هل إزالة الجير من الأسنان مؤلم

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٦ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٦
هل إزالة الجير من الأسنان مؤلم

جير الأسنان

الجير أو البلاك هو عبارةٌ عن رواسب معدنيّة تتراكم على الأسنان من آثار الطعام والشّراب، والمواد المفرزة للعاب، وغالباً ما يُسبّب الجير تسوّس وتآكل الأسنان، ويُسبّب اصفرارها، ثمّ تآكلها، كما أنّ الجير يُلحق أضراراً بالغةً في اللثة؛ مثل الالتهاب، وتَشَكُّل الجيوب اللثوية شديدة الألم، كما أنّه أحد أسباب انبعاث الرّائحة الكريهة من الفم.


طرق تنظيف الأسنان من الجير

يجب على كلِّ فردٍ تنظيف أسنانه من الجير بصورةٍ دوريّة، وذلك إمّا باستخدام الموادّ الطّبيعيّة المُتوفّرة في المنزل، أو من خلال مُراجعة الطّبيب، وطرق تنظيف الأسنان من الجير هي:


طرق طبية

يُنظَّفُ الجير عن الأسنان باستخدام جهازٍ خاصٍّ لتنظيف الأسنان من الجير، حيث إنّ ذبذبات هذا الجهاز تعمل على تكسير القطع الجيريّة المُتراكِمة على الأسنان فقط، وبهذه الطّريقة من المُمكن أن يحتاج الفردُ إلى جلسةٍ أو اثنتين أو أكثر لتنظيف الجير، وما يُحدِّد عدد الجلسات هو كميّة الجير المُتراكمة على الأسنان، كما أنّ هذه الطّريقةَ لا تُسبّب الآلام للفرد بشكل مُطلق، ولكن من المُمكن وصفُ ما يشعر به الفرد أثناء عملية التنظيف بالضّربات الخفيفة على الأسنان، ويُنصح مُستخدمي هذه الطّريقة في تنظيف الأسنان من الجير باستخدام غسولٍ للفم، وذلك لحماية اللثة من الالتهاب، ومنع البكتيريا من النمو.


طرق طبيعية

  • الملح: تُخلط ملعقةٌ صغيرةٌ من كلٍّ من الملح، وكربونات الصوديوم مع بعضهما البعض، ثمّ تُنظّف الأسنان بالخليط باستخدام فرشاة أسنانٍ لمدة دقيقة، وتكرر هذه الطّريقة ثلاث مرات أسبوعياً إلى حين التّخلص من الجير بشكل نهائيّ، والجدير ذكره أنّ الملح يقضي على البكتيريا الموجودة في الفم، والتي تُساهم في تراكم الجير على الأسنان، كما يُعّدُّ علاجاً فعالاً لآلام الأسنان المُختلفة، ومُطهِّراً جيداً للفم من الرائحة الكريهة، وطريقة استخدام الملح في تنظيف الأسنان من الجير.
  • زيت القرنفل: المضمضة بزيت القرنفل يُزيل الجير من الفم، ولزيت القرنفل كمٌّ كبيرٌ من الفوائد للفم منها: تطهيرُ وتنظيف الفم من البكتيريا، وعلاجُ آلام الأسنان واللثة، والتهاب اللثة.
  • الخل: تُخلَط ملعقةٌ كبيرةٌ من الخلّ والملح في كأسٍ من الماء، ويُغسل الفم بهذا المحلول بشكل يوميّ إلى حين التّخلص بصورة نهائية من الجير؛ فالخل يعمل على تطهير الفم بشكلٍ كاملٍ من البكتيريا المُساعِدة على تراكم الجير.
  • زيت السمسم: تُضاف ملعقةٌ كبيرةٌ من زيت السّمسم إلى كأسٍ من الماء، ثمّ يغسل الفم بهذا المحلول بشكلٍ يوميّ؛ فزيت السّمسم يحمي الأسنان من تراكم الموادّ المعدنيّة المُسبّبة للجير.