مراحل هضم الطعام عند الإنسان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٧ ، ٦ مارس ٢٠١٩
مراحل هضم الطعام عند الإنسان

الهضم في الفم

تجدُر الإشارة إلى وجود اعتقاد شائع بأنّ عملية هضم الطَّعام تتم بأكملها في المعدة، لكن في الحقيقة، هناك ثلاث مراحل رئيسية للهضم، وأوّلها مرحلة الهضم في الفم، حيث يتم مضغ الطَّعام وتكسيره إلى قطع صغيرة، ثم خلطه مع مادة اللَُعاب القاعديَّة، التي تفرزها الغُدد اللُّعابية والتي تحتوي على إنزيم الأميلاز (بالإنجليزية: Amylase)، والذي يقوم بدوره بتكسير النشويَّات الموجودة في الطعام، ثُمَّ تتشكَّل كُتلة سهلة البَلع تُعرَف بالبَلعة (بالإنجليزية: Bolus)، عندئذٍ يتم بلعها وتمريرها عبر انقباضات عضلات المريء لتصل إلى المعدة.[١][٢]


الهضم في المعدة

يحدث الهضم في المعدة عن طريق إنزيم البيبسين (بالإنجليزية: Pepsin) الذي يساعد على تكسير البروتينات إلى جزيئات صغيرة، كما يوجد عصارة معديّة حمضيّة تعمل على قتل البكتيريا أو الفيروسات التي ممكن أن توجد في الطَّعام، فبذلك تقي من الإصابة بالتسمم الغذائي،[١] وبهذا يتكون الطعام شبه المهضوم الذي يُعرَف بالكيموس (بالإنجليزية: Chyme)، ثم ينتقل إلى الاثني عشر.[٢]


الهضم في الأمعاء

خلال الهضم في الأمعاء، يتم إفراز إنزيمات من البنكرياس إلى الاثني عشر لهضم الدهون والنشويّات والبروتين، كما يتم خلط مادة الكيموس وعصارات البنكرياس بالعصارة الصفراويّة القادمة من الكبد، والتي يتم تخزينها في المرارة لحين تناول الوجبة،[٢] ثمّ يتم تمرير الماء والعناصر الغذائيَّة التي تم إزالتها من الطعام المهضوم عبر جدران الأمعاء الدقيقة لتدخل بعد ذلك مجرى الدَّم، أما بالنسبة لما لم يتم هضمه وامتصاصه من الطَّعام، فيذهب للأمعاء الغليظة حيث يتم امتصاص المزيد من الماء والعناصر الغذائيَّة منه، وبعد ذلك، ينتقل ما تبقَّى إلى المستقيم لحين التخلُّص منه عن طريق عمليَّة الإخراج.[١]


نصائح لتحسين عمليّة الهضم

تجدر الإشارة إلى بعض النصائح التي تحافظ على سلاسة مرور الطعام في الجهاز الهضمي ومنع حدوث إمساك أو إسهال، وهي:[٣]

  • الحصول على قسطٍ كافٍ من النّوم.
  • ممارسة التمارين الرّياضيّة.
  • تناول الخضار والفاكهة والحبوب الكاملة.
  • الحد من اللحوم الحمراء والأطعمة المُعالَجَة.
  • إضافة البكتيريا النّافعة للنظام الغذائي.
  • السّيطرة على التّوتّر.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Tips for better digestion - how long does it take?", www.medicalnewstoday.com,1-10-2017، Retrieved 26-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "How your food is digested", www.mydr.com,4-9-2016، Retrieved 26-2-2019. Edited.
  3. Stephanie Watson (18-4-2017), "How Long Does It Take to Digest Food? All About Digestion"، www.healthline.com, Retrieved 26-2-2019. Edited.