من هو مخترع المسدس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٨ ، ١٠ يونيو ٢٠١٨
من هو مخترع المسدس

صمويل كولت

ولد صمويل كولت ( بالإنجليزية: Samuel Colt ) في التاسع عشر من تمٌوز من عام 1814م، في مدينة هارتفورد بولاية كونيتيكت (بالإنجليزية: Hartford, Connecticut). وقبل تصميم صمويل للمسدس كان يعمل في تكنولوجيا وصناعة الغواصات. وكان مصنع صمويل يقوم بتزويد الأسلحة خلال الحرب الأهلية، وكان له الدور أيضاً في نشر مفهوم وصناعة قطع الغيار وتبادل القطع بين الصناعات المختلفة. ومن أبرز الصناعات التي أشتهر بها صمويل هي صناعة مسدس من عيار 0.45 والمسمى بصانع السلام (بالإنجليزية: Peacemaker)، والذي تم تقديمه بشكل رسمي في عام 1873م. صمويل كولت هو واحد من ثمانية أطفال للزوجين كريستفور كولت (بالإنجليزية: Christopher Colt) وساره كالدويل كولت (بالإنجليزية: Sarah Caldwell Colt). ولطالما كان صمويل مهتماً في علم الميكانيكا، وكثيراُ ما كان يقوم بتفكيك الأشياء لمعرفة مكوناتها وطريقة عملها. قام صمويل بالإنتساب إلى أكاديمية أمهرست في ماساتشوستس (بالإنجليزية: Amherst Academy) ولكنه لم يدم طويلاً حيث تم طرده منها. توفي صمويل كولت في العاشر من كانون الثاني عام 1862م في مدينة هارتفورد.[١]


مسدس صمويل كولت

سمي اختراع صمويل بالمسدس الذي فاز الغرب، وذلك نظراً لقوته وموثوقيته فقد كان المسدس الكامل الأكثر شيوعاً وانتشاراً في أواخر القرن الثامن عشر. وكان هذا المسدس من انتاج شركة كولت فاير لتصنيع الأسلحة والعيارات النارية (بالإنجليزية: Colt Fire Arms)، حيث بيع هذا المسدس بسعر 17 دولار أمريكي في ذلك الوقت. وتم تطوير هذا النوع من العيارات النارية في عام 1872م، وكان ذلك استناداً على براءات الاختراع الممنوحة لتشارلز ريتشاردز (بالإنجليزية: Charles B. Richards) وو ماسون (بالإنجليزية: W. Mason). وفي عام 1873م قام الجيش الأمريكي بتنبي هذا السلاح مع مسحوق البارود الخاص به، وتوزيعه على القوات المقاتلة الخاصة بالجيش في طرازين مختلفين.[٢]


أول سلاح ناري في العالم

إن أول سلاح ناري عرفته البشرية هي المدافع، وذلك وفقاً لمتحف الأسلحة النارية التابعة للجمعية الوطنية للأسلحة النارية (بالإنجليزية: National Rifle Association's National Firearms Museum). وكانت حينها المدافع تُحمَل على اليد من قِبل الجنود في أوروبا في منتصف القرن الرابع عشر ميلادي. وتم احضار هذه الأسلحة النارية إلى أمريكا من قبل المستكشفون بداعي تجربتها، والصيد ولإظهار التفوق التقني للقوات الأمريكية حينها. ووفقاً لكارين غولدشتاين (بالإنجليزية: Karin Goldstein) في ماساتشوستس، فإن الإسبان هم أول من أحضر الأسلحة النارية إلى أمريكا.[٣]


المراجع

  1. "Samuel Colt", www.biography.com,2-4-2014، Retrieved 5-6-2018. Edited.
  2. "Colt Peacemaker of 1873", www.thewildwest.org, Retrieved 5-6-2018. Edited.
  3. "The First Gun In America", www.npr.org,6-4-2013، Retrieved 5-6-2018. Edited.