أسباب ارتفاع الضغط الانبساطي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٣ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٨
أسباب ارتفاع الضغط الانبساطي

ارتفاع الضغط الانبساطي

قد يرتفع ضغط الدم نتيجة انفعال الإنسان بشكل عام إلا أنّه سرعان ما ينخفض ويعود لمعدله الطبيعي، ولكن عندما يصبح الارتفاع مزمناً وغير متأثرٍ بالحالة النفسية للإنسان فإنّ ذلك يصبح مرضاً يطلق عليه القاتل الصامت وذلك لعدم وضوح الأعراض الناتجة عنه رغم مرور سنوات عديدة على الإصابة به.[١]


يمكن القول بأنّ ضغط الدم هو القوّة الناتجة عن دفع القلب للدم داخل الشرايين، فيحدث الضغط من الدم على الأوعية الدموية سواء كانت أوردة أو شرايين أو شعيرات دموية.[١]


أسباب حدوث الارتفاع في ضغط الدم

تصل نسبة الإصابة بارتفاع ضغط الدم حوالي عشرة بالمئة نتيجة الإصابة بأمراض أخرى مثل الأمراض المتعلقة بالكلى، وأمراض السكري، وعدم التوازن في هرمونات الجسم، أو استخدام بعض الأدوية، أمّا بالنسبة لباقي حالات الارتفاع في ضغط الدم فتكون ناتجة عن عدة عوامل رئيسية ومنها:[٢]

  • الزيادة في الوزن.
  • قلة ممارسة التمارين الرياضية.
  • الإدمان على التدخين.
  • الضغط العصبي والنفسي.
  • الإكثار من شرب الكحول.
  • التقدّم في العمر.
  • العوامل الوراثية.


طرق طبيعية لتجنب ارتفاع ضغط الدم الانبساطي

فيما يلي طرق لتجنب ارتفاع ضغط الدم:[٣]

  • الحفاظ على معدل الوزن الطبيعي والمناسب من خلال تخفيض الوزن بشكل تدريجي بمعدل يصل لنصف كيلوغرام إلى كيلوغرام أسبوعياً.
  • الممارسة المنتظمة للتمارين الرياضية وخاصة تمرين المشي، حيث تساهم الرياضة في الحفاظ على ضغط دم طبيعي، ولكن من الضروري التنويه لمن يعاني من مشاكل صحية أن يقوم باستشارة الطبيب بنوعية التمارين الرياضية المناسبة له.
  • تناول الكميات الكافية من عنصر الكالسيوم، وذلك لما أثبتته الدراسات بخصوص فعالية الكالسيوم في تنظيم ضغط الدم، ويفضّل تناول ثلاثة منتجات تحتوي على الكالسيوم بشكل يومي مثل الحليب واللبن قليل الدسم ومئة غرام من الجبنة البيضاء.
  • التخفيف من تناول ملح الطعام قدر الإمكان، بحيث يجب التقليل من الوجبات التي تحتوي على الأملاح بكثرة والإكثار من الأطعمة المسلوقة.
  • تجنّب التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة مثل حمام البخار والابتعاد عن كل ما يسبب الإرهاق والتعب.
  • الابتعاد عن الظروف التي تولّد الضغوط النفسية والعصبية، والحصول على القدر الكافي من ساعات النوم أي بمعدل ثمانية ساعات في اليوم.
  • ينصح لمن يعاني من ارتفاع ضغط الدم في ظل الإصابة بمرض السكري بتناول التمر بشكل منتظم، وذلك باعتباره الغذاء المناسب لهم لاحتوائه على أملاح المغنسيوم، والبوتاسيوم اللذان يعملان على تخفيض مستوى ضغط الدم.
  • تجنب الإفراط في تناول المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين، والابتعاد عن التدخين قدر الإمكان.


المراجع

  1. ^ أ ب Mayo Clinic Staff, "High blood pressure (hypertension)"، mayoclinic, Retrieved 16-8-2018. Edited.
  2. Suzanne R. Steinbaum (17-12-2017), "An Overview of High Blood Pressure Treatment"، webmd, Retrieved 16-8-2018. Edited.
  3. Laura Marusinec, "How to Treat Hypertension"، wikihow, Retrieved 16-8-2018. Edited.