كيف أعرف أني حامل بولد

كيف أعرف أني حامل بولد

الحقيقة العلمية:

كل إمرأة تشعر بالفضول حيال مولودها الجديد، وتتمنى أن تعرف من الأشهر الأولى إن كان ذكراً أم أنثى، وهناك الكثير من الأقاويل والعلامات التي تتداول بين النساء، حول معرفة جنس الجنيينن وللأسف فإن هذه الأمور أي نعم " مجربة " على تعبير بعض السيدات ، إلا أنها غير علمية، وغير صحيحة، وإن المسألة هي مجرد صدفة، خاصة أن الكثير منهن " يعقبن علا كلامهن بأنها قد تصيب أو لا تصيب " وهذا خير دليل على أن كل هذه الإدعاءات هي مجرد صدف مجتمعة والصدف المجتمعة لا تصنع حقيقة علمية، ولا يمكن معرفة جنس الجنيين إلا من خلال الأجهزة والأدوات الطبية والعلمية.

أما بالنسبة للسونار: فأنه جهاز دقيق، ويعطي نتائج صحيحة، إلا أنه وفي بعض الأحيان يكون الجنين قد التف ببصور غطت على أعضاءه التناسلية مما يصعب معرفة جنسه وفي هذه الحالة ينصح بإعادة الفحص في وقت لاحق يكون فيه الجنيين غير من وضعيته.

الخبرات والتجارب الشخصية :

هناك ما يدعى بالجدول الصيني وهو جدول يحدد نوع الجنس كما يقال ويؤكد ن الكثير من النساء على أن نتائج هذا الجدول صحيحة بنسبة 99% ، إلا أن هذا غير معروف إن كان صحيحا، وإن كان هناك دراسات تثبت هذه النسبة.


آلية عمل الجدول الصيني:

يقدر عمر السيدة الحامل بالسنوات بشكل عدد صحيح ثم تحذف الارقام التي تأتي بعد الفاصلة ، ومثال على ذلك : اذا كان العمر 29,9 فتحسب العدد 29 سنة وتحذف ال9 أشهر.

و يشير الشهر الى شهر الاخصاب عند االسيدة الحامل بحسب الجدول، يشير حرف ( و ) اللون الازرق الى ان جنس الجنين هو ولد، اما إذا كان الحرف ( ب ) و اللون الزهري فإنه يشير الى بنت ولله أعلم.



ومن الطرق الأخرى :

إذا كانت أعراض الوحام قوية منذ بداية الحمل – لعية ، غثيان، كره رائحة معينة، مثل رائحة الطعام أو العطور، أو حتى رائحة الزوج، يكون الجنيين أنثى، أما إذا تأخرت أعراض الوحام أو لم تشعر بها الحامل يكون الجنيين ذكر.

يقال إذا أشرقت الحامل وبدا عليها الإنتعاش وأصبحت أجمل وذات مزاج جيد يكون الجنيين أنثى والعكس يكون ذكرا، وإذا عانت الحامل من الحبوب وظهور الكلف ( بقع على الوجه) يكون الجنيين أنثى .

يقال إذا كان الحمل خفيف يكون الجنيين ذكرا، وإذا كان ثقيل وتميل الحامل للنوم، والهمة قليلة ، ويتدنى مستوى النشاط يكون الجنيين أنثى.


طرقة الملح:

تحضر الحامل كاسة بلاستيكية، وتضع فيها ملعقة ملح، ثم تأخذ عينة من بولها وتضعها فيها، لو ظهرت رغوة كثيفة ولم تزل بسرعةتكون أنثى، ولو ظهرت رغوة خفيفة واختفت بسرعة يكون الجنيين ذكرا.

ويقال: إذا كانت اول حركة للجنيين بالشهر الثاني عبارة عن نبضة، في الجهة اليسرى، ويكون الوحام على البطاطا، والدجاج، والمشمش، والعنب، عندها يكون اجنيين ذكرا، وتشعر الحامل أن وزنها قد زاد خاصة في منطقة الأرداف، أما التي يزداد وزنها في مختلف نواحي جسدها، وخاصة في منطقة الضهر والاكتاف يكون الجنيين عندها أنثى.

النتيجة:

يبقى كل ذلك تجارب فردية نتيجتها الصدفة، ولا يوجد بينها روابط قوية ، وأدلة علمية، وتفسيرات منطقية.