مكونات شاي غصن البان

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ٣٠ يونيو ٢٠١٨
مكونات شاي غصن البان

غصن البان

تعد من الأشجار المعمّرة الّتي تنمو في البيئات الجافة والمعتدلة وشبه المعتدلة، ويطلق عليها العديد من الأسماء مثل شجرة الحياة، وشجرة المورينجا، وشجرة البهين، وشجرة اليسار، وتسمى أيضاً شجرة الرواق لما لها من خصائص في تنقية الماء، حيث يزرعها المزارعون بالقرب من مياه الترع لكي تقوم بتصفية الماء وتنقيتها من الشوائب والبكتيريا.[١]


مكوّنات شاي غصن البان

تستخدام أوراق غصن البان كمكمّلٍ غذائي، حيث تحتوي على نسبٍ مضاعفة من الفيتامينات والكالسيوم، لذلك فهي مفيدة جداً في حالات سوء التغذية وفي حالات تخفيض الوزن، وحاليّاً تباع أوراق غصن البان في أكياسٍ صغيرةٍ مغلفة شبيهة بأكياس الشاي العادي.[٢]


تحتوي العلبة الواحدة على عدّة أكياس صغيرة يزن حجم الواحد منها حوالي مائة غرام، ويحضر شاي غصن البان عن طريق غلي كوبٍ من الماء، ثم وضع كيس واحد من أكياس غصن البان فيه، وتركه حتى ينقع لمدة عشر دقائق ثم شربه.[٢]


فوائد شاي غصن البان

لشرب شاي غصن البان العديد من الفوائد منها:[٣]

  • أوراق غصن البان تعد مكمّلاً غذائيّاً في بعض مناطق إفريقيا، لاحتوائها على نسبٍ عاليةٍ من الفيتامينات والكالسيوم والفسفور، فهي تعوّض الجسم عن الاحتياجات الغذائية المختلفة خاصّة في حلات نقص التغذية.
  • تجفف أوراقها وتستخدم كأحد أنواع التوابل ذات المذاق الطيب.
  • يساعد على إدرار الحليب عند المرأة المرضع، كما أنّه مدرٌّ جيّدٌ للبول.
  • ينظم ضغط الدم في الجسم ويحمي من أمراض القلب والشرايين، وينشط الدورة الدموية.
  • يساعد على تنظيم عملية الهضم، ويحرق السعرات الحرارية العالية الزائدة في الجسم.
  • يعالج مشاكل الكبد والطحال، وآلام المفاصل.
  • يحتوي على مضادات الأكسدة التي تقضي على الاتهابات المعويّة وتحمي من الإصابة بسرطان القولون وسرطان المعدة.
  • يحمي من خطر الإصابة بفقدان البصر لاحتوائه على كمياتٍ كبيرة من فيتامين أ.
  • يؤخّر ظهور علامات الشيخوخة، ويمنع ظهرو التجاعيد.
  • يستخدم شاي المورينجا لحل مشكلة المغص عند الاطفال الذين يزيد عمرهم عن ستة شهور، كما أنه يمنع حدوث الإمساك.
  • يقوّي الذاكرة، ويدعم القدرات الإدراكية والمعرفية عند الأشخاص والأطفال.
  • يمنع الإصابة بالأنيميا، ويقوّي العظام نظراً للكميّة العالية الّتي يحتويها من الكالسيوم، ويستخدم في علاج آلام المفاصل والظهر.
  • يعالج العجز الجنسي وأمراض العقم عند الرجال والنساء.
  • يخفض نسبة الكولسترول في الجسم، ويحافظ على صحة الشرايين والأوردة الدموية.
  • يقوّي جهاز المناعة، ويعالج أمراض البرد والزكام، ويخفف من السعال وتراكم البلغم في مجرى التنفس.
  • يعد من المشروربات المهدّئة الّتي تساعد على النوم، لذلك يفضل تناوله بدلاً من الشاي أو القهوة في فترة المساء.


المراجع

  1. Atli Arnarson, PhD, "6 Science-Based Health Benefits of Moringa Oleifera"، healthline, Retrieved 30.5.2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Moringa Tea: Nutritious Energy Drink!", www.miracletrees.org, Retrieved 8-6-2018. Edited.
  3. "MORINGA", webmd, Retrieved 30.5.2018. Edited.