معايير البحث العلمي الجيد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٧ ، ١٣ فبراير ٢٠١٧
معايير البحث العلمي الجيد

البحث العلمي

بات البحث العلمي من ضروريات طلب العلم المعاصر، فلا يكاد طالبٌ يستغني عنه، ولا يخلو منه مساق جامعي كذلك، فأحد أدوات تعزيز المعلومة العلميَّة والوصول إليها هو البحث العلمي، وهو جهدٌ ينتج عن عدة خطوات بحثية واستقصائية، يصل خلالها الباحث إلى أهم الحقائق التي تساند موضوع بحثه، فتتعزز بذلك المعلومة وتتقوى، وهناك عدة معايير للبحث العلمي الناجح بشكلٍ مجمل، وهناك آثار لتوفرها عند الباحث.


معايير البحث العلمي الجيد

  • مناسبة عنوان البحث للتفاصيل البحثية، بأن يكون العنوان على علاقة مباشرة بما يتمّ تناوله من تفريعاتٍ وتفاصيل.
  • وضوح أهداف البحث، فكلَّما وضحت الأهداف كان هناك التشجيع على متابعة معلوماته والوقوف على تفاصيله، وعكس ذلك يقود إلى الملل وعدم المتابعة.
  • التسلسل في عرض حقائقه، بدءاً من عرض العناوين الرئيسية، ثمّ مقدمات الموضوعات وتعريفها وبيان أسبابها ومظاهرها ونتائجها وذلك حسب الموضوع البحثي.
  • ارتباط النتائج بما تمّ عرضه من أدلةٍ بحثية.
  • مراعاة الترتيب في عرض عناوين البحث.
  • الأمانة العلمية بإيعاز الأفكار إلى أصحابها، وهي التي تكسب البحث العلمي المصداقية المطلوبة.
  • المنهجية العلميَّة، بأن يكون الهدف الوقوف على الحقائق العلمية الصحيحة دون تحيز.
  • ذكر الهوامش بدقة متناهية.
  • الحرص على الوصول إلى الحقيقة حيث هي، وعدم التحيز لنمطٍ معين من المؤلفين.
  • عدم ذكر مراجع لم يتمّ استخدامها في البحث، فهناك من الباحثين من همهم ذكر المراجع كنمطٍ علمي تقليدي في البحث سواء استعان بها أم لم يستعن بها.
  • عدم نسبة ما ليس له لنفسه. كأن يتناول عبارة من كتب أخرى وينسبها لنفسه.
  • استخدام اللغة العلمية بعيداً عن العواطف والنزعات الأدبية والبلاغية، ومراعاة سلامة اللغة المستخدمة..


خطوات أساسية لكتابة البحث العلمي

  • تحديد عناوين البحث الرئيسية والفرعية.
  • جمع المعلومات على شكل بطاقات، تمهيداً لدراستها وصياغتها.
  • ذكر عنوان البحث في المقدمة، وبيان سبب اختياره.
  • ذكر ملاحظات الباحث الخاصة.
  • ذكر جهود من سبقه في نفس موضوع البحث.
  • ذكر توصيات وجهوده الخاصة.
  • توجيه الشكر لمن ساعده في إعداده.
  • ذكر الخاتمة وما توصل إليه في بحثه.
  • تنظيم المراجع والمصادر بشكلٍ جيد.
  • كتابة الفهرس في نهاية البحث.


أهميَّة اعتماد معايير البحث العلمي

إنَّ التزام الباحث بمعايير البحث العلمي الصحيح له أهميَّة عظيمة، تتمثل في:

  • إعطاء الجدية والمصداقية لبحثه، وتقديم معلوماتٍ صحيحة حول الموضوع البحثي.
  • تشجيع المتابعين على متابعة بحثه والاستفادة منه.
  • فائدة شخصيَّة للباحث تتمثل في المهارات العلميَّة التي يكتسبها، والمعلومات الصحيحة التي يتوصل ببحثه إليها، وتعلمه الصدق والعلميَّة المحايدة في بحثه، وكم المعلومات الصحيحة التي يتوصل إليها.