أسباب القيء عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:١٩ ، ٥ سبتمبر ٢٠١٨
أسباب القيء عند الأطفال

القيء

التقيؤ هو من الأعراض الشائعة بشكل كبير بين الأطفال، والتقيؤ دليل على معاناة الطفل من مشكلة ما في الجسم، والقيء هو عبارة عن إخراج قسري لما في المعدة عن طريق الفم، ويحدث القيء نتيحة حدوت تقلّصات قوية وقسرية في المعدة، وفي كثير من الحالات يحدث القيء مباشرة بعد الأكل أو بعد تناول الطعام ببضع ساعات، ويعود القيء عند الأطفال إلى مجموعة من الأسباب.[١]


أسباب القيء عند الأطفال

من أسباب القيء عند الأطفال ما يلي:[٢]

  • معاناة الطفل من التهاب في المعدة، أو معاناته من التهاب فايروسي في الأمعاء، ومن الأمثلة على الفايروسيات التي تؤدي إلى التهاب في الأمعاء فيروس نورووك، وفايروس الروتافيروس.
  • حدوث التهاب في القولون.
  • التسمم الغذائي الناتج عن الأصابة بأحد الجراثيم، مثل المطثيات الحاطمة، وجرثومة العنقوديات المذهبة، وجرثومة السلمونيلا.
  • اصابة ببعض أجزاء جسم الطفل ببعض الالتهابات مثل التهاب الكبد، والتهاب البلعوم، والتهاب الصفاقن، وكذلك الأذن الوسطى، والتهاب اللوزتين.
  • التهاب وتعفّن السبيل البولي.
  • إصابة الطفل ببعض الأمراض الاستقلابية مثل أخطاء الاستقلاب الخلقية، وحمض الكيتوني السكري.
  • معاناة الطفل من السعال الديكي والسعال الشديد.
  • الأورام.
  • العلاج باستخدام الأدوية الكيماوية.
  • مرض الطريق الهوائي الارتكاسي.
  • تعرّض الطفل للعديد من التسمّمات الدوائية، مثل تسمّم الأسبرين، والثيوفيللين، وأيضاً التسمّم الناتج عن بعض المواد الكيماوية والرصاص، والتسمم بالديجوكسين.
  • تقيء ناتج عن بعض الأسباب العاطفية مثل التقيؤ النفسي، والإفراط في تناول الطعام.
  • تقيء ناتج عن بعض الأسباب العصبية، مثل التهاب الدماغ، والتهاب السحايا، ونومة الشقيقة، ومتلازمة راي، والاختلاج.
  • أسباب هضمية يعاني منها الطفل تسبب له التقيء، مثل رتق العفج، وانسداد الأمعاء، وتضيق في عضلة البواب، والقلس المعدي المريئي الشديد، والفتق المنخنق، ورتج ميكل مع الانفتال، وسوء وخلل في دوران العلوص، ومرض هيرشسبرونغ، ومن الحالات الهضمية الأخرى، التهاب الزائدة الدودية والمرارة وفتق الأمعاء، وانسداد الأمعاء التالي للرش.
  • معاناة الطفل من اضطراب في الدماغ، وهذا الاضطراب ناتج عن وجود ورم في المخ.


التعامل مع تقيؤ الأطفال

للتعامل مع تقيؤ الأطفال اتبع ما يلي:[٣]

  • تجنّب إطعام الطفل أو إعطائه الماء والسوائل بعد التقيؤ بشكل مباشر، بل يجب الانتظار لمدّة تتراوح من نصف ساعة إلى ساعة كاملة، وذلك لإعطاء المعدة الوقت الكافي حتى تتعافى.
  • إبعاد الطفل عن مسبّبات التقيؤ مثل الروائح القوية.
  • تقديم وجبات خفيفة ومن الأفضل أن تكون الأطعمة سائلة كالعصير الطازج والماء، وهذه الوجبة تقدم بعد مرور ساعة على التقيؤ، ومن الأفضل ترك الطفل على راحته في تناول الطعام، ويجب يضاً تقسيم الوجبة حيث يقدّم للطفل ثلاث شربات من العصير والانتظار خمس دقائق ليكمل بقية الوجبه.
  • الابتعاد عن تقديم الوجبات الصلبة والألبان للطفل بعدما يتقيأ.


المراجع

  1. "Vomiting", www.kidshealth.org، 17-7-2018. Edited.
  2. "Causes of vomiting in children", www.healthline.com، 17-7-2018. Edited.
  3. "Dealing with vomiting of children", www.wikihow.com، 17-7-2018. Edited.