مشروبات لعلاج ارتفاع ضغط الدم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٦ ، ٣١ يناير ٢٠١٧
مشروبات لعلاج ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم

يُعدّ ارتفاع ضغط الدم أو فرط ضغط الدم، أو كما يُطلق عليه في الإنجليزية (Hypertension) واحداً من أكثر المشكلات الصّحية الخطيرة شيوعاً وانتشاراً بين فئة كبيرة من الأشخاص وخاصة كبار السن منهم، حيث يتجاوز مستوى الضغط في الجسم المستوى الطبيعيّ المُحدد حسب الفئة العُمريّة.


أعراض ارتفاع ضغط الدم

تظهر على المصاب بارتفاع الضغط العديد من الأعراض والمضاعفات المزعجة والتي تؤثر سلباً على الصّحة العامة، بما في ذلك الصداع الشديد، وطنين الأذن، والإغماء في بعض الحالات، وكذلك الشعور بالدوخة والدوار، واحمرار في لون الوجه، ونظراً لتأثيره السلبي اخترنا أنّ نستعرض أبرز المشروبات الكفيلة بعلاج هذه المُشكلة بصورة طبيعيّة وآمنة.


مشروبات لعلاج ارتفاع ضغط الدم

  • الكرفس: وذلك بتناول عصير بذوره الطبيعيّة، حيث يساهم إلى حد كبير في خفض مستوى ضغط الدم.
  • عصير الجزر والموز: يحتوي على نسبة مرتفعة من عنصر البوتاسيوم، الذي يلعب دوراً بارزاً في ضبط وتنظيم مستوى الضغط، كما وينظّم عدد ضربات القلب، ويحافظ على كفاءة عمل الكلى.
  • الشاي الأخضر: حيث يعالج هذه المُشكلة خلال وقت قصير، بفضل احتوائه على مركب الكاتيشين، ولكن يحذّر من الإفراط في تناوله تجنّباً للنتائج العكسية، كما يجب الحصول على الاستشارة الطبيّة قبل تناوله لمن يعانون من مشاكل قرحة المعدة، وأمراض الكلى.
  • الكركديه: يعالج هذه المُشكلة فوراً، ويخفّف إلى حدّ كبير من أعراضها، ويحسّن الحالة المزاجيّة.
  • الزنجبيل: يحافظ على نشاط الدورة الدموية، وعلى مستوى ضغط الدم، ويحول دون ارتفاعه.
  • الحليب منزوع الدسم: يحتوي على نسبة من الكالسيوم حيث ينظّم مستوى الضغط، لذلك يوصى بتناوله بمعدّل لا يزيد عن ثلاثة أكواب يومياً للحصول على أفضل نتائج ممكنة.
  • عصير البنجر: يحتوي على البوتاسيوم، الهام جداً لعلاج هذه المُشكلة، كما يلعب أدواراً بارزة أخرى مثل: زيادة استرخاء العضلات، وتقوية الأوعية الدموية، وذلك عن طريق تناول كوب إلى كوبين منه بشكل يوميّ.
  • عصير الرُمان : يخفض الضغط بمعدّل ستين بالمئة، ويُحسّن من تدفّق الدم إلى الشرايين، وذلك بتناول ستة أونصات من عصيره يومياً.
  • عصير التوت البري: كونه من أقوى مضادات الأكسدة، التي تحدّ من مشاكل الأوعية الدموية، وبالتالي يحدّ من هذه المُشكلة، عن طريق زيادة كمية الدم المتدفّق.

الوقاية من ارتفاع ضغط الدم

لا بدّ من الوقاية من التعرض لهذه المُشكلة، عن طريق اتباع العادات الحياتية الصحيحة، على رأسها ممارسة الرياضة بشكل دوريّ، وتناول الماء بكثرة، والحرص على اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن خالٍ من العناصر التي تزيد من حدة المُشكلة، والحدّ من الصوديوم، وعدم تناول الكحول، والتدخين، والكافايين.