هل تحليل جرثومة المعدة يحتاج إلى صيام

د. زياد عبدالله

تدقيق المحتوى د. زياد عبدالله، - كتابة
آخر تحديث: ١٧:٤٥ ، ٩ يوليو ٢٠٢٠

هل تحليل جرثومة المعدة يحتاج إلى صيام

جرثومة المعدة

يمكن تعريف جرثومة المعدة، أو بكتيريا المعدة، أو البكتيريا الملويَّة البوابيَّة (بالإنجليزية: Helicobacter Pylori) على أنَّها البكتيريا المسؤولة عن تطوُّر وحدوث العديد من الأمراض، مثل: التهاب المعدة المزمن (بالإنجليزية: Chronic gastritis)، فهي تستوطن وتعيش في الجهاز الهضمي البشري،[١] ويتم الكشف عن هذه البكتيريا في حال معاناة الفرد من أعراض قرحة المعدة (بالإنجليزية: Peptic ulcer disease)، إذ توجد فحوصات للدم والنفس والبراز يجريها مقدِّم الرعاية الصحيَّة للكشف عن وجود هذه البكتيريا، وقد يحتاج المريض في بعض الحالات إلى الخضوع لإجراء تنظير علوي يتضمَّن عادةً أخذ خزعة من النسيج.[٢]


هل تحليل جرثومة المعدة يحتاج إلى صيام؟

فحص النفس

يحتاج فحص النفس إلى الامتناع عن تناول أيِّ شيء لمدَّة 6 ساعات قبل إجراء الفحص، ويُعزى ذلك إلى أنَّ تناول الأدوية والطعام يمكن أن يؤثِّر في نتائج هذا الفحص،[٣] إذ يتم فيه شرب محلول خاصٍّ يحتوي على مادَّة يتم تحطيمها من قِبَل البكتيريا الملويَّة البوابيَّة، إذ إنَّ المواد الناتجة عن هذا التحطيم يتم الكشف عنها في نفس المريض، وتجدر الإشارة إلى أنَّ هذا الفحص يُعرَف بفحص الزفير باليوريا (بالإنجليزية: Urea breath test)،[٤] ومن الضروري اتباع تعليمات الطبيب فيما يتعلَّق بالمدَّة اللازمة للامتناع عن تناول الطعام والشراب قبل إجراء الفحص.


فحص البراز

يُستخدم فحص البراز (بالإنجليزية: Stool test) بهدف الكشف عن وجود بروتينات خاصَّة بجرثومة المعدة في البراز،[٤] إذ يحتاج المريض إلى اتباع نظامه الغذائي المعتاد عليه قبل أخذ عيِّنة البراز، ويلزمه أيضاً أن يأخذ عيِّنة البراز في الصباح الباكر، أو عند حدوث حركة الأمعاء الأولى في اليوم أي عند حدوث أوَّل إخراج للبراز في اليوم، ويجدر بالذكر أنَّ إجراء فحص البراز يحتاج إلى جمع عيِّنة واحدة فقط، كما أنَّ عدَّة الفحص تكون مزوَّدة بجميع ما يحتاجه الفحص لإتمامه.[٥]


فحوصات الدم

لا تحتاج فحوصات الدم المجراة للكشف عن جرثومة المعدة إلى أيَّة تحضيرات مسبقة،[٦]إذ إنَّ فحوصات الدم تُستخدم للكشف عن الأجسام المضادَّة؛ وهي بروتينات ينتجها الجهاز المناعي في الجسم استجابة لوجود جرثومة المعدة، وينبغي التنبيه إلى أنَّ استخدام هذا الفحص أصبح محدوداً لأمور تتعلَّق بدقَّة نتائجه.[٤]


فحص النطاق

يُعرَف فحص النطاق باسم التنظير العلوي (بالإنجليزية: Upper endoscopy)، إذ يتيح هذا الفحص للطبيب رؤية أيِّ اضطرابات في الجزء العلوي من الجهاز الهضمي، كما يسمح له بأخذ عيِّنة أو خزعة من النسيج، إذ يُمرِّر الطبيب أنبوباً طويلاً ومرناً ومزوَّداً بكاميرا صغيرة إلى أسفل الحلق والمريء، وانتهاءً إلى المعدة والاثني عشر، ويجدر العلم أنَّه يتم إعطاء المريض دواءً مخدِّراً قبل إجراء هذا الفحص،[٧] كما يُطلب من المريض ضرورة الامتناع عن تناول أو شرب أيِّ شيء لمدَّة معيَّنة من الزمن قبل الخضوع لإجراء أخذ خزعة من المعدة، وبالتالي فإنَّه من الضروري اتباع تعليمات الطبيب بخصوص طول المدَّة الزمنيَّة اللازمة للامتناع عن الطعام والشراب.[٦]


التحضير لتحليل جرثومة المعدة

في الحقيقة يجب على المريض التوقُّف أو الامتناع عن تناول أيَّة مضادَّات حيويَّة لمدَّة أربعة أسابيع على الأقلِّ قبل إجراء فحص البراز أو فحص النفس، كما يلزمه كذلك الامتناع عن تناول الأدوية المثبِّطة لحمض المعدة لمدَّة أسبوعين على الأقلِّ، كحاصرات مستقبل هستامين 2 (بالإنجليزية: H2 antagonist)، والبزموث (بالإنجليزية: Bismuth)، ومثبِّطات مضخَّة البروتون، مثل: الأوميبرازول (بالإنجليزية: Omeprazole)، واللانسوبرازول (بالإنجليزية: Lansoprazole)، والإيزوميبرازول (بالإنجليزية: Esomeprazole)، إذ إنَّ هذه الأدوية يمكن أن تؤثِّر في دقَّة نتائج كلٍّ من فحص البراز وفحص النفس.[٣][٨]


المراجع

  1. "Helicobacter pylori –symptoms, cause and treatment", cara.care, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  2. "Helicobacter Pylori Infections", medlineplus.gov, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Helicobacter Pylori", patient.info, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Patient education: Helicobacter pylori infection and treatment (Beyond the Basics)", www.uptodate.com, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  5. "Helicobacter pylori Stool Antigen Test", www.clinicallabs.com.au, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  6. ^ أ ب "Helicobacter Pylori Tests", www.healthlinkbc.ca, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  7. "Helicobacter pylori (H. pylori) infection", www.mayoclinic.org, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  8. "Helicobacter Pylori (H. Pylori)", gikids.org, Retrieved 29-6-2020. Edited.