مشروبات تساعد على تسهيل الولادة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٢ ، ١٢ ديسمبر ٢٠١٨
مشروبات تساعد على تسهيل الولادة

مشروبات تساعد على تسهيل الولادة

تواجه المرأة الحامل ضغوطات نفسية وجسدية عند الولادة، ولذلك فهي تحتاج إلى أن تجتاز هذه المرحلة الحساسة بأقل قدر من الخوف والتعب. أحد هذه العوامل التي يُنصح المرأة الحامل باتباعها لتخفيف آلام الولادة، هي شرب مشروبات تسهل انقباضات الرحم وبالتالي تسهل من عملية الولادة مثل:[١]

  • الماء: يعدّ الماء مهم للغاية في مرحلة المخاض؛ وذلك لأن الجفاف يمكن أن يسبب انقباضات أكثر إيلاماً، لذلك يُنصح بأخذ رشفة بعد كل انقباضة.
  • العصائر الطبيعية: تعتبر العصائر الطبيعية وسيلة جيدة لتهدئة الحامل خاصة بعد التعرق وفقدان السوائل.
  • شاي توت العليق: يفيد شاي توت العليق أيضاً في المخاض، حيث يمكن أن يقلل من خطر نزيف ما بعد الولادة.
  • ماء جوز الهند: يساعد ماء جوز الهند على الحفاظ على الطاقة المطلوبة، لاحتوائه على العديد من المعادن المهمة.
  • اللبن: يساعد اللبن خصوصاً اللبن الزبادي على تخفيف أي عسر هضم أو أي غثيان تتعرض له الحامل عند الولادة.
  • مرق العظم: يعد مرق العظم من أفضل المشروبات للحامل لفوائده الرائعة في مرحلة الولادة وما بعد الولادة. عادة ما يندرج مرق العظم في فئة "السوائل الصافية".
  • الحلبة: تمتلك الحلبة خصائص رائعة لتحفيز المخاض وتقلصات الرحم، حيث تم استخدامها منذ زمن طويل للنساء الحوامل في فترة ما قبل الولادة.
  • شاي الكمون: يزيد شاي الكمون من انقباضات الرحم.
  • شاي الزنجبيل: يستخدم شاي الزنجبيل لتسهيل عملية الولادة أيضاً.
  • شاي الزعتر: يعتبر شاي الزعتر أحد الأدوية العشبية المستخدمة شعبياً بين النساء الحوامل لفوائده في مرحلة الولادة.
  • شاي جذر القطن: يزيد هذا النوع من الشاي من التقلصات أثناء الولادة كما أنه يعزز إنتاج الحليب في الأمهات المرضعات.
  • شاي القرفة: يعطى شاي القرفة عند مرحلة الولادة لأنه ينضج عنق الرحم أسرع لإحداث نزول مبكر لماء الرأس.
  • اليانسون: يحتوي اليانسون على مواد كيميائية تشبه في تأثيرها تأثير هرمون الإستروجين لذا فهو يسهل عملية الولادة.

 

عوامل أخرى تسهل عملية الولادة

بالإضافة إلى المشروبات الطبيعية الصحية التي تساعد على الولادة، إلا أن هناك عوامل أخرى قد تقوم بهذا الدور وأكثر مثل:[٢]

  • المشي: يعدّ المشي أيضاً أحد الطرق الطبيعية للحث على الولادة. ويُنصح أن تبدأ المرأة بالمشي بعد أول انقباضة، لتقليل المدة الزمنية الفاصلة بين التقلصات. لأن المشي يعمل على ضغط رأس الطفل بقوة نحو عنق الرحم ويشجعه على المرور عبر عنق الرحم. ولكن يجب على الحامل ألا تستنفذ طاقتها في المشي لانها ستحتاج للطاقة في المراحل التالية من الولادة.
  • الطعام الحار: وجد أن تناول الطعام حار يمكن أن يحفز الولادة بشكل طبيعي لأنه يزيد من إنتاج هرمون البروستاجلاندين ومن المعروف أن هذا الهرمون لتسريع المخاض.


طرق غير تقليدية لتسكين آلام الولادة

يتم استخدام العديد من الأدوية للمساعدة في تخفيف آلام المخاض والولادة، على الرغم من أن هذه الأدوية آمنة بشكل عام للأم والطفل كما هو الحال مع أي أدوية إلا أنها تنطوي على احتمال حدوث آثار جانبية، زتندرج أدوية تخفيف الألم في فئتين: المسكنات والمخدرات. تخفف المسكنات الألم دون فقدان كامل للشعور أو حركة العضلات، وخلال المخاض قد يتم إعطاؤهم بشكل منتظم عن طريق الحقن في العضلات أو الوريد أو الحقن في أسفل الظهر لتخدير الجزء السفلي من الجسم، عن طريق حقنة واحدة في السائل الشوكي الذي يخفف الألم بسرعة، وتشمل المخاطر المحتملة لكليهما انخفاض ضغط الدم الأمر الذي يمكن أن يبطئ من معدل ضربات قلب الجنين والصداع، أما التخدير فإنه يمنع كل الشعور بما في ذلك الألم كما أنها تمنع حركة العضلات، ويتسبب التخدير العام في فقدان الوعي تماماً وتعطى في حالة الولادة القيصرية، ويعتمد التخدير على صحة المرأة الحامل وصحة طفلها والظروف الطبية المحيطة بها عند الولادة.[٣]


المراجع

  1. "20 Foods & Drinks For Labor | What To Eat", trimestertalk.com,24-11-2018، Retrieved 24-11-2018. Edited.
  2. "Natural Ways to Induce Labor", www.healthline.com,28-11-2018، Retrieved 28-11-2018. Edited.
  3. "Normal Labor and Delivery Process", www.webmd.com,24-11-2018، Retrieved 24-11-2018. Edited.