشكلة البحث.[٣]


جمع المعلومات العلمية

يلجأ الباحث الى عدة مصادر لجمع معلومات ثرية عن موضوع البحث، فيأخذ المادة العلمية بلغتها الأصلية أو ترجمتها أو التلخيص، وهناك عدة أدوات لجمع المعلومات منها: المصادر النظرية كالكتب، والمجلات الدورية، والمقالات، أو عن طريق الإستعانة بأمين المكتبة لأنّه على دراية تامة بما هو موجود فيها، أو عن طريق البحث بشبكة الإنترنت.[٤]


تنظيم المعلومات وتحليلها

تتم هذه الخطوة بعد عملية جمع المعلومات، فيقوم الباحث بإستخدام عدة أساليب لتنظيم المعلومات والحصول على أفضل النتائج، ومن هذه الأساليب: الجداول، والرسوم البيانية، والأشكال، أو استخدام الأساليب الإحصائية كالوسط الحسابي والوسيط.[٥]


تحديد النتائج

هي عملية تفسير وتحليل وجمع النتائج التي توصل إليها الباحث، وتعد أهم مرحلة من مراحل البحث العلمي، فهي تعتمد على قدرات الباحث الذهنية والخبرات العمليه والنظرية التي إكتسبها، ففي هذه المرحلة يتوصل الباحث الى أجوبة عن الأسئلة التي طرحها في مشكلة البحث فيعرض النتيجة بطريقة واضحة ومفسرة ويبين الأدلة التي تدعم نتائجه.[٦]


مستخلص البحث

يقوم الباحث بعرض موجز عن فصول وأبواب البحث ليسهل على القارئ الرجوع الى ما يحتاجه من البحث، ويستطيع ترجمته الى لغات اخرى ليساعد على انتشاره بشكل أكبر.[٤]


تنسيق البحث

يخضع البحث قبل تقديمه الى عملية التنسيق، فيجب على الباحث مراعاة نوع الخط وحجمه، كالمسافة بين السطور، وتعداد الفقرات سواء تعداد رقمي أو نقطي، تدوين المصادر والمراجع التي أُخذ منها البحث، وترقيم الصفحات.[٧]


المراجع

  1. خلود محمد الشواف، مفهوم البحث العلمي والبحث التربوي، صفحة 6. بتصرّف.
  2. جامعة الجنان (2015-2016)، دليل الباحث في كتابة البحث وشكله، طرابلس: جامعة الجنان، صفحة 2-3. بتصرّف.
  3. واثق غازي المطوري، "أنواع البحوث العلمية وكيفية انجازها"، www.geologyofmesopotamia.com، اطّلع عليه بتاريخ 2018-5-14. بتصرّف.
  4. ^ أ ب إياد الطباع، الوجيز في أصول البحث والتأليف، صفحة 63-64. بتصرّف.
  5. رحيم العزاوي (2008)، مقدمة في البحث العلمي (الطبعة الاولى)، صفحة 69. بتصرّف.
  6. رجاء دويدري، البحث العلمي أساسياته النظريه وممارسته العلمية، دمشق: دار الفكر، صفحة 438-439. بتصرّف.
  7. إياد الطباع، الوجيز في أصول البحث والتأليف، صفحة 74-75. بتصرّف.