متى انتهت الحرب العالمية الثانية

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٣ ، ٢٤ أكتوبر ٢٠١٧
متى انتهت الحرب العالمية الثانية

الحرب العالمية الثانية

الحرب العالميّة الثانية (بالإنجليزيّة: World War II أو Second World War) هي صراع وحرب طويلة من عام 1939م إلى عام 1945م، ونتجت عن الحرب العالميّة الثانية العديد من الخسائر، فيتراوح العدد التقديري للوفيات بين 40,000,000 إلى 50,000,000 نسمة؛ ممّا يُصنفها ضمن الحروب الكُبرى والأكثر دمويةً في التاريخ البشري.[١]


نهاية الحرب العالمية الثانية

انتهت الحرب العالميّة الثانية في 2 أيلول (سبتمبر) من عام 1945م، وتُعدّ اليابان الدولة الأخيرة التي هُزِمت في الحرب العالميّة الثانية بعد تعرّض مدينة ناغازاكي ومدينة هيروشيما لسقوط قُنبلتين ذريّتين؛ ممّا أدّى إلى استسلام اليابان ورفع علم الولايات المُتّحدة الأمريكيّة في مدينة طوكيو وانتهاء الحرب العالميّة الثانية.[٢]


الدول المشاركة في الحرب العالمية الثانية

شاركت في الحرب العالميّة الثانية عدّة دول وانقسمت إلى مجموعتين، وهما:[٣]


مراحل الحرب العالمية الثانية

تُقسم مراحل الحرب العالميّة الثانية إلى مرحلتين أساسيتين، وفيما يأتي معلومات عن كلٍّ منهما:[٤]


المرحلة الأولى

المرحلة الأولى (1939م - 1942م)، وتشمل المراحل الفرعية الآتية:[٤]

  • حرب أوروبا الغربيّة: (1939م - 1941م) وحصلت في هذه المرحلة مجموعة من الأحداث وهي:
    • تمكّن الاتّحاد السوفيتي وألمانيا من السيطرة على بولونيا (بولندا) وتوزيعها بينهما.
    • نجحت القوات البحرية الألمانيّة في التسبب بغرق بارجة وحاملة طائرات تعود لبريطانيا؛ ممّا أدّى إلى ضياع الكثير من أطنان حُمولات سفن دول الحلفاء.
    • احتل الاتّحاد السوفيتي فنلندا وأُرغمت على التنازل عن أراضيها، كما سيطر الاتّحاد السوفيتي على سارابيا التابعة لرومانيا.
    • هاجمت القوات الألمانيّة هولندا وبلجيكا فاستسلم ملك بلجيكا لألمانيا، وتخلّت بريطانيا عن أسلحتها في دنكرك.
    • سيطرت ألمانيا على النرويج والدنمارك في عام 1940م؛ من أجل استفادة ألمانيا من المياه الإقليميّة التابعة للنرويج بهدف مواجهة الحصار والهجوم البريطاني.
    • فشلت فرنسا في التصدي للجيش الألماني؛ ممّا أدّى إلى احتلال ألمانيا لمدينة باريس، وتراجع الحكومة والقوات الفرنسيّة إلى بوردو، ووقّعت الحكومة الفرنسيّة هدنةً مع الحكومة الألمانيّة، وشملت وقف القتال، واعتراف فرنسا باحتلال ألمانيا لأراضيها الشماليّة.
    • اندلعت في مطلع شهر آب (أغسطس) من عام 1940م حرب بين بريطانيا وألمانيا، فقصفت ألمانيا المُدن والسُفن التجاريّة البريطانيّة.
  • حرب شرق البحر الأبيض المتوسط وأفريقيا: كانت بين (1940م - 1941م) وشملت الأحداث الآتية:
    • توقف الانتشار الإيطالي في مصر بعد نجاح القائد ويفل من بريطانيا في هزيمة القوات الإيطاليّة، كما تمكّنت بريطانيا من هزيمة إيطاليا، وطردها من إريتريا، وسيطرت القوات البريطانيّة على أديس أبابا وأخرجت الجيش الإيطالي منها.
    • فشلت القوات الإيطاليّة التابعة لموسوليني في السيطرة على اليونان، ولكن جيش هتلر الألماني استطاع السيطرة على بلغاريا وجعلها تنضمُ إلى مجموعة دول المحور، وفي عام 1941م تمكّنت جيوش هتلر من السيطرة على يوغسلافيا، وفي شهر حزيران (يونيو) من العام نفسه احتلت جزيرة كريت وطُردت بريطانيا منها.
    • شاركت كلّ من هنغاريا ورومانيا في الحرب العالميّة الثانية في عام 1940م بجانب دول المحور.
    • كانت خسارة ألمانيا في الحرب عندما قرر هتلر احتلال روسيا.
  • حرب المحيط الهادئ والشرق الأقصى: وُقِّعت مُعاهدة عُرِفت باسم الأعوام العشرة في عام 1940م بين ألمانيا واليابان وإيطاليا، ومُعاهدة أُخرى في عام 1941م مع الاتّحاد السوفيتي؛ من أجل تحقيق اليابان لأحلامها في التوسع داخل منطقة الشرق الأقصى، فقصفت الأسطول البحري الأمريكيّ الموجود في مرفأ هاربر في عام 1941م، ووصلت الجيوش اليابانيّة إلى المستعمرة المشتركة بين فرنسا والصين في الهند، وتوزعت قواتها في سيام (تايلاند) وماليزيا؛ ممّا أدّى إلى إعلان أمريكا عن اندلاع الحرب مع اليابان، فأعلنت القوات الإيطاليّة والألمانيّة الحرب على أمريكا.


المرحلة الثانية

المرحلة الثانية (1942م - 1945م): هي المرحلة التي شهدت انتصار دول الحلفاء على دول المحور؛ حيث كان لكلٍّ من الولايات المُتّحدة الأمريكيّة والاتّحاد السوفيتي دوراً أساسيّاً في نجاح وانتصار دول الحلفاء، فاستسلمت قوات المحور في أراضي قارة أفريقيا الشماليّة، وتمكّنت القوات الفرنسيّة من العودة إلى المشاركة في الحرب مُجدداً، كما استطاعت جيوش الحلفاء أن تُسيطرَ على مدن إيطاليا، ونجحت القوات الروسيّة في جعل القوات الألمانيّة تُغادر روسيا، ولاحقاً استسلمت ألمانيا وإيطاليا فتوقفت اليابان عن المقاومة واستسلمت في عام 1945م، ونتج عن ذلك نهاية الحرب العالميّة الثانية.[٤]


أسباب الحرب العالمية الثانية

توجد عدّة أسباب أدّت إلى اندلاع الحرب العالميّة الثانية ومن أهمّها:[٢]

  • ظهور مجموعةٍ من الأحداث اللاحقة للحرب العالميّة الأولى والتي ساهمت في تغيير خريطة العالم.
  • مُعاقبة ألمانيا في عام 1919م بالاعتماد على معاهدة فرساي؛ إذ أدّت إلى خسارة ألمانيا جُزءاً من أراضيها وسُكّانها ومواردها وإنتاجها الصناعيّ والزراعيّ.
  • انتشار النازية في ألمانيا أثناء عام 1933م، كما انتشرت في عام 1922م الفاشية في إيطاليا.
  • ظهور حلف دوليّ جديد أُطلق عليه اسم دول المحور بين إيطاليا وألمانيا واليابان.


نتائج الحرب العالمية الثانية

أدّت الحرب العالميّة الثانية إلى مجموعةٍ من النتائج المُؤثرة في العالم وتحديداً في دول أوروبا، ومن أهمّ هذه النتائج:

  • قُدِرت الخسائر البشريّة بحوالي 17,000,000 عسكريّ وملايين الأفراد من المدنيين.[٢]
  • ظهرت فكرة تأسيس هيئة الأمم المتّحدة من خلال الولايات المُتّحدة الأمريكيّة.[٢]
  • انقسمت دول الحلفاء بعد ظهور خلافٍ بينهم إلى مُعسكرَين؛ وهما رأسمالي ليبرالي غربي يتبع للولايات المُتّحدة الأمريكيّة، وشيوعي اشتراكي شرقي يتبع للاتّحاد السوفيتي.[٤]
  • خضعت ألمانيا إلى تقسيمٍ شكّل أربع مناطق، وهي فرنسيّة وأمريكيّة وسوفيتيّة وبريطانيّة.[٤]
  • انهارت الإمبراطوريّة الإيطاليّة، ورحلت قوّة فرنسا وبريطانيا؛ ممّا أدّى إلى تشجيع الشعوب المُستعمرة من بريطانيا وفرنسا على السعي إلى حصولها على الاستقلال.[٤]


المراجع

  1. John Graham Royde-Smith (18-7-2017), "World War II"، Britannica, Retrieved 8-9-2017. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "الحرب العالمية الثانية"، موسوعة الجزيرة، اطّلع عليه بتاريخ 8-9-2017. بتصرّف.
  3. "World War II", The Free Dictionary, Retrieved 8-9-2017. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح صباح كعدان، "الحرب العالمية الثانية - مراحل الحرب ومسارحها، ونتائج الحرب"، الموسوعة العربية، اطّلع عليه بتاريخ 8-9-2017. بتصرّف.